أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

تحديد عمر التلاميذ المطالبين بإرتداء الكمامة في المغرب

فرضت وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي الكمامة كتدبير أساسي في بروتوكولها الصحي من اجل التصدي لفيروس كورونا، وتقليل عملية انتشار…

فرضت وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي الكمامة كتدبير أساسي في بروتوكولها الصحي من اجل التصدي لفيروس كورونا، وتقليل عملية انتشار الفيروس.

هذا الإجراء رغم ذلك لن يفرض على كافة التلاميذ، فبناء على توصيات من وزارة الصحة ووفق معطيات دولية فإن التلاميذ الذين يقل عمرهم عن 12 سنة ليسوا مطالبين بارتداء الكمامة.

وعكس ما تردد عن خطر ارتداء الكمامة على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 سنة، فإن العلماء يؤكدون أن الحديث عن خطر الكمامة على رئة الطفل وعدم قدرته على التنفس غير صحيحة وليست هناك أي أدلة تؤكد ذلك.

ويفضل الأطباء عدم ارتداء الأطفال للكمامة لأنها قد تكون مزعجة لهم، كما أن بعضهم قد يرتديها بشكل خاطئ، وهنا تكمن خطورتها.

وزير الصحة سعيد أمزازي أكد يوم أمس بأن التلاميذ دون 11 سنة في المغرب لن يكونوا مجبرين على وضع الكمامة، عكس أقرانهم في المستويات الدراسية الأعلى.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

وزير الأوقاف: ستفتح المساجد لصلاة الجمعة في المغرب عند زوال كورونا

حسم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد توفيق الجدل بخصوص عودة صلاة الجمعة في المساجد، وصرح أن موعد السماح بها “غير…

حسم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد توفيق الجدل بخصوص عودة صلاة الجمعة في المساجد، وصرح أن موعد السماح بها “غير معلوم” وأنه مرتبط بزوال جائحة كورونا.

الوزير وفي تصريح لإذاعة ميدي، قال يوم السبت 19 نونبر إن فتح المساجد أمام صلاة الجمعة، لأن عملية إخضاع كافة المصلين لفحص الحرارة ومراقبة ارتداء الكمامة والتطهير والتعقيم سيكون صعب التنفيذ.

وبحسب الوزير فإن هذا الأمر يهدد بتسجيل إصابات في صفوف المصلين، ما يعني ضرورة إخضاع كافة المصلين للفحوصات والعزل، وهو أمر صعب أيضا، نظرا للعدد الكبير من المواطنين الذين يقيمون الصلاة بشكل جماعي ظهر الجمعة.

وبناء على هذا الأمر، يقول الوزير، إن السماح بصلاة الجمعة مرتبط أساسا إما بزوال جائحة كورونا وبالتالي العودة للحياة الطبيعية، أو السيطرة على الفيروس وتصريح السلطات بذلك.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات

وقفة في باريس بسبب الطفل عدنان

نظمت يوم السبت 19 شتنبر وقفة تضامنية بساحة الحريات بباريس في فرنسا مع عائلة الطفل عدنان بوشوف، وسط مطالبة بتحقيق…

نظمت يوم السبت 19 شتنبر وقفة تضامنية بساحة الحريات بباريس في فرنسا مع عائلة الطفل عدنان بوشوف، وسط مطالبة بتحقيق العدالة ومعاقبة المسؤول عن قتله.

وترأس الوقفة الهيئة الديمقراطية المغربية لحقوق الإنسان إلى جانب أفراد من الجالية، مؤكدين أن تحركهم هو تعبير عن تضامن مع كافة القضايا العادلة ومطالبة بحماية حقوق الأطفال والعمل على حمايتهم وسن قوانين ترعاهم وتعاقب كل من يستهدفهم ويحاول استغلالهم.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

إيداع الفقيه مُغتصِب القاصرات بسجن طنجة

أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بطنجة، يوم السبت 19 شتنبر الحالي، إيداع فقيه بالسجن المحلي “طنجة1″، بتهمة ارتكاب جناية هتك…

أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بطنجة، يوم السبت 19 شتنبر الحالي، إيداع فقيه بالسجن المحلي “طنجة1″، بتهمة ارتكاب جناية هتك عرض قاصرات دون 18 عاما، بقرية “الزميج” بجماعة ملوسة بإقليم الفحص أنجرة، حيث كان يعمل ويقيم المتهم.

وفي بلاغ لها، أفادت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بطنجة، أن الوكيل العام للملك بالمحكمة ذاتها ينهي إلى أنه على إثر تقديم شكايتين بشأن تعرض ست قاصرات لهتك العرض، واستنادا إلى الأبحاث والتحريات المنجزة من طرف المركز القضائي للدرك الملكي بطنجة، تم تقديم المشتبه فيه أمام هذه النيابة العامة بتاريخ السبتا 19 شتنبر 2020.

وأضافت النيابة العامة أنه تقرر تقديم مطالبة بإجراء تحقيق للاشتباه في ارتكابه جناية هتك عرض قاصرات دون سن 18 سنة بالعنف وهتك عرض قاصرات دون سن 18 سنة نتج عنه افتضاض من طرف موظف ديني طبقا للفصول 485 فقرة 2 و487 و488 من القانون الجنائي.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

قاصر تُلقي بنفسها من علوّ منزلٍ وتُروّع ساكنة حي الزوفري بطنجة

ألقت فتاة مساء يوم السبت 19 شتنبر الحالي بنفسها من منزل بحي الزوفري بمنطقة مغوغة، لتسقط أرضا متسببة لنفسها بإصابات…

ألقت فتاة مساء يوم السبت 19 شتنبر الحالي بنفسها من منزل بحي الزوفري بمنطقة مغوغة، لتسقط أرضا متسببة لنفسها بإصابات بالغة، وبخوف ورعب وسط السكان المتواجدين بهذا الحي.

الفتاة سقطت من الطابق الثاني، ويعتقد أنها أقدمت على إلقاء نفسها جراء معاناتها مع مشاكل نفسية، وحسب المعطيات الأولية فإن الفتاة في السابعة عشرة من عمرها، وهي وافدة على طنجة.

الفتاة ولحسن الحظ لاتزال على قيد الحياة، وتم على فور نقلها إلى المستعجلات من أجل إنقاذ حياة، خصوصا وأنها وقعت على رأسها وتعاني من نزيف.

أكمل القراءة
error: