غرفة الأخبار

بالصور.. ضبط معمل سرّي في تطوان لإنتاج عسل مزوّر يحمل علامة تجارية شهيرة

ضبطت مصالح الدرك الملكي معملا سريا ضواحي مدينة تطوان، تخصص في إنتاج عسل مغشوش وتعبأته في قارورات تحمل علامة تجارية…

ضبطت مصالح الدرك الملكي معملا سريا ضواحي مدينة تطوان، تخصص في إنتاج عسل مغشوش وتعبأته في قارورات تحمل علامة تجارية إسبانية شهيرة، إلى درجة كبيرة من التشابه.

وكان المعمل المذكور يستعمل في إنتاج كميات العسل المغشوش مواد كيميائية خطيرة على صحة الإنسان، كما كان يقوم بتزوير ملصقات الشركة الإسبانية المعروفة باسم “لا كْرانْخا سان فرانسيسكو”، لوضعها لاحقا على قارورات العسل بنفس أشكال وأحجام الشركة المذكورة، حتى يسهل تسويقها للمغاربة، على أساس أنها مواد غذائية إسبانية مهربة عبر مدينة سبتة.

وتداولت وسائل إعلام إسبانية الخبر، يوم الثلاثاء 10 أبريل الحالي، بشكل واسع. كما أرفقته بصور قالت إنها من داخل المعمل السري الذي تم اكتشافه عقب تعليمات وجهها وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية إلى مصالح الدرك الملكي من أجل فتح تحقيق قاد في الأخير إلى كشف وجود المصنع، حسب ما ذكرت وسائل الإعلام الإسبانية.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

بقيادة أبرشان وبنجلون.. انسحاب وتشكيك في قانونية انتخاب مجلس جماعة طنجة (فيديو)

انسحب أعضاء من حزب الاتحاد الدستوري والاتحاد الاشتراكي والحركة الشعبية، من عملية انتخاب المكتب المسير لجماعة طنجة بقيادة منير ليموري،…

انسحب أعضاء من حزب الاتحاد الدستوري والاتحاد الاشتراكي والحركة الشعبية، من عملية انتخاب المكتب المسير لجماعة طنجة بقيادة منير ليموري، واعتبار العملية غير قانونية.

وقد انطلق الاعتراض بعد كشف ليموري عن تشكيلته في المجلس، والمطالبة بفسح المجال أمام التقدم بلائحة تضم تشكيلة أخرى، الشيء الذي رفض لعدم تقديم اللائحة عند الدعوة للترشح، فانطلقت موجة من الاحتجاجات دفعت سمية لعشيري عن حزب الاستقلال وهي نائبة في لائحة ليموري لإعلان انسحابها، قبل أن تتراجع لاحقا بتدخل محمد الحمامي.

المعترضون اعتبروا بأن اللائحة ساقطة جراء إعلان المستشارة انسحابها، وأمام عدم الاستجابة لهم واللجوء إلى التصويت قرر المحتجون الانسحاب، مع تهديد بالطعن في الجلسة واعتبارها غير قانونية.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

خليّة الرشيدية.. توقيف 4 مُوالين آخرين لتنظيم داعش

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بتنسيق وثيق مع عناصر المديرية العامة للأمن الوطني، من…

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بتنسيق وثيق مع عناصر المديرية العامة للأمن الوطني، من توقيف أربعة أشخاص آخرين، على التوالي بتاريخ 16 و20 و22 شتنبر الحالي، والذين يُشتبه ارتباطهم بمخططات الخلية الإرهابية الموالية لتنظيم “داعش” التي تم تفكيكها بمدينة الرشيدية في الرابع عشر من نفس الشهر.

وأوضح المكتب المركزي في بلاغ له اليوم الأربعاء، أن توقيف هؤلاء المشتبه فيهم الأربعة يأتي في سياق الأبحاث والتحريات المتواصلة في هذه القضية تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب، والرامية لتشخيص وتوقيف جميع الأعضاء الذين ينشطون في إطار هذه الخلية الإرهابية، وتحديد امتداداتها وارتباطاتها الوطنية والدولية، فضلا عن رصد كافة مشاريعها ومخططاتها التخريبية الهادفة للمس الخطير بالنظام العام.

وأضاف أن المعلومات الأولية للبحث، الذي يواصله المكتب المركزي للأبحاث القضائية على خلفية تفكيك هذه الخلية الإرهابية، تشير إلى أن أعضاءها بايعوا الأمير المزعوم لتنظيم “داعش”، وانخرطوا في حملة استقطاب وتجنيد لفائدة تنظيمهم الإرهابي الذي اختاروا له اسم “جماعة التوحيد الإسلامي بالمغرب”.

كما أوضحت إجراءات البحث أن أعضاء هذه الخلية الإرهابية كانوا بصدد التحضير للقيام بعمليات إرهابية فوق التراب الوطني، حددوا لها كأهداف تتمثل في مهاجمة منشآت أمنية وعسكرية، واستهداف قائمة محددة لموظفين يشتغلون في مرافق أمنية وعسكرية وإدارات عمومية باستخدام أسلوب الإرهاب الفردي، إما بواسطة التسميم أو التصفية الجسدية.

وأشار المكتب المركزي للأبحاث القضائية إلى أنه يتواصل حاليا إيداع جميع الموقوفين في إطار هذه الخلية الإرهابية، البالغ عددهم إلى حد الآن سبعة أشخاص، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجريه المكتب تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب والتطرف.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

يقتل والده في تطوان من أجل سرقة أمواله

بتنسيقٍ مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت مصالح الشرطة القضائية بمدينة تطوان يوم الثلاثاء 21 شتنبر الحالي، أربعة…

بتنسيقٍ مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت مصالح الشرطة القضائية بمدينة تطوان يوم الثلاثاء 21 شتنبر الحالي، أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 28 و 49 سنة، يُشتبه تورطهم في القتل العمد المقرون بالسرقة وإخفاء معالم الجريمة.

وكانت مصالح الشرطة القضائية بتطوان قد توصلت بتاريخ 16 شتنبر الحالي، ببلاغ بمثابة بحث لفائدة العائلة من المشتبه فيه الرئيس، ادّعى من خلاله اختفاء والده البالغ من العمر 62 سنة والذي يمتهن صرف العملات بمدينة تطوان، وذلك في ظروف غامضة دون تحديد مكان تواجده.

وأظهرت الأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية، تورط المشتبه فيه الرئيس رفقة باقي الموقوفين، الذي يعملون جميعا كحراس بإقامة سكنية بمدينة “مرتيل”، في التواطؤ من أجل الاعتداء على الضحية والإجهاز عليه باستعمال السلاح الأبيض، قبل دفن جثته بحديقة فيلا مجاورة لأخرى يملكها بهذه الإقامة السكنية، فضلا عن الاستيلاء على مبالغ مهمة بالعملتين الوطنية والصعبة كانت بحوزته.

وأفادت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن عمليات التفتيش التي باشرتها فرق البحث التابعة للشرطة القضائية، مكّنت من تحديد مكان دفن جثة الضحية واستخراجها ووضعها رهن إشارة التشريح الطبي، فضلا عن حجز جزء كبير من المبالغ المالية المتحصلة من هذه الجريمة.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه الجريمة، فضلا عن تحديد باقي المتورطين المفترضين في ارتكابها.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

انتخاب منير الليموري عمدةً لمدينة طنجة

أنتُخب صباح اليوم الأربعاء 22 شتنبر، منير الليموري عن حزب الأصالة والمعاصرة رئيسا لجماعة طنجة، وهو المنصب الذي ترشّح له…

أنتُخب صباح اليوم الأربعاء 22 شتنبر، منير الليموري عن حزب الأصالة والمعاصرة رئيسا لجماعة طنجة، وهو المنصب الذي ترشّح له بدون منافس.

وانتُخب خلال ذلات الجلسة نواب الرئيس العشرة، وهم على التوالي غيلان الغزواني عن حزب التجمع الوطني للأحرار، ونور الدين شنكاشي عن الاستقلال، وعبد العظيم الطويل عن الاتحاد الدستوري، وامحمد الحميدي عن الأصالة والمعاصرة، وعبد النبي مورو عن التجمّع الوطني الأحرار، ونفيسة العروسي عن الاستقلال، وليلى تيكيت عن الاتحاد الدستوري، وعادل الدفوف عن الأصالة والمعاصرة، وعصام الغاشي عن التجمع الوطني للأحرار، وسمية العشيري عن الاستقلال.

أكمل القراءة
error: