أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

مفاجأة.. أوروبا ترفض “الجواز الصحي المغربي” وتصعب سفر المغاربة لدولها

اعتمدت أوروبا قرار يستثني لقاح “سينوفارم” الصيني من اللقاحات المعتمدة من قبل عدد من دول القارة، وبالتالي عدم الاعتراف بـ…

اعتمدت أوروبا قرار يستثني لقاح “سينوفارم” الصيني من اللقاحات المعتمدة من قبل عدد من دول القارة، وبالتالي عدم الاعتراف بـ “الجواز الصحي” الذي تمنحه السلطات المغربية من أجل التمكن من السفر دون الحاجة لتحاليل الكشف عن الفيروس أو الحجر الصحي.

بحسب “أفب” فإن الاتحاد الأوروبي أصدر توصيات غير ملزمة تحصر السفر إلى بلدانه بالحالات “الضرورية”، مشترطا أن يكون المسافرون مطعمين باللقاحات المعتمدة من الوكالة الأوروبية للأدوية، وتنحصر هذه اللقاحات في أسترازينيكا وجونسون آند جونسون وفايزر وموديرنا. 

وبالتالي، فإن المطعمين من المغاربة بلقاح صيني ملزمون بتقديم نتيجة فحص سلبي للكشف عن الفيروس مع الخضوع لعزل صحي أو إجراء في بعض الحالات، إذا أرادوا السفر الى أوروبا.

وعلّق الكاتب الصحافي كريم بخاري على الموضوع قائلا “لدي انطباع أن اللقاح أصبح بمثابة تأشيرة سفر. لدي تأشيرة لكن لقاحي صيني… كما لو أنني لا أملكها”. 

وأثار ذلك أيضا احتجاج جمعية للجالية الفرنسية المقيمة بالمغرب في رسالة تناقلتها وسائل إعلام محلية جاء فيها “نحن مصدومون، لأن فرنسا لا تعتمد لقاح سينوفارم”.

ويقول مصدر مطلع على الملف في الرباط إن السلطات المغربية تستعد الى إقناع السلطات الفرنسية باعتماد اللقاحات التي وافقت عليها منظمة الصحة العالمية، وبينها “سينوفارم”، على غرار ما تفعل إسبانيا مثلا.

وتبدو المشكلة أقل حدة في بلدان إفريقية أخرى مثل مصر والغابون اللذين اختارا لقاحات سينوفارم وسينوفاك وسبوتنيك-في، على اعتبار أن السفر منها إلى أوروبا يظل محدودا. لكن وقعه أكبر في المغرب خصوصا أن المملكة تعتز بتقدّم حملة التطعيم فيها.

وشملت الحملة في ظرف أربعة أشهر 9,3 ملايين شخص، بينهم أكثر من سبعة ملايين تلقوا الجرعة الثانية، من أصل نحو 36 مليون نسمة، وفق الأرقام الرسمية.

وفي إطار حملة إعلامية تحث على أن تلقي اللقاح هو بمثابة القيام بعمل وطني، تنبّه السلطات إلى أنه أيضا “شرط ضروري” للتمكن من السفر بلا قيود.

لكن اختيار نوعية اللقاح ليس متاحا للمستفيدين، إذ يظل رهن المخزون الوارد الى المملكة، علما أن سينوفارم هو المورد الأساسي حاليا.

وأوضحت مديرة الوكالة الأوروبية للأدوية إمير كوك لوكالة فرانس برس أنها “باشرت محادثات أولية مع مختبر سينوفارم”، إلا أن الأخير لم يقدّم رسميا ملفا لاعتماد اللقاح، خلافا للقاحي سينوفاك وسبوتنيك-في اللذين يوجدان حاليا في طور التقييم.

ويطرح إدراج فرنسا للمغرب ضمن لائحة “المنطقة البرتقالية” مشكلة أخرى، وهي الفئة التي ما يزال فيها الفيروس منتشرا في مستوى متحكم فيه دون شيوع المتحورات المقلقة. وهي الفئة الثانية، وفق المعايير الأوروبية بعد “الفئة الخضراء” التي تدرج ضمنها البلدان التي يبدو فيها الفيروس تحت السيطرة.

ويرتبط هذا التصنيف بالأساس بضعف عدد اختبارات الكشف عن الفيروس في المملكة. وسجلت في المغرب، وفق الأرقام الرسمية، 525 ألف إصابة بكوفيد-19، بينها 9217 وفاة.

في المقابل، يظل السفر داخل المملكة متاحا دون قيود بغض النظر عن نوعية اللقاح، إذ أطلقت السلطات جواز سفر صحيا يتيح أيضا التنقل ليلا دون تقيد بحظر التجوال. 





شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

تحويلات مغاربة الخارج تتجاوز 44 مليار درهم في 6 أشهر

أفاد مكتب الصرف بأن تحويلات المواطنين المغاربة المقيمين بالخارج بلغت أزيد من 44,19 مليار درهم خلال النصف الأول من السنة…

أفاد مكتب الصرف بأن تحويلات المواطنين المغاربة المقيمين بالخارج بلغت أزيد من 44,19 مليار درهم خلال النصف الأول من السنة الحالية، مقابل 29,83 مليار درهم خلال الفترة الفترة نفسها من السنة الماضية.

وأضاف المكتب في نشرته الأخيرة حول مؤشرات المبادلات الخارجية، أن هذه التحويلات سجلت ارتفاعا بنسبة 48,1 في المئة، مُبرزاً أن الميزان التجاري للخدمات أظهر فائضا متناقصا بنسبة 33,1 في المئة إلى 21,73 مليار درهم، وذلك عقب انخفاض الصادرات وارتفاع الواردات.

وحسب مكتب الصرف، فإن الأسفار التي تعد المكون الرئيسي للمبادلات المتعلقة بالخدمات سجلت تراجعا في الرصيد بنسبة 69,6 في المئة.

ويعزى ذلك بشكل خاص إلى تراجع عائدات الأسفار بنسبة 58,1 في المئة ( 8,826 مليار درهم حتى متم يونيو سنة 2021)، وذلك بموازاة مع نفقات الأسفار التي انخفضت بنسبة 25,6 في المئة.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

الملك محمد السادس يعفو عن 1243 شخصا

أصدر الملك محمد السادس أمرا بالعفو على 1243 شخصا، من المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة، وذلك بمناسبة عيد…

أصدر الملك محمد السادس أمرا بالعفو على 1243 شخصا، من المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة، وذلك بمناسبة عيد العرش لهذه السنة.

وأوضحت وزارة العدل في بلاغ لها بهذا الخصوص أنه استفاد من العفو الملكي 1108 شخصا في حالة اعتقال، وذلك على النحو  التالي:

العفو مما تبقى من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة: 19 نزيلا، التخفيض من عقوبة الحبس أو السجن لفائدة: 1086 نزيلا، تحويل السجن المؤبد إلى السجن المحدد لفائدة: 03 نزلاء.

أما المستفيدون من العفو الملكي الموجودون في حالة سراح وعددهم 135 شخصا، فهم موزعين كالتالي:

العفو من العقوبة الحبسية أو مما تبقى منها لفائدة: 36 شخصا، العفو من العقوبة الحبسية مع إبقاء الغرامة لفائدة: 05 أشخاص، العفو من الغرامة لفائدة: 92 شخصا، العفو من عقوبتي الحبس والغرامة لفائدة: 02 شخصين اثنين.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

الملك يوجه خطابا للشعب مساء السبت

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة، أنه بمناسبة تخليد الذكرى الثانية والعشرين لتربع الملك محمد السادس، على عرش أسلافه الميامين،…

أعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة، أنه بمناسبة تخليد الذكرى الثانية والعشرين لتربع الملك محمد السادس، على عرش أسلافه الميامين، سيوجه جلالته بعد غد السبت، خطابا ساميا إلى شعبه الوفي.

وفي ما يلي نص بلاغ وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة:

“تعلن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة ،أنه بمناسبة تخليد الذكرى الثانية والعشرين لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، على عرش أسلافه الميامين، سيوجه جلالته، حفظه الله، خطابا ساميا إلى شعبه الوفي.

وسيبث الخطاب الملكي على أمواج الإذاعة وشاشة التلفزة يوم السبت 31 يوليوز 2021 على الساعة التاسعة مساء”.

أكمل القراءة
error: