رياضة

الوداد يهزم الرجاء في الدربي 129

 تفوق فريق الوداد الرياضي على غريمه التقليدي الرجاء الرياضي بهدفين لصفر ، في اللقاء الذي جمعهما ،اليوم الأحد، على أرضية…

 تفوق فريق الوداد الرياضي على غريمه التقليدي الرجاء الرياضي بهدفين لصفر ، في اللقاء الذي جمعهما ،اليوم الأحد، على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس في الدار البيضاء ، برسم الدورة العاشرة من البطولة الوطنية الاحترافية “إنوي” لكرة القدم.

و بفضل هذا الفوز الثمين تمكن فريق الوداد من انتزاع الصدارة حيث اضحى متزعما للترتيب بواقع 22 نقطة مبتعدا عن مطارده المباشر الرجاء الرياضي بثلاث نقاط ، الذي تجمد رصيده عقب هذه الهزيمة عند 19 نقطة .

و انتهى الشوط الأول من مباراة “الديربي رقم 129” ، التي قادها الحكم جلال جيد ، بتفوق فريق القلعة الحمراء بثنائية نظيفة من توقيع المدافعين أيوب العملود و أشرف داري في الدقيقتين 5 و 16 .

و بالعودة الى مجريات اللقاء ،الذي جاء وفيا لكل الانتظارات من حيث الفرجة و المتعة ،فقد بصم الوداد على بداية قوية مع انطلاق المباراة حيث نجح في افتتاح حصة التهديف مبكرا في الدقيقة الخامسة ، بواسطة مدافعه الايمن ايوب العملود بعد ان انبرى بضربة رأسية بديعة لركنية نفذها الجناح الايمن محمد أوناجم، اسكنها شباك الحارس أنس الزنيتي .

و بنفس السيناريو تمكن فريق الوداد من تعزيز تقدمه بهدف ثان في الدقيقة 16 عن طريق قلب الدفاع أشرف داري، الذي تخلص من رقابة مدافع الرجاء الليبي سند الورفلي ليتصدى لضربة ركنية سددها المدافع الايسر يحيى عطية الله برأسية قوية واضعا الكرة في الشباك.

وبحكم الانتشار الجيد لفريق الوداد في رقعة الميدان لم تتمكن كتيبة المدرب جمال السلامي من ممارسة تهديد صريح لمرمى الحارس احمد رضا التكناوتي، في ظل الضعف الذي عانى منها الفريق على مستوى وسط الميدان و غياب النجاعة الهجومية للثنائي بين مالنغو و سفيان الرحيمي ، علاوة على الاستماتة التي برهن عنها الخط الدفاعي لفريق الوداد .

ومع انطلاق الجولة الثانية مارس فريق الرجاء الرياضي ضغطا رهيبا على مرمى الوداد في محاولة لتدارك تعثره في الجولة الاولى خاصة بعد التغييرات التي باشرها المدرب السلامي باقحام المايسترو محسن متولي و متوسط الميدان عمر العرجون و المدافع عبد عبد الاله مذكور ، بالمقابل عمد مدرب الوداد فوزي البنزرتي لتعزيز تفوق فريقه من خلال اقحام متوسط الميدان المخضرم صلاح الدين السعيدي علاوة على بديع اوك و محمد رحيم و الشيخ كومارا .

وكاد فريق القلعة الخضراء ان يزرو شباك التكناوتي في أكثر من مناسبة ، لعل أبرزها تلك التي كانت في حدود الدقيقة الـ72 بعد كرة عرضية سددها البديل مذكور ، اصطدمت بالقائم الأيسر لمرمى الحارس التكناوتي ، ثم تسديدة سفيان رحيمي في الدقيقة 76 ، التي ردها القائم مرة اخرى .

وامام الضغط المتواصل لفريق الرجاء ، اعمتد فريق الوداد على تعزيز كثلته الدفاعية مع القيام بهجومات مضاداة مستغلا المساحات الفارغة التي تركها الخصم ،وكان قاب قوسين من تسجيل هدف ثالث بواسطة الهداف ايوب الكعبي لكن التسرع و انعدام التركيز حال دون ذلك ، لينتهي الديربي 129 الذي سادته روح رياضية عالية ، مكتسيا اللون الاحمر .

  • ماب

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

رياضة

مواجهة مغربية جزائرية في كأس العرب

انتهت مقابلة مصر والجزائر بالتعادل بهدف لكل لفريق، مساء يوم الثلاثاء 7 دجنبر الحالي، لتتصدر مصر المجموعة الرابعة بفضل “اللعب…

انتهت مقابلة مصر والجزائر بالتعادل بهدف لكل لفريق، مساء يوم الثلاثاء 7 دجنبر الحالي، لتتصدر مصر المجموعة الرابعة بفضل “اللعب النظيف” عقب تساوي الفريقين في النقاط.

أمام هذه النتيجة سيواجه المغرب المنتخب الجزائري في دوري الثمانية في المرحلة القادمة، بعد تصدر المغرب مجموعته بـ 9 نقاط، في حين ستواجه مصر المنتخب الأردني.

أكمل القراءة
رياضة

اختيار أشرف حكيمي ضمن “التشكيلة المثالية” في كرة القدم لسنة 2021

أعلن الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، الذي يوجد مقره بزيورخ السويسرية، يوم الثلاثاء 7 دجنبر الحالي، عن التشكيلة المثالية لسنة 2021،…

أعلن الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، الذي يوجد مقره بزيورخ السويسرية، يوم الثلاثاء 7 دجنبر الحالي، عن التشكيلة المثالية لسنة 2021، و التي تميزت بتواجد الدولي المغربي أشرف حكيمي، نجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ضمن لائحة تضم أفضل 11 لاعبا في أنحاء المعمور.

وجاء إختيار حكيمي ،اللاعب العربي و الإفريقي الوحيد في هذه اللائحة، نظير العروض المتميزة التي بصم عليها في الميادين الأوروبية مع فرق ريال مدريد وبروسيا دورتموند و أنتر ميلانو، الذي توج معه بلقب البطولة الإيطالية خلال الموسم الماضي قبل إنتقاله إلى باريس جيرمان الفرنسي حيث يواصل حضوره المتميز.

كما بصم حكيمي على حضور لافت رفقة المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم حيث ساهم في تأهل أسود الأطلس إلى الأدوار النهائية لكأس إفريقيا – الكاميرون 2022، وكذا للدور الحاسم من التصفيات الإفريقية لكأس العالم قطر 2022، حيث سجل المنتخب المغربي العلامة الكاملة من خلال تحقيقه الفوز في كل المباريات التي خاضها، مما جعله يرتقي إلى المركز الأول عربيا والثاني إفريقيا و الـ 28 في التصنيف العالمي برصيد 1525 نقطة.

وسجل حكيمي حضوره بين الكبار في “التشكيلة المثالية” للاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، والتي ضمت مهاجم بايرن ميونخ، روبيرت ليفاندوفسكي، ونجم مانشستر يونايتد، كريستيانو رونالدو، بالإضافة إلى ثنائي باريس سان جيرمان، ليونيل ميسي وكيليان مبابي.

والاتحاد الدولي للتاريخ وإحصاءات كرة القدم ، المعروف اختصارا تحت اسم (IFFHS) هو منظمة موازية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تأسست في 27 مارس 1984 على يد الألماني ألفريدو بوغي المولود في الدار البيضاء، وتعمل على عمل أرشيف خاص بإحصائيات تهم، على الخصوص، التصنيف الشهري للأندية وقائمة هدافي العالم وغيرها من التصنيفات الشهرية والسنوية للرياضة الأكثر شعبية في العالم .

و في ما يلي أفضل تشكيلة لسنة 2021 حسب الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء:

المرمى: جيانلويجي دوناروما (باريس سان جيرمان). خط الدفاع: أشرف حكيمي (باريس سان جيرمان) – ليوناردو بونوتشي (جوفنتوس) – روبين دياز (مانشستر سيتي) – ألفونسو ديفيز (بايرن ميونخ). خط الوسط: جورجينيو (تشيلسي) – كيفين دي بروين (مانشستر سيتي) – ليونيل ميسي (باريس سان جيرمان). خط الهجوم: كريستيانو رونالدو (مانشستر يونايتد) – كيليان مبابي (باريس سان جيرمان) – روبيرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونخ).

أكمل القراءة
رياضة

على حساب السعودية.. منتخب المغرب يُحقّق فوزه الثالث بدور المجموعات لكأس العرب

حقق المنتخب المغربي الرديف لكرة القدم فوزه الثالث على التوالي في دور المجموعات لكأس العرب العاشرة المقامة حاليا بقطر، وجاء…

حقق المنتخب المغربي الرديف لكرة القدم فوزه الثالث على التوالي في دور المجموعات لكأس العرب العاشرة المقامة حاليا بقطر، وجاء على حساب منتخب السعودية (1-0) في اللقاء الذي جمعهما مساء الثلاثاء 7 دجنبر الحالي على أرضية ملعب الثمامة بالدوحة، برسم الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الثالثة، محققا بالتالي العلامة الكاملة.

وسجل هدف الفريق الوطني كريم البركاوي (د 45+4 ض ج)، ليرفع الفريق رصيده بعد هذا الفوز، في الصدارة إلى تسع نقط أمام منتخب الأردن.

وستحدد المواجهة التي ستجمع في وقت لاحق بين المنتخبين الجزائري والمصري ضمن المجموعة الرابعة، الفريق الذي سيلعب ضده أسود الأطلس في ربع نهاية الكاس العربية.

أكمل القراءة
رياضة

المغرب يقسو على فلسطين في كأس العرب

دشن المنتخب المغربي الرديف لكرة القدم حملة الدفاع عن لقب كأس العرب في كرة القدم ، الذي ناله في دورة…

دشن المنتخب المغربي الرديف لكرة القدم حملة الدفاع عن لقب كأس العرب في كرة القدم ، الذي ناله في دورة 2012، بفوز على منتخب فلسطين (4-0)، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأربعاء، على أرضية ملعب الجنوب بالوكرة، برسم الجولة الأولى من دور المجموعات (المجموعة الثالثة).

وسجل أهداف الفريق الوطني كل من محمد الناهيري في الدقيقة 31، قبل أن يعزز عبد الإله الحافيظي الرصيد بهدفين (د 56 و64)، ثم وقع الهدف الرابع بدر بانون (د 87) .

وانطلقت المباراة ،التي أدارها الحكم النيوزيلندي ماثیو كونجر، وعرفت حضورا جماهيريا مغربيا لا باس به، بضغط حذر من المنتخب المغربي وتمكن من بلوغ معترك الفريق الفلسطيني منذ الدقيقة الأولى، وخلق أول فرصة للتسجيل مبكرا بعدما تلقى كريم البركاوي كرة عرضية في الدقيقة الرابعة لكن قذفته مرت محادية لشباك الحارس عمر قدورة.

وواصلت العناصر الوطنية مناوراتها من جميع الجهات أملا في افتتاح حصة التسجيل مبكرا وكاد أن يتأتى لها ذلك لولا تسرع اسماعيل الحداد الذي لم يكن موفقا في إدراك هذا المبتغى بعدما أضاع فرصة كانت أقرب إلى تجسيدا إلى هدف، فيما حاول دفاع المنتخب الفلسطيني إخراج كل ما في جعبته للحد من اندفاع خطي وسط وهجوم أسود الأطلس.

واتسمت الفترات الأولى من اللقاء ببعض التدخلات القوية من لدن المدافعين الفلسطينين أملا في تعطيل الآلة الجمومية المغربية ، والتي تركها الحكم النيوزلندي دون عقاب بعما اكتفى بالإنذار الشفوي وتهدئة اللاعبين.

ومع توالي الدقائق عمد الفريقان إلى الرفع من إيقاع اللعب في سباق مع الزمن المتبقي من عمر اللقاء لتسجيل هدف قد يغير من وجه اللقاء، وذلك ما كاد يدركه أشرف بن شرقي ، الذي كان نشيطا في الجهة اليمنى، في الدقيقة 20 لولا أن عاندته الكرة مرة أخرى ومرت فوق مرمى الحارس عمر قدورة.

في المقابل بدأت العناصر الفلسطينية تكتسب الثقة في النفس خاصة على مستوى الدفاع مع مرور الوقت بعدما تفادت استقبال هدف مبكر، فيما حاول خط الهجوم اعتماد المرتدات التي مكنته غير ما مرة من بلوغ معترك الأسود ، بيد أنها لم تشكل أي خطورة على مرمى الحارس أنس الزنيتي.

وانتظر المنتخب المغربي إلى غاية الدقيقة 31 لتوقيع الهدف الأول بعد مرتد هجومي انتهت الكرة على إثره في رجل الناهيري الذي انبرى لها بتسديدة قوية من خارج مربع عمليات الحارس الفلسطيني، الذي لم يجد لصدها سبيلا.

وانتهى الشوط الأول من اللقاء ، الذي لم يخل من الاندفاع البدني من الجانبين وأحيانا التدخلات الخشنة، والتي كادت أن تكلف الشيبي الورقة الحمراء بسبب تدخله العنيف في حق أحد المهاجمين الفلسطينيين واضطرار الحكم إلى الرجوع إلى الحكم المساعد (الفار) الذي اقر فقط بالإندار، بفوز أسود الأطلس بهدف نظيف.

وفي محاولة من المدرب الوطني ،الحسين عموتة، لجعل خط الهجوم أكثر فعالية ودينامية ، خاصة بعد الفرص العديدة التي ضاعت على المنتخب المغربي بسبب التسرع وقلة التركيز، اشرك وليد أزارو عوض محمد الناهيري، وهو ما تأتى في الدقيقة 56 إثر تسجيل عبد الإله الحافيظي هدفا ثانيا في الدقيقة 56.

وأبى الحافيظي إلا أن يكرس تألقه في المباراة بعد نجاحه في تسجل الهدف الثالث للمنتخب المغربي والثاني له على التوالي، وجاء ذلك في الدقيقة 64 من ضربة مركزة من على مشارف مرمى الحارس عمر قدورة، الذي عانى ضغطا كبيرا جراء المحاولات المتكرة للهجوم المغربي.

وواصل المنتخب المغربي ضغطه المتواصل على مرمى الحارس الفلسطيني عمرة قدورة ، وخلق خط هجومه متاعب كثيرة للدفاع ، وهو الأمر الذي أثمر هدفا رابعا في الدقيقة 87 وجاء من رجل بدر بانون، وكان مسك ختام اللقاء.

وسيخوض الفريق الوطني مباراته الثانية يوم السبت المقبل حيث سيواجه منتخب الأردن، على أن يلعب مباراته الثالثة يوم سابع دجنبر ضد المنتخب السعودي.

أكمل القراءة