رياضة

بلايلي عرف بتعاطي الكوكايين.. حقيقة إخضاع لاعبي الجزائر لفحص المنشطات بعد مباراة المغرب

انتشر في وسائل إعلام مغربية خبر عن إخضاع لاعبي الفريق الجزائري لاختبار الكشف عن المنشطات، بعد مباراتهم أمام المنتخب المغربي…

انتشر في وسائل إعلام مغربية خبر عن إخضاع لاعبي الفريق الجزائري لاختبار الكشف عن المنشطات، بعد مباراتهم أمام المنتخب المغربي ضمن كأس العرب والذي انتهى بإقصاء المنتخب الوطني بفضل ركلات الترجيح لتعادل الفريقين بهدفين لكل منهما.

وزعمت الأخبار بأن لاعبي الجزائر قد خضعوا للاختبار جراء ما ظهر عليهم من “وضعية غير طبيعية” خلال المقابلة مع المغرب.

تلاعب بالمعلومة

بالفعل خضغ لاعبون من الجزائر لاختبارات الكشف عن المنشطات، لكنه إجراء معتمد مع كافة المنتخبات المشاركة في البطولة، إذ وبعد كل مقابلة يتم تنظيم قرعة لإجراء الاختبار على لاعبين إثنين.

وكما تم إجراء الاختبار على لاعبين من الجزائر أجري الاختبار على لاعبين من المنتخب الوطني أيضا بعد المقابلة الأخيرة، كما هو الشأن مع مباريات الفرق الأخرى.

والاختبار إجباري من “الفيفا” ويطبق على كافة المسابقات التابعة لها في إطار محاربة تعاطي المنشطات.

بلايلي عرف بتعاطي الكوكايين

تزامنا مع هذه الأنباء نشرت وكالة الصحافة الفرنسية تقريرا على مسجل هدف الجزائر في مرمى المنتخب المغربي يوسف بلايلي، مؤكدة أنه حرم من كرة القدم لمدة سنتين جراء “تعاطيه للكوكايين“.

هذه الفضيحة التي لاتزال تلاحق اللاعب أبعدته عن كرة القدم لفرة طويلة، قبل أن تتم إعادة إدماجه ويرفع إلى السماء بتسجيل هدف بطريقة رائعة في مرمى الخصم الأول للجزائريين المنتخب المغربي.

“سنتان ولم أتوقف (عن التمارين) مع معدّ بدني. كما اني خضت بعض المباريات مع فريقي السابق مولودية وهران. كانت الأمور صعبة وعودتي تشكل ارتياحاً كبيراً”. هكذا وصف بلايلي إعادة شحن بطارياته عام 2017، مطلقاً مسيرته من بوابة نادي أنجيه الفرنسي في الدرجة الثانية.

صفحة سوداء بدأت عام 2015 عندما كان اللاعب الموهوب بعمر الثالثة والعشرين. وقع لاعب اتحاد العاصمة آنذاك في فخ المواد المحظورة.

فسخ ناديه عقده الوفير وكان “محظوظاً” لتخفيض عقوبته عبر محكمة التحكيم الرياضية من أربع سنوات إلى إثنتين، اثر محاولات من محاميه لإثبات أن مخدّر الكوكايين تم وضعه في نرجيلته دون علمه.

كانت عقوبة كفيلة بإنهاء مسيرة أي لاعب محترف جسدياً ونفسياً، لكنه لم يستسلم، وللحفاظ على لياقته البدنية، شارك في مباريات أحياء مدينته وهران التي ولد فيها عام 1992 ودوري الشركات والمؤسّسات.

أدار ابن “الباهية”، تحت اشراف وكيل أعماله ووالده حفيظ، بوصلته نحو فرنسا، حيث كان مواطنه سعيد شعبان يرئس نادي أنجيه. عدم منحه الوقت الكافي من قبل المدرب ستيفان مولان، أعاده إلى الترجي التونسي حيث انتهت رحلته الأولى بسبب عدم الالتزام.

كان دوره محورياً في احراز الترجي لقب دوري أبطال إفريقيا مرتين في 2018 و2019، فارتفعت أسهمه وأصبحت عودته إلى المنتخب مطلباً شعبياً للجماهير الجزائرية.

برغم تردّد المسؤولين المحليين، تلقفه المدرب جمال بلماضي ومنحه الثقة على الرواق الأيسر على حساب النجم ياسين براهيمي، فردّ له الدين بصناعة لعب وهدفين منحت الجزائر لقبها الثاني في المسابقة القارية عام 2019 في مصر.

في قطر، سجّل من منتصف الملعب خلال مواجهة الغرافة في أكتوبر الماضي. ويبدو أن هذه التجربة دغدغت مشاعره، فكرّرها السبت خلال الفوز المثير على المغرب بركلات الترجيح بعد التعادل 2-2.

أطلق كرة عابرة للقارات خدعت الحارس أنس الزنيتي في الدقيقة 102، ساهمت في بلوغ الجزائر نصف النهائي حيث يلاقي قطر المضيفة الأربعاء على استاد الثمامة.

هدفٌ تسبّب بالدوار للحارس المغربي، فيما نُقل بلايلي لفترة وجيزة إلى المستشفى بعد نهاية المباراة لانعدام توازنه اثر اصطدام مع لاعرب مغربي خلال المواجهة.

بعد أن تعرّض لهجمات شوّهت سمعته من كل الأنحاء اثر سقوطه في المحظور، خضع بلايلي للعقوبة ثم تغيّر نحو الأفضل ورمّم مسيرة جعلته الرقم الصعب مع منتخب الجزائر.

يصف ابن التاسعة والعشرين طريقة لعبه “أحبّ المراوغات والتسجيل والتمريرات الحاسمة. أحبّ أن أكون لاعباً حرّاً أو على الجهة اليسرى. حتى اني لعبت سابقاً في مركز قلب الهجوم”.

يشيد به مدرب المنتخب الأول بلماضي “يشكّل خطراً مستمراً على مرمى الخصم. يسعدنا دوماً تواجده في المنتخب. يريد تقديم كل شيء. هو لاعب موهوب”.

وبعدما استقبل السهام بسبب “انحرافه”، بات اليوم مطالباً بتجربة الاحتراف في الملاعب الأوروبية، على غرار مواطنه رياض محرز لاعب مانشستر سيتي بطل إنكلترا.

المشاكس ابن مدينة وهران التي أهدت الجزائر الكثير من النجوم على غرار لخضر بلومي، خرج من البئر المظلمة وأصبح نجم الخضر بلا منافس.

أ ف ب بتصرف

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

رياضة

المغرب يواجه الكونغو الديمقراطية في الدور المؤهل لكأس العالم

سيواجه المنتخب المغربي كرة القدم منتخب الكونغو الديمقراطية في الدور المؤهل الحاسم لكأس العالم في قطر عن قارة إفريقيا، بناء…

سيواجه المنتخب المغربي كرة القدم منتخب الكونغو الديمقراطية في الدور المؤهل الحاسم لكأس العالم في قطر عن قارة إفريقيا، بناء على القرعة المنظمة في الكاميرون يوم السبت 22 يناير.

القرعة جنبت حدوث أي مواجهة عربية عربية، إذ ستواجه الجزائر منتخب الكاميرون، ومصر منتخب السنغال وتونس فريق مالي، في حين ستواجه دولة غانا منتخب نيجيريا.

أكمل القراءة
رياضة

الجامعة المغربية لكرة السلة تُعلن تعاونها مع الاتحاد الإسرائيلي للعبة

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، في بلاغ لها مساء يوم الجمعة 21 يناير الحالي، عن إبرام اتفاق مع الاتحاد…

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، في بلاغ لها مساء يوم الجمعة 21 يناير الحالي، عن إبرام اتفاق مع الاتحاد الإسرائيلي للعبة من أجل تعزيز تعاونهما المشترك.

وذكرت الجامعة أنه في اطار انفتاحها على المحیط الدولي وتعزيزا للدور الذي تلعبه الدبلوماسـیة الرياضیة، فقد توصلت مع الاتحاد الاسرائيلي لكرة السلة إلى اتفاق تعاون تاريخي يشمل جميع المجالات التعليمية والصحية والرياضية والاجتماعية المرتبطة بكرة السلة.

وأوضحت أنه خلال اجتماع عُقد عن بعد، وشارك فيه عن الجانب الاسرائیلي، أميرام هالیفي رئيس الاتحاد الاسرائیلي لكرة السلة ومن الجانب المغربي، مصطفى أوراش رئيس الجامعة الملكية المغربیة للعبة، عبّر الجانبان عن “رغبتهما المشتركة وإرادتهما القویة لجعل هذا التعاون نموذجا للأمل لدول العالم، مع تعزيز تنمية كرة السلة و ترسيخ قيمها النبيلة”.

وخلص الاجتماع إلى اتخاذ قرار من طرف الرئيسين، والأمين العام للاتحاد الاسرائیلي يعقوب بنشوشان ونظيره الكاتب العام للجامعة الملكية المغربیة لكرة السلة أمجد تهبوش، و أعضاء إدارة الاتحادين، بعقد اجتماع خلال شهر مارس القادم لتوقيع اتفاقية التعاون والاحتفال بهذا الحدث التاريخي (حسب وصف البلاغ) الذي سيربط بين جامعتي كرة السلة بالبلدين، حيث سيتوج بتنظيم مباراتين ودیتين لمنتخبي الرجال والسيدات”.

أكمل القراءة
رياضة, منوعات

“مجهولو النسب”.. حفيظ دراجي يشتم المغاربة بعد إقصاء الجزائر من كأس إفريقيا

لم يتمالك معلق قناة بي إن سبورتس القطرية نفسه بعد خسارة بلاده الجزائر أمام منتخب كوت ديفوار وإقصاءها من كأس…

لم يتمالك معلق قناة بي إن سبورتس القطرية نفسه بعد خسارة بلاده الجزائر أمام منتخب كوت ديفوار وإقصاءها من كأس إفريقيا للأمم، ليلة الخميس 20 يناير.

وإلى جانب تعليقه على المباراة بشكل بيعيد كل البعد عن المهنية حيث كرر “رواية السحر”، سقط في فخ الاستفزاز من قبل بعض المغاربة، وأطلق وابلا من السب والشتم ضدهم.

المعلق لم يكتف بالرد على الأشخاص الذين توجهوا له بالكلام، لكنه قام بشتم جميع المغاربة وقال إنهم أنباء “عاهرات”، زاعما بأن 50 في المائة من مواليد المملكة مجهولي النسب”.

حفيظ دراجي نفى هذه “الادعاءات” وقال إنه لم يصدر عنه هذا الكلام وبأن الصور المتداولة “محادثة وهمية”.

أكمل القراءة
رياضة

كوت ديفوار تطرد الجزائر من كأس إفريقيا

أقصيت الجزائر من بطولة كأس إفريقيا للأمم مساء يوم الخميس 20 يناير بعد الهزيمة أمام منتخب كوت ديفوار بثلاثة أهداف…

أقصيت الجزائر من بطولة كأس إفريقيا للأمم مساء يوم الخميس 20 يناير بعد الهزيمة أمام منتخب كوت ديفوار بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

أكمل القراءة