منوعات

دولة تُسجّل أكثر من 42 ألف إصابة جديدة بكورونا في يوم واحد

سُجّلت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، 42619 إصابة جديدة بفيروس كورونا و1220 وفاة جديدة في البرازل، حسب ما ذكرت وزارة…

سُجّلت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، 42619 إصابة جديدة بفيروس كورونا و1220 وفاة جديدة في البرازل، حسب ما ذكرت وزارة الصحة البرازيلية يوم الخميس 9 يوليوز.

ووفقاً لبيانات الوزارة بلغ إجمالي عدد المصابين بالفيروس في البرازيل أكثر من 1.7 مليون شخص منذ ظهور الوباء، بينما وصل عدد الوفيات إلى 69184 شخصا لغاية الآن.

(رويتز)

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

خبرٌ مُفرح من منظمة الصحة العالمية بشأن لقاح كورونا

أعلنت منظمة الصحة العالمية، يوم الإثنين 10 غشت، عن إمكانية التوصل إلى لقاح آمن وفعال مضاد لفيروس كورونا. وأوضح المدير…

أعلنت منظمة الصحة العالمية، يوم الإثنين 10 غشت، عن إمكانية التوصل إلى لقاح آمن وفعال مضاد لفيروس كورونا.

وأوضح المدير التنفيذي للمنظمة، الدكتور مايكل ريان، أنه “يوجد 32 لقاحا قيد التجارب السريرية تخضع جميعها لمعايير تهدف إلى تحفيز جسم الإنسان على إفراز الأجسام المضادة للفيروس، وتحفيز البروتينات التي تلتصق به وتتصدى له”.

من جهته، دعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غبريسوس، إلى توسيع نطاق تمويل مبادرة تسريع التوصل إلى لقاحات وأدوية لـ “كوفيد 19″، وتوفير 100 مليار دولار لإنجاح العملية، وكذا توفير قيمة التعهدات التي التزمت الدول بتقديمها.

وتُواصل ست شركات عالمية على الأقل، تنفيذ فحوصات سريرية متفاوتة التقدم على لقاحات محتملة لفيروس كورونا المستجد، فيما قالت روسيا إنها أنهت بنجاح اختبارات على لقاح من إنتاجها.

وكانت الحكومة الأمريكية أعلنت، يوم الأربعاء الماضي، عن استثمار جديد بقيمة مليار دولار في مشروع لقاح ضد فيروس كورونا تُطوّره شركة “جونسون أند جونسون” للأدوية، على أن تضمن واشنطن الحصول على 100 مليون جرعة منه على الأقل.

من جهتها، وقعت الحكومة الكندية صفقتين مع شركتي “فايزر” و”مودرنا” العملاقتين، لصناعة الأدوية بالولايات المتحدة لشراء ملايين الجرعات من لقاحات “كوفيد-19” التجريبية المحتملة.

أكمل القراءة
منوعات

دخان السجائر ينقل عدوى كورونا حتى 10 أمتار!

كشفت دراسة حديثة أن المدخنين يُشكّلون مصدرا محتملا لنقل عدوى فيروس كورونا، فبعدما كان التبغ يُلحق الأذى بشكل غير مباشر…

كشفت دراسة حديثة أن المدخنين يُشكّلون مصدرا محتملا لنقل عدوى فيروس كورونا، فبعدما كان التبغ يُلحق الأذى بشكل غير مباشر بالأشخاص الذين لا يدخنون، أصبح هؤلاء اليوم عرضة أيضا للإصابة بالفيروس في حال استنشاق دخّان سيجارة شخصٍ مريض بـ “كوفيد19”.

وأكّدت الدراسة، وِفق ما ذكرت جريدة “لوبنيون”، أن المدخنين هم أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، كما أن الدخان يحمل جزيئات الفيروس لحوالي 10 أمتار تقريبا، وبالتالي، حيث يُمكن للمدخّن أن ينقل العدوى لأي شخص يوجد بالقرب منه.

أكمل القراءة
منوعات

فرض الحجر الصحي على مدينة إسبانية لمدّة أسبوعين

على إثر الارتفاع الكبير الذي تم تسجيله خلال الأيام الماضية في عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا، دخل سكان مدينة…

على إثر الارتفاع الكبير الذي تم تسجيله خلال الأيام الماضية في عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا، دخل سكان مدينة “أراندا دي دويرو” التي تقع بجهة “كاستيا وليون” البالغ عددهم 32 ألف نسمة، مرحلة الحجر الصحي لمدة 14 يوما، ابتداءً من يوم الجمعة 7 غشت الحالي.

ويستهدف هذا الإجراء الذي تم نشره في الجريدة الرسمية للجهة، إلى التصدي لتفشي الوباء بهذه المدينة التي تقع على بعد 150 كلم شمال العاصمة مدريد، ومحاولة حصر انتشاره في العديد من المناطق المجاورة التابعة لجهة “كاستيا وليون”.

ويعتمد هذا الإجراء مجموعة من التدابير الوقائية، مثل الحد من حركية وتنقل الأشخاص داخل حدود المدينة، والحد من السفر في الحدود الدنيا مع منع الدخول أو الخروج من المدينة.

وحسب وسائل الإعلام المحلية فإن مدينة “آرندا دي دويرو” عرفت خلال الأيام القليلة الماضية ارتفاعا ملحوظا في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا، حيث سجلت يوم الخميس 6 غشت، 131 حالة إصابة بالشمال و68 حالة إصابة بمناطقها الجنوبية مما جعل معدل انتشار العدوى ينتقل إلى نسبة 66,69 حالة لكل 10 آلاف نسمة في المنطقة الأولى، و42,05 بالمئة في المنطقة الثانية.

وبلغ عدد حالات الإصابة بفيروس كورنا في إسبانيا، منذ بدء تفشي الوباء بالبلاد إلى 314 ألف و362 حالة إصابة، بينما بلغ عدد حالات الوفيات أزيد من 28 ألف حالة حسب ما أعلنته وزارة الصحة الإسبانية مساء الجمعة 8 غشت.

أكمل القراءة
منوعات

روسيا تبدأ تلقيح الأطباء وكبار السّن ضد فيروس كورونا

قال نائب وزير الصحة الروسية أوليغ غريدنيف، يوم الجمعة 7 غشت، أن اللقاح الأول ضد فيروس كورونا ،الذي طوره مركز…

قال نائب وزير الصحة الروسية أوليغ غريدنيف، يوم الجمعة 7 غشت، أن اللقاح الأول ضد فيروس كورونا ،الذي طوره مركز “غمالي”، ستُطعّم به أولا الأطقم الطبية التي تعمل على مواجهة الفيروس، بالإضافة إلى كبار السن.

وأضاف غريدنيف أن تسجيل اللقاح الذي تم تطويره في مركز غمالي سيكون في 12 غشت الحالي، مؤكدا “نحن اليوم في المرحلة الأخيرة، حيث يجب أن نفهم أن اللقاح يجب أن يكون آمنا”.

وقال المسؤول الروسي، إن “العمل جار حاليا على إعداد كميات كبيرة من اللقاح”، مشيرا إلى أنه سيتم تطعيم الفئات الأكثر تعرضا للمرض من العاملين في المجال الطبي، وكبار السن أولا.

وأوضح نائب وزير الصحة الروسي، أن تأثير التطعيم سوف يصبح ملحوظا “عندما يتشكل ما يسمى بالمناعة السكانية، وعندما يكون انتقال الفيروس مستحيلا عمليا”، كما أن سرعة ذلك ستعتمد على عدد الأشخاص الذين يتم تطعيمهم، ومدى انتشار التطعيم.

وكانت هيئة حماية المستهلك الروسية قد أعلنت في وقت سابق، أنه يتم تطوير 26 نوعا مختلفا من اللقاحات ضد فيروس كورونا على أساس تجارب 17 منظمة علمية.

واجتاز لقاح واحد طوره مركز “غمالي” تجارب سريرية على المتطوعين. كما يقوم مركز “فيكتور” بتطوير لقاح على ستة منصات تكنولوجية مختلفة. ومن المقرر إطلاق أول لقاح منهما في شتنبر القادم ، والثاني في أكتوبر من هذا العام.

أكمل القراءة
error: