غرفة الأخبار

الحكومة تهدد “المُروّجين” لحملة المقاطعة بالملاحقة القانونية

قال مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن الحكومة تتعامل بالجدية اللازمة…

قال مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن الحكومة تتعامل بالجدية اللازمة مع حملة المقاطعة التي تستهدف عددا من المواد الاستهلاكية الأساسية، خصوصا مع تزامن هذه الحملة مع قرب شهر رمضان الأبرك.

وأوضح الخلفي، في لقاء صحفي عقب انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس 10 ماي الحالي بالرباط، إنه تم تدارُس هذا الموضوع في الاجتماع الحكومي، بعد أخذ الوقت الكافي لبحثه ودراسة أبعاده وقياس نتائجه وآثاره على الاقتصاد الوطني.

وسجل الوزير أنه تم الوقوف في أغلب الأحيان على مجموعة من المعطيات غير الصحيحة، والتي من شأنها المساس باقتصاد المملكة وبمصالح الفلاحين وأسرهم.

وأضاف الوزير “نحن إزاء تحد اقتصادي كبير”، يطال مجهودا وطنيا بذل على مدى عقود من الزمن من أجل أن يصل المغرب إلى تأمين الاكتفاء الذاتي من هذه المادة، حيث يصل إلى نسبة 96 في المئة بعد أن كان في السابق يضطر للاستيراد وإلى دعم الحليب.

وقال الخلفي إن المعطيات تكشف وتؤكد أنه يتم الترويج لمزاعم غير صحيحة، قد تلحق خسائر كبيرة بالفلاحين وبالاقتصاد الوطني، مبرزا أن من شأن استمرار المقاطعة تعريض الفلاحين بالخصوص لخسائر جسيمة.

وأكد أن الترويج لادعاءات كاذبة هو تصرف مخالف للقانون ولا علاقة له بحرية التعبير، مبينا أن الحكومة ستعمل على مراجعة القانون الحالي “لأنه لا يمكن القبول بترويج أخبار غير صحيحة تمس بسمعة واقتصاد البلد، كما أنه أمر لا علاقة له بحرية التعبير ويؤدي للإضرار بقطاعات مهمة كالفلاحة وينتج عنه مشاكل اقتصادية كبيرة للبلد”.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

بتنسيقٍ من “الديستي”.. حجز طُنيّن من المخدّرات وتوقيف 7 أشخاص

بتنسيقٍ وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني “الديستي”، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة أكادير يوم السبت 25 شتنبر،…

بتنسيقٍ وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني “الديستي”، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة أكادير يوم السبت 25 شتنبر، سبعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 20 و57 سنة، يُشتبه ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات وتنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر.

وجرى ضبط ثلاثة من الموقوفين بمدينة أكادير، من بينهم المشتبه فيه الرئيس الذي تم توقيفه بمنطقة “إليغ”، وذلك بناء على مذكرة بحث على الصعيد الوطني صادرة في حقه لتورطه في التهريب الدولي للمخدرات، قبل أن يقود تنسيق ميداني مع مصالح الدرك الملكي المختصة ترابيا إلى توقيف شخص رابع بمنطقة “تغازوت” التي تبعد بحوالي 30 كيلومتر شمال مدينة أكادير.

وأفادت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن عمليات التفتيش المنجزة بمنزل يستغله المشتبه فيهم بـ “تغازوت”، مكّنت من ضبط ثلاثة مرشحين للهجرة غير المشروعة، فضلا عن حجز شحنة مكونة من 64 رزمة من مخدر الشيرا المعد للتهريب الدولي، بلغ وزنها الإجمالي طنين (02) من هذه المادة المخدرة، بالإضافة إلى حجز قارب مطاطي وكمية من الوقود ومجموعة من المعدات والتجهيزات المستعملة في الملاحة البحرية.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم رهن إشارة البحث القضائي، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل تحديد باقي الامتدادات المحتملة والمتورطين المفترضين في هذا النشاط الإجرامي.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

مُفتّش شرطة يُسهّل عمليّات “الحريك” مقابل المال

بتنسيقٍ وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الداخلة يوم السبت 25 شتنبر، ستة…

بتنسيقٍ وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الداخلة يوم السبت 25 شتنبر، ستة مشتبه فيهم، بينهم موظف شرطة يعمل بنفس المدينة، لارتباطهم بنشاط شبكة إجرامية لتنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار في البشر.

وكانت عملية أمنية قد مكّنت خلال الساعات الأولى من صباح السبت، من إجهاض عملية للهجرة غير المشروعة انطلاقا من شاطئ “الخيرة” بمدينة الداخلة، وأسفرت عن توقيف خمسة منظمين وبرفقتهم 49 مرشحا للهجرة السرية، بينهم ست (06) نساء وتسعة (09) قاصرين، فضلا عن حجز قارب مطاطي مزود بمحركين بحريين ومجموعة من البراميل التي تحتوي على وقود البنزين.

وأفادت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن الأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها فرق الشرطة القضائية أظهرت تورط موظف برتبة مفتش شرطة، يعمل بإحدى مصالح الأمن العمومي بالداخلة، في تسهيل عمليات الهجرة غير المشروعة مقابل تلقي مبالغ من المنظمين.

وقد جرى الاحتفاظ بالمشتبه فيهم رهن إشارة البحث القضائي، الذي عُهد به إلى الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل تحديد باقي الامتدادات المحتملة والمتورطين المفترضين في هذا النشاط الإجرامي.

(الصورة: أرشيف)

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

أول طالبة مغربية تلتحق بمدرسة إسرائيلية

كشف رئيس المكتب الإسرائيلي في المغرب عن التحاق طالبة مغربية بمدرسة إسرائيلية، لتكون بذلك أول طالبة من المغرب بعد تطبيع…

كشف رئيس المكتب الإسرائيلي في المغرب عن التحاق طالبة مغربية بمدرسة إسرائيلية، لتكون بذلك أول طالبة من المغرب بعد تطبيع العلاقات نهاية سنة 2020.

وقال الرئيس “من بين أقوى تجليات التعاون الثقافي بين المغرب واسرائيل، التحاق أول طالبة مغربية عن عمر يناهز 17 سنة، بالمدرسة الدولية “هكفار هياروك” للدراسة باسرائيل، نرحب بها ونتمنى لها كل التوفيق والنجاح”.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

احتجاج أمام ولاية أمن طنجة ومطالبة سلطات الرباط بالتحقيق في ظروف تفويت أرض الدولة لشخصيات نافذة

عاد سكان إقامة البستان بمنطقة عزيب الحاج قدور للاحتجاج، وتجمعوا يوم السبت 25 شتنبر الحالي أمام مقر ولاية أمن طنجة،…

عاد سكان إقامة البستان بمنطقة عزيب الحاج قدور للاحتجاج، وتجمعوا يوم السبت 25 شتنبر الحالي أمام مقر ولاية أمن طنجة، حيث احتجوا ورفعوا شعارات مطالبة بالإفراج عن أحد السكان، مع الدعوة لفتح تحقيق في ظروف تفويت أرض للدولة لشخصيات نافذة.

السكان قالوا إن 5 منهم بينهم شخص معتقل سيمثلون أمام وكيل الملك يوم الأحد 26 شتنبر الحالي، على خلفية احتجاجهم على محاولة تحويل بقعة أرضية هي عبارة عن منطقة خضراء إلى مصحة، وطالبوا تدخل السلطات العليا في العاصمة الرباط للتحقيق في ظروف تفويت هذه الأرض التابعة للدولة.

نفس السكان قالوا إن السلطات تطلب منهم التوقف عن الاحتجاج واعتراض أشغال البناء، مع التحذير من استخدام القوة ضدهم ومتابعتهم قضائيا، بدعوى أن صاحب المشروع يتوفر على كافة الرخص القانونية.

وكان محمد العراقي المعتقل على خلفية هذه الاحتجاجات، قد أشار بأن الأرض هي موضوع نزاع منذ سنة 2012، حيث تمت محاولة بناء مدرسة خاصة على الأرض من قبل العمدة السابق فؤاد العماري، ومع الاحتجاجات تدخلت الدولة ومنعت الأمر، قبل أن يتفاجأوا مؤخرا من إحياء المشروع لكن هذه المرة مع شخصية أخرى تسعى لبناء مصحة.

ووفق السكان فإن إرسال لجنة إلى طنجة لتفحص الملف وبحث ظروف تفويت الأرض لهذه الشخصيات النافذة، هو مطلبهم الرئيس، للتأكد من أن الملف قانوني، إضافة لتقديم ضمانات لعدم تضرر السكان وحقهم في السكن اللائق الذي يلجه الهواء وضوء النهار بسهولة.

أكمل القراءة
error: