غرفة الأخبار

نقابة الصحافة المغربية تدافع عن حق الصحافية “المغتصبة” في قضية عمر الراضي

عبرت نقابة الصحافة المغربية عن تحفظها على الاتهامات الموجهة للصحافي عمر الراضي في قضية تلقي الأموال من جهات أجنبية، مؤكدة…

عبرت نقابة الصحافة المغربية عن تحفظها على الاتهامات الموجهة للصحافي عمر الراضي في قضية تلقي الأموال من جهات أجنبية، مؤكدة تمسكها بقرينة البراءة والمحاكمة العادلة.

النقابة في المقابل، أكدت أنها بخصوص القضية الثانية التي يتابع فيها الراضي، فإنها تدافع عن حق الصحافية المشتكية والتي تتهم الراضي باغتصابها، (تدافع عن حقها) في المطالبة بحقوقها واللجوء إلى القضاء ورد الاعتبار لها.

النقابة قالت يوم الخميس 24 شتنبر، طالب بإجراء تحقيق نزيه من أجل الوصول إلأى الحقيقة وضمان حقوق الطرفين في هذه القضية، مؤكدة أنه انسجاما مع مبادئ حقوق الإنسان، وخاصة ما يتعلق بحقوق النساء، ولاسيما حمايتهن من كل أشكال العنف والاعتداءات، فإن النقابة الوطنية للصحافة المغربية، تؤكد أنها عقدت جلسة استماع للزميلة المشتكية على إثر طلب مؤازرة توصلت به من طرفها.

النقابة قالت إنها تعتبر أي محاولة لتصوير الزميلة المشتكية، شريكة في “مؤامرة ” للإطاحة بعمر الراضي، تدخل في إطار انتهاك حقها في اللجوء إلى القضاء دفاعا عن حقها، وعبرت في هذا السياق عن إدانتها للتوجه الذي صارت عليه بعض وسائل الإعلام الأجنبية وبعض المنظمات غير الحكومية، التي أصدرت حكمها في ملف شبهة الاغتصاب، متهمة الزميلة المشتكية بالتورط في مؤامرة ضد عمر الراضي، بدون التوفر على أية دلائل قانونية.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: