أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

انطلاق الموسم الدراسي الجديد وقرارات منتصف الليل تصدم أولياء الأمور والتلاميذ

 انطلق بمختلف مناطق المملكة، اليوم الاثنين ، الموسم الدراسي 2020-2021، باعتماد نظام التفويج لضمان دخول مدرسي آمن، تنفيذا للإجراءات الصحية…

 انطلق بمختلف مناطق المملكة، اليوم الاثنين ، الموسم الدراسي 2020-2021، باعتماد نظام التفويج لضمان دخول مدرسي آمن، تنفيذا للإجراءات الصحية في سياق تفشي جائحة (كوفيد-19) التي تعاني منها مختلف بلدان العالم.

ويتسم الموسم الدراسي الجديد باعتماد التعليم بالتناوب بين الحضوري وعن بعد، كخيار لجأت إليه وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لكسب رهان ضمان إجراء السنة الدراسية في أفضل الشروط.

والتعليم عن بعد يخص تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية في الأحياء المصنفة ضمن البؤر الوبائية، فيما يكون استقبال باقي التلاميذ ما بين 7 و9 شتنبر داخل المؤسسات التعليمية في مجموعات صغيرة تراعي شروط التدابير الوقائية، وفق الوزارة التي أشارت إلى أن هذا الإجراء ينطبق ، كذلك ، على التلميذات والتلاميذ الذين ينتمون إلى أسر تضم أشخاصا مصابين بفيروس كورونا.

وكانت الوزارة قد أعلنت يوم 22 غشت الماضي عن قرارها باعتماد “التعليم عن بعد” كصيغة تربوية في بداية الموسم بالنسبة لجميع الأسلاك والمستويات بكافة المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية ومدارس البعثات الأجنبية، بينما وفرت “تعليما حضوريا” بالنسبة للمتعلمين الذين عبر أولياء أمورهم، عن اختيار هذه الصيغة.

وعشية الدخول المدرسي، أصدرت الوزارة مذكرة إلى المسؤولين التربويين حددت فيها المبادئ والمرتكزات الكبرى والتوجيهات الأساسية المؤطرة لعملية الأجرأة الفعلية للأنماط التربوية المعتمدة، والتي ستطبق فعليا على مستوى المؤسسات التعليمية، بما فيها مؤسسات التعليم العمومي والخصوصي والأقسام التربية غير النظامية.

وتفيد المذكرة بأنه تم باعتماد ثلاثة أنماط تربوية تنطلق من فرضيات مختلفة، يتمثل أولها في تحسن الحالة الوبائية، والعودة إلى الوضعية الصحية شبه الطبيعية، وفي هذه الحالة يتم اعتماد “نمط التعليم الحضوري”، وثانيها في وضعية وبائية تستلزم تطبيق التباعد الجسدي بالفصول الدراسية، وفي هذه الحالة يتم اعتماد “نمط التعليم بالتناوب” الذي يزاوج بين “التعليم الحضوري” و”التعلم الذاتي”، أما النمط الثالث فيتجلى في استفحال الحالة الوبائية بما يستوجب تعليق الدراسة الحضورية، وفي هذه الحالة يتم اعتماد النمط التربوي القائم على “التعليم عن بعد”.

وكلما تفاقمت الحالة الوبائية ، حسب المذكرة ، يمكن لأية مؤسسة تعليمية، وفي أية فترة من فترات السنة، الانتقال من التعليم الحضوري إلى التعليم بالتناوب أو التعليم عن بعد، وكلما استقرت وتحسنت الوضعية الوبائية، يمكن الرجوع إلى التعليم الحضوري، وذلك بعد التنسيق مع السلطات المختصة.

وبدل تحديد الأحياء والمدارس المعنية بشكل مسبق، صدرت بعد منتصف الليل قرارات مفاجئة، همت إغلاق جميع مدارس وجامعات الدار البيضاء واعتماد التعليم عن بعد.

في طنجة ومراكش وعدد من المناطق المغربية الأخرى أيضا، قررت السلطات قبل ساعات من الدخول المدرسي فرض التعليم عن بعد على مجموعة من الأحياء والمدارس، هذه المؤسسات كانت قد تجهزت لاستقبال التلاميذ وقامت السلطات المحلية ونيابة التعليم بتعقيمها وتجيهزها.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أخبار ومتابعات

مهاجرون أفارقة يختطفون ويحتجزون شخصين في الداخلة

بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الداخلة مساء يوم الثلاثاء…

بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الداخلة مساء يوم الثلاثاء 22 شتنبر الحالي، ستة أشخاص ينحدرون من دول إفريقيا جنوب الصحراء تتراوح أعمارهم ما بين 20 و46 سنة، للاشتباه بتورطهم في جريمة الاختطاف والاحتجاز المقرون بالتعذيب وتنظيم الهجرة غير المشروعة.

وكانت مصالح الأمن الوطني قد تفاعلت بسرعة وجدية، مع مقطع فيديو تم تداوله عبر تطبيقات التراسل الفوري، يُوثق لتعريض مواطن من إفريقيا جنوب الصحراء للكيّ والإيذاء العمدي بواسطة مادة بلاستيكية مشتعلة بعدما تم تكبيل أطرافه العلوية والسفلية، حيث باشرت بشأنه أبحاثا وتحريات تقنية وميدانية مكنت من تشخيص هوية الضحية وشخص آخر تعرض بدوره للاختطاف من قبل المتورطين في هذه الجريمة، قبل أن يتم توقيف أربعة أشخاص يُشتبه ارتكابهم لهذه الأفعال الإجرامية.

وحسب المديرية العامة للأمن الوطني، فإن المشتبه فيهم الأربعة الموقوفين أقدموا على اختطاف واحتجاز الضحيتين في إطار تصفية حسابات بين شبكتين إجراميتين، وذلك في أعقاب فشل تنظيم عملية للهجرة غير المشروعة صوب جزر الكناري بتاريخ 5 غشت المنصرم، والتي اضطلع فيها الضحيتان بدور الوساطة واستقطاب المرشحين للهجرة،

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الستة، بمن فيهم الضحيتان، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، ورصد الامتدادات والارتباطات المحتملة لهذه الشبكة الإجرامية.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

مراسلون بلا حدود تتهم المغرب باستغلال “الاغتصاب” وتطالب الأمم المتحدة بإدانته

أرسلت منظمة مراسلون بلا حدود المعنية بالدفاع عن حرية التعبير والصحافة، يوم الأربعاء 23 شتنبر، “نداء عاجلا” إلى المقررة الخاصة…

أرسلت منظمة مراسلون بلا حدود المعنية بالدفاع عن حرية التعبير والصحافة، يوم الأربعاء 23 شتنبر، “نداء عاجلا” إلى المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بالعنف ضد المرأة، تطلب التنديد علنا باستغلال الشؤون الأخلاقية ضد الصحفيين الذين ينتقدون المغرب.

المنظمة اتهمت السلطات المغربية باستغلال قضايا “الاغتصاب” ضد الصحفيين الذين ينتقدونها، مؤكدة أن جميع قضايا الاعتداء الجنسي يجب التحقيق فيها، لكن هناك عناصر تشكك في مصداقية بعض الاتهامات الموجهة لبعض الصحفيين.

مسؤول قانوني بالمنظمة، زعم أن السلطات المغربية معروفة باستخدام الاغتصاب والقضايا الجنسية ضد كل صوت منتقد، مشيرة أن هذه الوسيلة تسعى لتشويه الصحفيين وتقييد المؤيدين وعدم التضامن معهم، مشيرا في هذا السياق لقضية الصحافي عمر الراضي، الذي مثل يوم الثلاثاء 22 شتنبر أمام قاضي التحقيق ويواجه مجموعة من الاتهامات من بينها اتهام بالاعتداء الجنسي على زميلته.

المنظمة طلبت من الأمم المتحدة التنديد بهذه الممارسات، معتبرة أن هذا النهج إلى جانب إضعاف الأصوات المنتقدة والصحافة الحرة، فإنه يسيء أيضا لقضايا المرأة، مشيرة أن وجهة نظرها هذه تحظى بدعم ومساندة من جميعات نسوية في المغرب.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

أكثر الإصابات في الدار البيضاء.. التوزيع الجغرافي لحصيلة كورونا حسب الجهات

أفادت وزارة الصحة أنه تم خلال الـ 24 ساعة الماضية تسجيل 2397 إصابة جديدة بفيروس كورونا، لترتفع حصيلة المصابين بالفيروس…

أفادت وزارة الصحة أنه تم خلال الـ 24 ساعة الماضية تسجيل 2397 إصابة جديدة بفيروس كورونا، لترتفع حصيلة المصابين بالفيروس في المغرب إلى 107 آلاف و743 مصابا لغاية الساعة السادسة من مساء اليوم الأربعاء 23 شتنبر.

وبالنسبة لعدد الوفيات بسبب فيروس كورونا، سُجّلت 29 حالة وفاة جديدة، لترتفع حصيلة الوفيات إلى 1918 حالة وفاة منذ ظهور الوباء في المغرب، في حين سُجّلت 2361 حالة شفاء جديدة، ليبلغ بذلك إجمالي المتعافين من الفيروس 88244 شخصا.

وبخصوص التوزيع الجغرافي للحصيلة الوبائية خلال الـ 24 ساعة الماضية حسب جهات المغرب، سَجّلت جهة الدار البيضاء سطات 1120 إصابة جديدة (بإجمالي 35953 حالة)، وجهة مراكش آسفي 212 إصابة جديدة (بإجمالي 14485 حالة)، وجهة طنجة تطوان الحسيمة 111 إصابة جديدة (بإجمالي 12231 حالة)، وجهة فاس مكناس 70 إصابة جديدة (بإجمالي 11231 حالة).

وسجّلت جهات الرباط سلا القنيطرة 338 إصابة جديدة (بإجمالي 11479 حالة)، ودرعة تافيلالت 155 إصابة جديدة (بإجمالي 6331 حالة)، وبني ملال خنيفرة 142 إصابة جديدة (بإجمالي 5248 حالة)، وسوس ماسة 112 إصابة جديدة (بإجمالي 4438 حالة)، والجهة الشرقية 72 إصابة جديدة (بإجمالي 2551 حالة)، والداخلة واد الذهب 22 إصابة جديدة (بإجمالي 1782 حالة)، والعيون الساقية الحمراء 14 إصابة جديدة (بإجمالي 1416 حالات)، وكلميم واد نون 29 إصابة جديدة (بإجمالي 598 حالة).

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

45 إصابة بكورونا في طنجة وحالة وفاة

سجلت طنجة 45 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ 24 ساعة الماضية، حسب معطيات وزارة الصحة الصادرة مساء الأربعاء…

سجلت طنجة 45 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ 24 ساعة الماضية، حسب معطيات وزارة الصحة الصادرة مساء الأربعاء 23 شتنبر.

وبلغ مجموع الإصابات في جهة طنجة تطوان الحسيمة 111 إصابة، منها 32 حالة في تطوان، 11 في العرائش، 10 في الحسيمة، 10 في المضيق الفنيدق، وحالة واحدة بكل من شفشاون والفحص أنجرة ووزان.

هذا وقد سجلت طنجة حالة وفاة واحدة.

أكمل القراءة
error: