أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

ضبط خلية “حرمت الصلاة في المساجد المغربية”

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، صباح…

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، صباح اليوم الثلاثاء، من تفكيك خلية إرهابية موالية لتنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية (داعش)، تضم ثلاثة أشخاص متشبعين بالفكر المتطرف ينشطون بمدينة الرشيدية، ويبلغون من العمر على التوالي 37 و27 و21 سنة.

وذكر بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أنه تم تفكيك هذه الخلية الإرهابية في سياق تظافر وتعزيز الجهود التي تبذلها المصالح الأمنية لتحييد مخاطر التهديد الإرهابي، ومنع التنظيمات المتطرفة من بلوغ مرحلة التنفيذ المادي لمخططاتهم ومشاريعهم التي تحدق بأمن الوطن والمواطن.

وأضاف المصدر ذاته أن التدخلات المتزامنة التي باشرتها عناصر القوة الخاصة، التابعة للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أسفرت عن توقيف المشتبه فيه الرئيسي، وهو “الأمير” المزعوم لهذه الخلية الإرهابية، كما تم أيضا توقيف اثنين من أعضاء هذه الخلية، بينما مكنت عمليات التفتيش المنجزة بمنازل المشتبه فيهم ومحل تجاري مملوك لأحدهم من حجز معدات معلوماتية وذاكرتي تخزين وهواتف محمولة، وملابس شبه عسكرية، ومخطوطات عديدة مكتوبة بخط اليد وأخرى مطبوعة من الأنترنت تحرض وتمجد العمليات الإرهابية، فضلا عن ملصقات تتحدث عن ما يسمى “ولاية خرسان” باعتبارها قاعدة جديدة للقتال.

وأشار البلاغ إلى أنه وحسب الأبحاث والتحريات وعمليات التتبع المنجزة بشأن أعضاء هذه الخلية الإرهابية، فإن أميرها المزعوم كان ينشط في التجنيد والاستقطاب في صفوف أتباع التيارات الدينية التقليدية، ويستغل محله التجاري الذي يوجد بمحاذاة منشآت حيوية واستراتيجية، كمكان للعبادة بعد تحريمه الصلاة في المساجد، وكملاذ لترسيخ الفكر المتطرف في صفوف الأتباع، وكفضاء للتخطيط لارتكاب جنايات ضد الأشخاص بخلفية إرهابية، حيث تم اختيار أحد الضحايا كهدف وشيك لعملية القتل بسبب اشتغاله في مرافق ذات منفعة عامة.

كما تشير إجراءات البحثن يضيف البلاغ، إلى أن أعضاء هذه الخلية الإرهابية كانوا يتشاركون المحتويات الرقمية ذات الحمولة المتطرفة، كتلك التي توثق للعمليات الانتحارية والتصفيات الجسدية التي يقوم بها تنظيم “داعش” في عدة مناطق من العالم، وذلك كوسيلة لإذكاء الفكر المتطرف والتحفيز على محاكاة هذه الجرائم فوق التراب الوطني.

وقد تم، وفق المصدر ذاته، إيداع أعضاء هذه الخلية الإرهابية تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجريه المكتب المركزي للأبحاث القضائية تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب، وذلك للكشف عن الارتباطات المحلية والدولية لهذه الخلية الإرهابية، وتحديد جميع مخططاتها ومشاريعها التخريبية، فضلا عن توقيف كل من ثبت تورطه في الارتباط بأنشطتها المتطرفة.

وأضاف البلاغ أن تفكيك هذه الخلية الإرهابية يؤمد، مرة أخرى، استمرار مخاطر التهديد الإرهابي من خلال عزم بعض التنظيمات المتطرفة على ارتكاب جرائم من شأنها المساس الخطير بالنظام العام، كما أنه يؤشر أيضا على جاهزية المصالح الأمنية المغربية للتصدي لهذه المخاطر والتهديدات بما يضمن توطيد أمن الوطن وصون سلامة المواطنات والمواطنين.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

مركب صيد يُنقذ 58 مغربيا من الموت غرقاً عرض البحر

تعرّض 58 مغربيا من المرشّحين للهجرة السرية، لخطر الموت غرقاً عرض سواحل مدينة طانطان، قبل أن يتم إنقاذهم في الساعات…

تعرّض 58 مغربيا من المرشّحين للهجرة السرية، لخطر الموت غرقاً عرض سواحل مدينة طانطان، قبل أن يتم إنقاذهم في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد 26 شتنبر.

وأكّدت مندوبية الصيد البحري بطانطان، العثور على قارب خشبي على متنه 58 مهاجرا سريا كلهم من جنسية مغربية، بينهم سيدة وقاصر، كانوا في “حالة خطر عرض البحر”، مشيرة إلى أنه تم تحديد موقع هذا القارب على مسافة 45 ميل غرب ميناء المدينة.

وبعد عملية التنسيق مع البحرية الملكية والدرك الملكي وجميع السلطات المعنية، وبمساعدة مركب “أولاد زيد” للصيد الساحلي بالجر، الذي كان يتواجد بالقرب من موقع القارب، تم إنقاذ وتقديم المساعدة لهؤلاء الأشخاص، وإجلاؤهم إلى ميناء طانطان.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

في بني مكادة.. طفل يروج الخمور والمخدرات القوية

أوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، شخصا من ذوي السوابق القضائية في ترويج المخدرات وطفل قاصر…

أوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، شخصا من ذوي السوابق القضائية في ترويج المخدرات وطفل قاصر للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بحيازة وترويج المخدرات القوية و ترويج الخمور دون ترخيص .

مصدر أمني أفاد الأحد 26 شتنبر، بأن المتهمين جرى توقيفهما بحومة القصيبات بالعوامة بعد ترصد فرقة الأبحاث القضائية بمنطقة أمن بني مكادة ومراقبتها الطفل وهو يقوم بترويج المخدرات والخمور بالشارع العام ليتم توقيفه في حالة تلبس رفقة الشخص المشتبه به ايضا.

الأمن قام بعد ذلك بمداهمة منزل المزود الرئيسي بنفس الحي، لكنه فر إلى وجهة مجهولة، وقد جرى تحديد هويته وجار البحث لتوقيفه.

وتم خلال العملية حجز 11 غرام من مخدر الكوكايين و 496 قنينة خمر غير مرخصة و هربة و قطع من مخدر الشيرا ، كما تم حجز اسلحة بيضاء وميزانين إلكترونيين وهواتف نقالة وبندقية صيد.

و هذا وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، بينما تم إيداع المشتبه فيه القاصر تحت المراقبة، وذلك على خلفية البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتوقيف كافة المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

القضاء الإداري يرفض طعن معاذ بنعجيبة في نتائج الاستقلال بالفحص أنجرة

رفض القضاء الإداري بالرباط طعون تقدم بها معاذ بنعجيبة عن حزب التجمع الوطني للأحرار ضد نتائج حزب الاستقلال في الفحص…

رفض القضاء الإداري بالرباط طعون تقدم بها معاذ بنعجيبة عن حزب التجمع الوطني للأحرار ضد نتائج حزب الاستقلال في الفحص أنجرة، في قرار نهائي صدر يوم 24 شتنبر الحالي.

وتم تقديم طعون في نتائج دوائرة انتخابية مثل الدائرة 13 في اعزيب بولعيش والدائرة 10 في بني واسين، ضد كل من وكيل لائحة حزب الاستقلال وعامل إقليم الفحص أنجرة ووزير الداخلية إضافة لغيرهم من أطراف العملية الانتخابية.

وجرى تقديم هذه الطعون رسميا بتاريخ 16 شتنبر، عشية تجديد انتخاب محمد السوسي النعيمي رئيسا لجماعة ملوسة، التي تصدر فيها حزب الاستقلال النتائج بـ 11 مقعدا مقابل 7 مقاعد لحزب التجمع الوطني للأحرار، والذي قرر بناء على ذلك الخروج للمعارضة بقيادة بنعجيبة.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

قضية سكان إقامة البستان في طنجة.. تخيير بين السجن أو الالتزام بعدم عرقلة بناء فوق “منطقة خضراء”

مثل 5 من سكان إقامة البستان في طنجة أمام وكيل الملك في المحكمة الابتدائية يوم الأحد 26 شتنبر الحالي، على…

مثل 5 من سكان إقامة البستان في طنجة أمام وكيل الملك في المحكمة الابتدائية يوم الأحد 26 شتنبر الحالي، على خلفية متابعتهم جراء احتجاجهم على بناء مصحة فوق بقعة أرضية قرب إقامتهم كانت تعتبر “منطقة خضراء”، بعد شكاية تقدم بها “صاحب الأرض”.

ويتابع رجل في حالة اعتقال إلى جانب 4 نساء في حالة سراح، وقد قرر وكيل الملك بعد ظهر اليوم تمديد “الحراسة النظرية” للسيد محمد عادل العراقي لمدة 24 ساعة، بعد مثوله أمامه إلى جانب النساء، إذ يتهمون بعرقلة أشغال البناء والتحريض على الاحتجاج.

بحسب مصادر من السكان، فإن سكان الإقامة أصبحوا مخيرين بين توقيع “التزامات” من أجل عدم عرقلة أشغال البناء واعتراضها، وبين مواصلة الاحتجاجات ما قد ينتج عنه متابعة السكان قضائيا وخطر ايداع المعتقل على خلفية الاحتجاجات في سجن ساتفيلاج.

وترجع السلطات الأمنية والقضائية موقفها هذا، لكون صاحب المشروع يتوفر على كافة الرخص والوثائق القانونية التي تظهر ملكيته للأرض وأحقيته في إقامة مشروعه، وبأن أي عرقلة أو تحريض ضده، سيقابل بعواقب قانونية أيضا.

عدد من السكان وأمام الضغوط المسلطة عليهم، ومتابعة القضية من قبل أعلى سلطة في مدينة طنجة، كشفوا عن توجههم للاستسلام حماية لأسرهم وأطفالهم.

وقضية هذه الأرض تعود لسنة 2012، حيث اعترض سكان نفس الإقامة على مشروع لعمدة طنجة السابق فؤاد العماري رفقة شركاء من أجل بناء مدرسة خاصة، الاحتجاجات وقتها مكنت من تدخل سلطات البلاد ومنع المشروع.

في سنة 2021، عاد النزاع حول الأرض إلى الواجهة بعدما تمكن دكتور شهير في الحسيمة من شراء الأرض وقرر بناء مصحة عليها، الشيء الذي دفع السكان للخروج والاعتراض ومنع وضع أي آليات أو معدات استعدادا لانطلاق الأشغال.

وعكس الفترة السابقة، تلقى السكان “استدعاءا عاجلا” من ولاية أمن طنجة بعد يوم من احتجاجهم، قبل اعتقال متحدث باسم السكان ومتابعة 4 نساء.

أكمل القراءة
error: