أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بعد يومين من الإفراج عنه.. مندوبية السجون تُوجّه تحذيراً إلى المهداوي

نفت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في بيان لها اليوم الأربعاء، ما جاء في تصريحات الصحافي حميد المهداوي، الذي…

نفت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في بيان لها اليوم الأربعاء، ما جاء في تصريحات الصحافي حميد المهداوي، الذي كان نزيلا بالسجن المحلي “تيفلت 2” والمُفرج عنه قبل يومين، بشأن عدم استفادته من الرعاية الصحية والتغذية المقدمة للسجناء وتعرضّهم للتعذيب، واصفة إياها بأنها “تصريحات باطلة ولا مسؤولة وتهدف المسّ بصورة القطاع”.

وأوضحت المندوبية ردّاً على ما جاء في تصريحات المهداوي لمجموعة من المواقع الإلكترونية، أنه بخصوص مزاعم عدم استفادته من الرعاية الطبية، فقد سبق له أن كان موضوع عدة فحوصات داخلية وخارجية، مشيرةً إلى أنه على مستوى الفحوصات الطبية داخل المؤسسة، استفاد المعني بالأمر من 50 فحصا للطب العام، و47 فحصا لطب الأسنان، وفحصا واحدا لطب الجلد.

أما على مستوى الفحوص المتخصصة بالمستشفيات العمومية، فقد استفاد السجين السابق من فحصين على مستوى الجهاز الهضمي، وفحص يخص طب الجلد، و3 فحوصات تخص طب العيون، فضلا عن تدخل على مستوى طب الأسنان بكلية طب الأسنان بالرباط، مبرزة أن المعني بالأمر لم يستفد من مجموعة من المواعيد الطبية الأخرى بسبب رفضه ارتداء الزي الجنائي الخاص بإخراج السجناء إلى المستشفيات العمومية.

وأشارت مندوبية السجون إلى أنه خلافا لما يدّعيه بخصوص ما أسماه بـ “الحالة المتسخة لهذا اللباس”، “كان يتسلم زيا جديدا كلما حان موعد من مواعيده الطبية بالمستشفى العمومي”، مؤكدة في هذا الباب أن ارتداء اللباس الجنائي بالنسبة للنزلاء الراغبين في تلقي العلاج خارج المؤسسات السجنية هو إلزامي بنص القانون المصادق عليه من طرف البرلمان “بما يمثله مؤسساتيا من إرادة شعبية، والذي يدعي أنه يحترمه ويدعو الآخرين لاحترامه”.

وفي ما يتعلق بادعاءات “تعرض السجناء للتعذيب” الصادرة عن المعني بالأمر، قالت المندوبية العامة “إن هذه الادعاءات غير مسؤولة ولا أساس لها من الصحة، حيث إن إدارة المؤسسات السجنية والموظفين يعاملون جميع السجناء وفقا للمقتضيات القانونية المعمول بها، وكلما حصل تجاوز في الإطار، تتم مراسلة السلطات القضائية المختصة لاتخاذ ما يلزم”.

وبخصوص ما أثاره السجين السابق بخصوص التغذية المقدمة للسجناء، لفتت المندوبية العامة إلى أن الوجبات الغذائية تقدم وفقا لبرنامج غذائي متنوع يستجيب للمعايير الكمية والكيفية الضرورية من ناحية السعرات الحرارية، مبرزة أن شركات متخصصة هي من تسهر على إعداد هذه الوجبات، “وإلا ما تفسيره لخروجه وهو يتمتع بصحة جيدة علما أنه منذ اعتقاله كان يتناول الوجبات الغذائية المقدمة له من طرف المؤسسة وأن القفة منذئذ كانت ممنوعة؟”.

واعتبر المندوبية أنه في ما يخص ظروف الإيواء الخاصة بالشخص المذكور، “فقد كان يقيم لوحده في غرفة تتسع لثمانية سجناء بناء على طلبه، تتوفر على كافة شروط الإيواء من نظافة وتهوية وإنارة…، كما كان يستفيد من الاستحمام والاتصال عبر الهاتف بشكل منتظم”.

أما بخصوص جهود محاربة فيروس كورونا بالمؤسسات السجنية، فإن المندوبية العامة تؤكد أن عملية تعقيم هذه المؤسسات كانت تتم بشكل منتظم، كما كان يتم تسليم الكمامات الواقية ومواد التعقيم إلى كافة النزلاء بمن فيهم السجين المعني، وكذا للزوار بمن فيهم زوجته التي قامت بزيارته بتاريخ 15 يوليوز 2020، “وهو ما تم تسجيله بكاميرات المراقبة بالمؤسسة”.

وذكرت المندوبية العامة ان المعني بالأمر سبق له أن تقدم بشكاية إلى النيابة العامة بخصوص “ظروف إقامته بالسجن المحلي تيفلت 2″، “وهي الشكاية التي تم حفظها بسبب انعدام الأدلة على المزاعم التي وردت بها، سواء ما يتعلق بالتطبيب أو التغذية أو ظروف الإيواء، وهو ما يظهر جليا تهافت السجين السابق على ترويج أكاذيبه سواء خلال قضائه لعقوبته الحبسية أو بمجرد مغادرته للمؤسسة السجنية”.

وأشارت إلى أن المعني بالأمر سبق له أن صرح لأعضاء المهمة الاستطلاعية حول بعض المؤسسات السجنية المنبثقة عن لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب بأن ظروف اعتقاله بالسجن المحلي عين السبع 1 كانت عادية، وأن معاملة إدارة المؤسسة له كانت معاملة في إطار القانون، مضيفة أن قوله إن هذا التصريح صدر عنه “مخافة رد فعل إدارة المؤسسة” “فهو قول غير مسؤول، هذا علما أن إمكانيات التشكي لديه كانت دائما متاحة ومصانة”.

وأضاف المصدر ذاته أن المعني بالأمر إذا كان يؤمن بسيادة القانون وتعبيره عن الإرادة الشعبية، وبضرورة احترام المؤسسات، فإن “ما صدر عنه من تصريحات متناقضة فيها مسٌّ بهذه المؤسسات والقوانين التي تشتغل وفقها، مما يفيد بأن هناك جهات تدفعه وتُحركه بغرض الإساءة إلى صورة المؤسسات وتبخيس عملها”.

وشدّدت المندوبية العامة على أنها “تُنبّه الشخص المعني من مغبّة الاستمرار في إصدار تصريحات باطلة ولا مسؤولة بهدف المس بصورة القطاع”.

تعليقات
  • انا كموطن مغربي اصدق ما ندى به حميد المهدوي و استنكر ما تقول المندوبية السجن لماذا لأن وضعية الصحية التي كان يتمتع بها قبل دخله الى سجن سارت متدهويرا
    وانا شخصيا سبقلي دخلت يوم وحيد في زنزنا في رمضان لا اكل لا شرب مثل الحيونات

  • الغريب في الأمر أن المندوبية ولا مرة أقرت بوجود تجاوزات، مع العلم أنه من المستحيل عدم وجودها.أما فيما يخص الإثبات فمن أين يمكن الحصول عليه داخل أسوار المؤسسات السجنية. لا يسعنا إلا أن نقول حسبنا الله ونعم الوكيل

  • ولكن نسيتم أن هناك من يعرف سركم وعلانيتكم وهو الله سبحانه وتعالى فهو يمهل ولا يهمل، حتى إذا أخذ الظالم أخذه أخذ عزيز مقتدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

أكثر من ألف إصابة في الدار البيضاء.. التوزيع الجغرافي لحصيلة اليوم من كورونا

أفادت وزارة الصحة أنه تم خلال الـ 24 ساعة الماضية تسجيل 2552 إصابة جديدة بفيروس كورونا، لترتفع حصيلة المصابين بالفيروس…

أفادت وزارة الصحة أنه تم خلال الـ 24 ساعة الماضية تسجيل 2552 إصابة جديدة بفيروس كورونا، لترتفع حصيلة المصابين بالفيروس في المغرب إلى 99816 مصابا لغاية الساعة السادسة من مساء اليوم السبت 19 شتنبر.

وبالنسبة لعدد الوفيات بسبب الفيروس، سُجّلت 40 وفاة جديدة، لترتفع حصيلة الوفيات إلى 1795 حالة وفاة منذ ظهور الوباء في المغرب، في حين سُجّلت 2318 حالة شفاء جديدة، بإجمالي 79008 حالة.

وبخصوص التوزيع الجغرافي للحصيلة الوبائية خلال الـ 24 ساعة الماضية حسب جهات المغرب، سَجّلت جهة الدار البيضاء سطات 1059 إصابة جديدة (بإجمالي 32731 حالة)، وجهة مراكش آسفي 240 إصابة جديدة (بإجمالي 13899 حالة)، وجهة طنجة تطوان الحسيمة 162 إصابة جديدة (بإجمالي 11814 حالة)، وجهة فاس مكناس 101 إصابة جديدة (بإجمالي 10964 حالة).

وسجّلت جهات الرباط سلا القنيطرة 312 إصابة جديدة (بإجمالي 10067 حالة)، ودرعة تافيلالت 160 إصابات جديدة (بإجمالي 5822 حالة)، وبني ملال خنيفرة 96 إصابة جديدة (بإجمالي 4823 حالة)، وسوس ماسة 270 إصابة جديدة (بإجمالي 3967 حالة)، والجهة الشرقية 62 إصابة جديدة (بإجمالي 2182 حالة)، والداخلة واد الذهب 22 إصابة جديدة (بإجمالي 1677 حالة)، والعيون الساقية الحمراء 18 إصابة جديدة (بإجمالي 1332 حالات)، وكلميم واد نون 50 إصابة جديدة (بإجمالي 538 حالة).

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

49 إصابة جديدة بكورونا في طنجة وحالة وفاة واحدة

سجلت طنجة خلال الـ 24 ساعة الماضية 49 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، من أصل 162 إصابة على مستوى جهة…

سجلت طنجة خلال الـ 24 ساعة الماضية 49 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، من أصل 162 إصابة على مستوى جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وسجلت طنجة حالة وفاة، وفق معطيات وزارة الصحة ليوم السبت 19 شتنبر، وسجلت تطوان 49 إصابة أيضا وحالتي وفاة، الحسيمة 24 إصابة وحالة وفاة.

العرائش سجلت 19 إصابة، المضيق الفنيدق 11 إصابة، وزان 9 إصابات وحالة وفاة، وشفشاون إصابة واحدة.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

حصيلة السبت.. 40 وفاة و2552 إصابة جديدة بكورونا في المغرب

أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم السبت 19 شتنبر، عن تسجيل 2552 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية،…

أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم السبت 19 شتنبر، عن تسجيل 2552 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية، لتبلغ بذلك الحصيلة الإجمالية للمصابين بكورونا في المغرب 99816 مصابا.

وتم أيضا تسجيل 2318 حالة شفاء جديدة، ليرتفع عدد المتعافين إلى 79008 شخصا، في حين سُجّلت 40 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا، لتبلغ حصيلة الوفيات جرّاء الفيروس 1795 وفاة.

وأشارت وزارة الصحة إلى استبعاد 21322 حالة كانت مُشتبه في إصابتها بفيروس كورونا، ليبلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي، مليونان و266 ألف و365 حالة منذ ظهور الوباء في المغرب.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

ضحية رجل دين زميج: كان يستدرجنا بعد تلاوة آيات من القرآن وصديقتي دمرها (فيديو)

مثل يوم السبت 19 شتنبر رجل الدين المتهم بالاعتداء والتحرش جنسيا بمجموعة من الفتيات بقرية زميج، أمام قاضي التحقيق بمحكمة…

مثل يوم السبت 19 شتنبر رجل الدين المتهم بالاعتداء والتحرش جنسيا بمجموعة من الفتيات بقرية زميج، أمام قاضي التحقيق بمحكمة الاسئتناف في مدينة طنجة.

وتفجرت القضية هذا الأسبوع بعد دخول جمعيات حقوقية على خط القضية، وذلك على هامش قضية الطفل عدنان الذي عثر عليه مغتصباً ومقتولا قبل أسبوع.

هذه الممارسات وحسب أهل قرية الزميج بدأت منذ سنوات، لكن القضية تفجرت مؤخرا بواسطة سيدة تدعى فاطمة، والتي دعت نساء القرية إلى إجراء فحوص لبناتهن والتحدث معهن عن حقيقة ما تعرضن له خلال تعلم القرأن.

إحدى ضحايا المتهم، أوضحت أن ‘الفقيه” مستغلا قيام الفتيات والذكور بتعلم القرآن لديه، كان يستفرد ببعض الفتيات ويقوم بالتحرش بهن جنسيا، بعد حصص تعليم القرآن الكريم ليلا، مشيرة بأنه حاول معها أكثر من مرتين الشيء الذي دفعها إلى كشف الأمر لوالدتها.

الفتاة البالغة من العمر 15 سنة حاليا، قالت إن أول محاولة للتحرش بها كانت تبلغ من العمر 8 سنوات، وبأنها طيلة السنوات الماضية علمت بقصص فتيات تعرضن لنفس المعاملة وبعضهن بلغ الأمر معهن حد “الاغتصاب”.

وفي هذا السياق تحدثت الضحية عن صديقة مقربة لها، دخلت في اكتئاب شديد عزلها عن كل المجتمع، مشيرة بأن رجل الدين سبب ما تعرضت له.

أكمل القراءة
error: