منوعات

بعد توزيعها بالمغرب.. مُؤلّف “أحجية إدمون عمران المالح” يشرح سبب الجدل حول روايته ويكشف بعض الأسرار

بعد توزيع روايته الأخيرة “أحجية إدمون عمران المالح” في المكتبات بالمغرب، تزامناً مع الجدل الأدبي والنقدي الذي صاحبها منذ صدورها…

بعد توزيع روايته الأخيرة “أحجية إدمون عمران المالح” في المكتبات بالمغرب، تزامناً مع الجدل الأدبي والنقدي الذي صاحبها منذ صدورها عن دار “هاشيت أنطوان” المرموقة في بيروت، خصّ الكاتب محمد سعيد احجيوج مجلة “طنجة الأدبية”، والتي كان واحدا من مؤسسيها قبل سنوات، بحوارٍ ثقافي ممتع حول ماهية الموضوع الذي تطرّقت إليه الرواية وأثار الجدل حولها، وكذا ظروف كتابتها.

في هذا الحوار الثقافي، الذي أجراه مدير النشر الحالي لمجلة “طنجة الأدبية” ياسين الحليمي، نتعرّف أيضا على رأي الكاتب محمد سعيد احجيوج في الجوائز الأدبية وصناعة النشر عموما، فإلى نصّ الحوار…

متى بدأت كتابة رواية “أحجية إدمون عمران المالح” ومن أين جاءك الإلهام لها؟

لا يكون الأمر دائما واضحا عن زمن البدء ومصدر الإلهام. الفكرة الأصلية للرواية كانت تتمحور بشكل أساسي حول غرق السفينة إيجوز في رحلتها الثالثة عشر وهي تنقل المغاربة اليهود من ميناء الحسيمة في هجرة سرية تنقلهم إلى جبل طارق، ومن هناك إلى إسرائيل. جاءت فكرة الكتابة حين قرأت أول مرة عن تلك الحادثة، والنتائج التي ترتبت عنها تاليا وأدت إلى هجرة حوالي نصف مليون من المغاربة اليهود.

غير أن الرواية مرت بأكثر من مرحلة إعادة كتابة، ورغم أن حكاية السفينة بقيت كإحدى أعمدتها إلا أن الحكايات تشعبت وتمددت. كثيرا ما كنت أتوقف وأحذف فصولا وأكتب فصولا أخرى، ثم أعود مجددا وأحذف بعض الفصول الجديدة وأعيد كتابة الفصول المحذوفة.

في النهاية، الرواية التي صدرت بعنوان أحجية إدمون عمران المالح ليست هي الرواية التي خططت في البدء لكتابتها. لذلك، ليس يسيرا في هذه الحالة تحديد متى بدأت كتابة هذه الرواية، خاصة أن عملية الكتابة لا تنحصر في فعل الكتابة نفسها، بل يسبقها الكثير من البحث والتحري قبل وضع سن القلم على الصفحة البيضاء، خاصة وأن موضوع الرواية، أو بالأحرى موضوعاتها، شائكة وغير يسير الخوض فيها.

كيف استقبلها القراء والنقّاد؟

لعلي كنت مجدود الحظ فيما يخص تلقي النقاد، فقد أتحفني نخبة من النقاد العرب وكتاب الرأي في المجال الثقافي بقراءات ومقالات كاشفة لمكنون الرواية، وذلك خلال وقت قصير من بعد صدورها.

وكذلك هو الأمر مع القراء الذين تيسر لهم الوصول إلى الرواية، غير أن الوضع العالمي الذي ما يزال يعاني من الأثار المدمرة لجائحة كوفيد 19، والحدود التي ما تزال مقفلة، والصعوبات الاقتصادية في لبنان حيث صدرت الرواية، كلها أحداث تضافرت لتعيق توزيع الرواية على كامل المدن العربية. مما يعني أنني ما زلت أضع يدي على قلبي والقلق يسكنني مع سؤال: كيف تراهم، القراء، سيتلقّون روايتي؟

تطرقت العقدة الرئيسية للحكاية إلى فساد الجوائز الأدبية وصناعة النشر عموما. هلّ أوضحت لنا موقفك أكثر؟

أحد مسارات الرواية الرئيسية هو المواجهة بين عمران المالح والناشر فرانز غولدشتاين، بعد عرض الثاني على الأول رشوة لانتقاء رواية محددة للفوز بجائزة أدبية يشارك الأول في لجنة تحكيمها. ويظهر لنا من خلال ذلك الفساد الذي تعرفه صناعة النشر وتدخل المافيا في ذلك، في فرنسا.

صناعة النشر متقدمة في الغرب، كما في الشرق الأقصى، بالقدر الكافي الذي يجعلها مغرية للأطماع الاقتصادية كما للأطماع السياسية، لذلك تبرز مجموعات تحاول السيطرة أو توجيه حركة النشر لتحقيق أهداف محددة، لا علاقة لها بالضرورة بخدمة الثقافة.

المقروئية على المستوى العربي، كما جودة المنشور، لا ترقى إلى درجة الحديث عن فساد ممنهج تعرفه صناعة النشر العربي، بل من الصعب الحديث أصلا عن صناعة عربية في مجال النشر.

أما على مستوى الجوائز الأدبية فهي فعليا لا ترقى إلى التطلعات، وليس ذلك بمعزل عن الحالة الثقافية العامة. فاقد الشيء لا يعطيه، كما نعرف جميعا. كيف نتوقع من شخص لا يقرأ سوى روايات محدودة في العام، أغلبها مهلهل البناء ركيك الأسلوب، أن يملك القدرة على تقييم جودة الروايات؟

الانتقادات الأكبر التي نسمعها ضد الجوائز العربية تتركز في تهمة محاباة أعضاء لجان التحكيم لأسماء محددة دون اعتبار الجودة. مثلا تجد أحدهم لديه نزعة قومية مفرطة لا يهتم بأي جودة قدر ما يهتم بانتقاء الروايات المرشحة من كتاب بلده.

تجد شخصا آخر لديه أنا مفرطة ويعتبر نفسه أفضل كاتب في بلده يرفض بهستيرية السماح بمرور أي عمل لكاتب من بلده. كما تجد عضوا مهزوز الشخصية لا يستطيع مجابهة صديق معين حين يواجهه قائلا “لقد كنت عضوا في لجنة التحكيم لماذا لم تختر روايتي؟”

هذا دون أن ننسى دور لجان التصفية الأولى للأعمال المرشحة التي يمكنها أن تلغي أعمالا معينة حتى قبل وصولها إلى لجان التحكيم، وكذلك، لا يمكننا تجاهل حقيقة أنه يمكن، نظريا على الأقل، أن تتدخل الأمانة العامة للجائزة في انتقاء أعضاء لجنة التحكيم بطريقة معينة تسمح لها بتوجيه غير مباشر التحكم في الروايات المرشحة للقوائم والجائزة النهائية.

ما هو مشروعك الأدبي بعد أحجية إدمون عمران المالح؟

صناعة النشر شبه متوقفة حاليا، ومن الصعب الحديث عن رواية جديدة، وخاصة أن أحجية إدمون عمران المالح لم يمض عليها سوى أشهر قليلة منذ صدرت. غير أنه لدي رواية أخرى كتبتها مباشرة بعد إكمالي المسودة الأولى من الأحجية، ثم اشتغلت على تحريرهما وتدقيقهما بالتوازي، يُفترض أن تصدر عن دار العين في القاهرة، خلال الخريف القادم. هي روايتي “ليل طنجة” التي سبق أن فاز مخطوطها بجائزة إسماعيل فهد إسماعيل للرواية القصيرة سنة 2019.

غير ذلك لدي أكثر من مشروع لا يتجاوز مرحلة التخطيط الأولي. لا أعرف أي واحد منها يمكن أن أجلس فجأة وأتفرغ له. ثمة متغيرات كثيرة تتدخل في تحديد، ليس المزاج أولها ولا آخرها.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

اشتهر بقصائده الثورية المثيرة للجدل.. وفاة الشاعر العراقي مظفّر النوّاب

توفي اليوم الجمعة 20 ماي، الشاعر العراقي الكبير مظفّر النوّاب عن عمر 88 عاماً، وذلك إثر صراع طويل مع المرض،…

توفي اليوم الجمعة 20 ماي، الشاعر العراقي الكبير مظفّر النوّاب عن عمر 88 عاماً، وذلك إثر صراع طويل مع المرض، حيث وافته المنية في مستشفى الشارقة التعليمي بدولة الإمارات العربية.

ازداد النوّاب في بغداد يوم فاتح يناير من عام 1934، وتخرّج من كليّة الآداب وأصبح مُدرّساً، وقد اشتُهر بقصائده الثورية المثيرة للجدل، وأمضى بسببها سنوات في السجن والغربة.

ففي العام 1963، اضطر الشاعر الذي كان شيوعياً، إلى مغادرة العراق، بسبب الظروف السياسية وهرب إلى إيران عن طريق البصرة، قبل أن تسلّمه السلطات الإيرانية إلى الأمن السياسي العراقي حينها.

وحُكم على النوّاب بالإعدام، ثمّ خُفّف الحكم إلى السجن، قبل أن يتمكّن من مغادرة بغداد إلى بيروت ثمّ دمشق، ليظلّ متنقلاً طوال حياته بين العواصم العربية والأوروبية.

وللنوّاب العديد من القصائد المهمّة، لكن القصيدة التي اشتهر بها لدى الشعوب العربية هي قصيدة “القدس عروس عروبتكم”، التي خاطب فيها الحكام العرب بـ “أولاد القحبة”، والتي بسببها حوكم غيابيا في معظم الدول العربية.

أكمل القراءة
منوعات

وفاة سمير صبري.. أحد كبار رموز الفن في مصر

تُوفّي اليوم الجمعة 20 ماي، الفنان سمير صبري، أحد كبار رموز الفن في جمهورية مصر العربية خلال عقود، وذلك بعد…

تُوفّي اليوم الجمعة 20 ماي، الفنان سمير صبري، أحد كبار رموز الفن في جمهورية مصر العربية خلال عقود، وذلك بعد صراع مع المرض حسب ما أفاد نقيب المهن التمثيلية المصرية أشرف زكي.

وكان الراحل سمير صبري فناناً شاملاً وقدم برامج تلفزيونية حظيت بنسب مشاهدة عالية مثل “النادي الدولي”، إضافة إلى تقديمه خلال مشواره الفني أكثر من 130 فيلماً مع كبار النجوم مثل عادل إمام (احترس من الخط) وفؤاد المهندس (عودة أخطر رجل في العالم).

وذكرت وكالة “رويترز” للأنباء إن صبري تعرّض لأزمة صحية في وقت سابق من العام استدعت نقله للمستشفى، حيث مكث عدة أشهر لتلقي العلاج، وغادره الشهر الماضي قبل عيد الفطر، بعد تحسن حالته الصحية.

ولد محمد سمير جلال صبري في 27 دجنبر 1936 بمدينة الإسكندرية، وكان قد تزوج في شبابه من أجنبية، لكن الزيجة لم تدم طويلاً، وأصدر قبل عامين مذكراته بعنوان “حكايات العمر كله» عن “الدار المصرية اللبنانية” بالقاهرة.

  • وكالات

أكمل القراءة
منوعات

الاغتصاب لم يوقف لمعلم!.. مليار مشاهدة لأغنية سعد المجرد

حققت أغنية المغني المغربي يوم الخميس 19 ماي الحالي مليار مشاهدة على منصة “يوتوب”، ليكون بذلك أول فنان في منطقة…

حققت أغنية المغني المغربي يوم الخميس 19 ماي الحالي مليار مشاهدة على منصة “يوتوب”، ليكون بذلك أول فنان في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يحقق هذا الرقم.

Peut être une image de ‎2 personnes et ‎texte qui dit ’‎b_Sd لحاب 4:15 (Exclusive LM3ALLEM Lamjarred Saad سعد لمجرد لمعلم فيديو) کليب ح. Video) Music ago years views 1B Lamjarred Saad سعد لمجرد أول أغنية عربية تحقق الإنجاز مليار مشاهدة لأغنية سعد المجرد Tanja7.com‎’‎‎

لمجرد حقق هذا الرقم رغم دعوات مقاطعته، بسبب تورطه في قضايا الاعتداء الجنسي على فتيات لاسيما في فرنسا حيث يحاكم في قضية “اغتصاب”، دون صدور حكم نهائي بحقه لغاية الآن.

المغني المغربي قال تعليقا على إنجازه “لحيبان ، في هذه اللحظة التاريخية اود ان اهنئكم على انجازكم انتم ، الذي هو اضعاف مجهودي و مجهود كل فرد اشتغل على هذا المشروع الضخم برمزيته و بايجابيته التي عمت بفضل رب العالمين العالم باسره ، عاشت الاغنية العربية و عاشت الاغنية المغربية”.

أكمل القراءة
منوعات

حدثٌ لن يتكرّر قبل عام 2025.. قمر الدم العملاق يظهر في سماء المغرب

تشهد الكرة الأرضيةيوم غد الإثنين 16 ماي، لاثنين، خسوفا كليا للقمر يُمكن مشاهدته بوضوح في وسط وغرب إفريقيا، وسيحظى سكان…

تشهد الكرة الأرضيةيوم غد الإثنين 16 ماي، لاثنين، خسوفا كليا للقمر يُمكن مشاهدته بوضوح في وسط وغرب إفريقيا، وسيحظى سكان الجزائر والمغرب بأفضل مشاهدة لهذا الخسوف الذي يعد أول بدر عملاق في العام 2022.

وخسوف القمر الكلي لهذا العام سيكون طويلا، إذ ستستغرق كافة مراحل الخسوف أكثر من 5 ساعات، ويبدأ في الواحدة والنصف صباحا بتوقيت غرينتش ويستمر حتى السابعة إلا عشر دقائق من صباح الإثنين.

وقالت “ناسا” إنه عندما يمر القمر عبر أحلك جزء من ظل الأرض، فإنه يُعرف باسم الخسوف الكلي للقمر. وحين تصل أشعة الشمس إلى الأرض، يتشتت الكثير من الضوء الأزرق والأخضر، بينما يظل اللونان البرتقالي والأحمر مرئيين، ولهذا السبب يتحول لون القمر إلى الأحمر ويشار إليه غالبًا باسم “قمر الدم”.

ولن يتمكن جميع سكان الأرض من رؤية الخسوف الكلي للقمر هذا العام، فيما سيكون للناس في أميركا الجنوبية والجزء الشرقي من أميركا الشمالية المجال الواسع لإلقاء نظرة رائعة على خسوف القمر، والذي سيكون مرئيًا في معظم أنحاء إفريقيا وأوروبا وأميركا الجنوبية ومعظم أميركا الشمالية.

ولن يكون هناك خسوف كلي آخر للقمر حتى شهر مارس من عام 2025.

  • وكالات

أكمل القراءة
error: