أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بسبب “استهتار” المواطنين والسلالة الهندية.. إعادة النظر في تخفيف القيود والإغلاق عند التاسعة مساء

دعا الخبراء المغاربة إلى رفع القيود الاحترازية في المغرب تدريجيا بعد عيد الفطر، داعين في نفس الوقت إلى ضرورة اليقظة…

دعا الخبراء المغاربة إلى رفع القيود الاحترازية في المغرب تدريجيا بعد عيد الفطر، داعين في نفس الوقت إلى ضرورة اليقظة وإعادة توعية المواطنين بضرورة احترام ارتداء الكمامات والتباعد الجسدي وتجنب التجمعات.

ويقترح الخبراء بنهاية أيام عيد الفطر تخفيف الإغلاق لينطلق من الساعة التاسعة مساء بدل الثامنة التي كانت معتمدة قبل رمضان، وثم الشروع في تخفيف الأمر حتى وقت متأخر.

الطبيب والباحث في السياسات والأنظمة الصحية ، الطيب حمدي، قإل إن التخفيف التدريجي والمراقب للإجراءات التقييدية أصبح ممكنا الآن بفضل تحسن الوضع الوبائي والتقدم المحرز في حملة التطعيم الوطنية ضد Covid-19.

حمدي أشار إلى أن المغرب قادر على أن يبدأ بعد عيد الفطر ، تقليصا تدريجيا ومراقبا مع اعتماد تدابير إقليمية، من أجل السماح بالعودة إلى الحياة الاجتماعية والاقتصادية والتجارية، مع الاحترام الكامل للتدابير الوقائية الفردية والجماعية.

يسرد الخبير خمسة عوامل تملي اتخاذ قرار التخفيف التدريجي، وهي الوضع الحالي، والمخاطر المحتملة، والنظام الصحي، وسلوك المواطنين أو قدرة الدولة على مواجهة مخاطر الوضع الوبائي.

الرفع التدريجي الذي ينصح به، يرجع أساسا لظهور المتغيرات البريطانية والهندية على الأراضي الوطنية، والتي تشكل مصدر قلق، كما أوضح حمدي، داعيا إلى اليقظة المطلقة من أجل تجنب العودة المحتملة إلى تدابير صحية صارمة، لكن الأمر الأكثر إثارة للقلق، كما يقول، هو سلوك “غير المحترم” من جانب جزء من السكان، الذي لم يعد يحترم أي تدابير صحية جماعية أو فردية ويشكل خطرا حقيقيا على المجتمع.

وفي هذا الصدد، يحذر المختص من هذه التصرفات غير المسؤولة التي أدت إلى كوارث وبائية في بعض الدول ، داعيا إلى تجنب التجمعات في الأماكن المغلقة، وتعقيم أيديهم بانتظام، واحترام التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامة الواقية.

وتحقيقا لهذه الغاية، يعتقد أن التخفيف من الإجراءات يمكن أن يبدأ بعد عيد الفطر، مشيرا إلى أن التخفيف يجب أن يتم تدريجيا، لا سيما من حيث الأنشطة، مثل إعادة فتح المقاهي والمطاعم حتى الساعة 9 مساء (بتوقيت جرينتش +1) في البداية ثم تمديد الفترة لاحقا.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

جثّة قاصر العوامة بطنجة.. اعتقال مُشتبهٍ فيه وحجز سلاح الجريمة

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، صباح اليوم الأحد 22 ماي، مراهقاً يبلغ من العمر 16 سنة،…

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، صباح اليوم الأحد 22 ماي، مراهقاً يبلغ من العمر 16 سنة، يُشتبه تورطه في مقتل قاصر في الـ 17 من عمره عُثر على جثّته يوم الجمعة الماضي بمكان خلاء في منطقة العوامة، وعليها آثار طعنات بالسلاح الأبيض.

وأفاد مصدر أمني أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها فرق البحث التابعة للشرطة القضائية في هذه القضية، مكنت من تحديد هوية المُشتبه فيه، قبل أن يتم اعتقاله بمنزل أسرته بحي “خندق الورد”، كما تم حجز أداة راضة يُشتبه استعمالها في تنفيذ الجريمة.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير المراقبة رهن إشارة البحث القضائي، الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات الواقعة، وتحديد الدوافع الحقيقية لارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بنكيران: وخا خسرنا الانتخابات ساكنة طنجة باقي كتبغينا (فيديو)

في أول لقاء له بمدينة طنجة منذ خسارة انتخابات شتنبر الماضي وفقدان المدينة التي كانت تعد قلعة لحزب العدالة والتنمية،…

في أول لقاء له بمدينة طنجة منذ خسارة انتخابات شتنبر الماضي وفقدان المدينة التي كانت تعد قلعة لحزب العدالة والتنمية، ترأس عبد الإله بنكيران يوم الأحد 22 ماي الحالي المؤتمر الجهوي للحزب.

وفي سؤال عن موقفه من خسارة هذه المدينة، قال بنكيران إن الخسارة في الانتخابات أمر عادي وطبيعي لكن الخسارة الكبيرة هي خسارة الساكنة وحبها للحزب وأعضاء حزب العدالة والتنمية.

بنكيران قال إنه يعتقد بأن ساكنة طنجة لا تزال تحب العدالة والتنمية وتتعاطف معه، وبأنه سيعمل رفقة الجميع لإعادة تنظيم البيت.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

شكوك باستخدامهما من تاجر مخدرات.. العثور على دينا وفردوس المختفيتين في طنجة

عثرت السلطات في مفوضية أمن أصيلة على الفتاتين دينا وفردوس، بعد اختفائهما في من منطقة سيدي ادريس في مدينة طنجة،…

عثرت السلطات في مفوضية أمن أصيلة على الفتاتين دينا وفردوس، بعد اختفائهما في من منطقة سيدي ادريس في مدينة طنجة، وسط مزاعم باختطافهما.

وأطلق أقارب الفتاتين البالغتيتن 14 و15 سنة حملة للعثور عليهما، جراء اختفائهما في ظروف غامضة، قبل أن يتمكن أشخاص في مدينة أصيلة من تحديد هويتهما وإبلاغ العائلة والشرطة.

أقارب الفتاتين وفي اتصال هاتفي مع موقع “طنجة7” قالوا إنهما توجدان عند مصالح الأمن التي فتحت بحثا في القضية، لاسيما في ظل شكوك من وجود شخص بالغ يستغلهما.

ووفق المصدر ذاته فإن هذه الشكوك تحوم حول تاجر مخدرات كان يسعى لدفعهما إلى ترويج المخدرات قرب مؤسستهما التعليمية، وهو ما أكده بعض زملائهم في المدرسة.

هذا وترفض الفتاتين كشف ظروف اختفائهما ومكان بقائهما خلال الساعات الماضية، مع الاكتفاء بالقول بأنهما غادرتا طنجة على متن حافلة عمومية.

أكمل القراءة
error: