أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

حافلات النقل المزدوج ونقل المستخدمين تستأنف نشاطها

أفادت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء أنه تقرّر وبشكل تدريجي، استئناف الأنشطة المتعلقة بالنقل المزدوج ونقل المستخدمين مع احترام خصوصيات…

أفادت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء أنه تقرّر وبشكل تدريجي، استئناف الأنشطة المتعلقة بالنقل المزدوج ونقل المستخدمين مع احترام خصوصيات المناطق (منطقتي التخفيف رقم 1 و2).

وأبرزت الوزارة في بلاغ لها اليوم الأربعاء، أنه حرصاً منها على سلامة كل من الركاب والمهنيين والمستخدمين على حد سواء، قامت وبتشاور مع وزارة الداخلية وفي احترام تام لتوجيهات وزارة الصحة، بوضع دفتر تحملات يتعلق بتدبير مخاطر انتشار فيروس كورونا خاص بالمقاولات ومستغلي خدمات النقل ومستخدميهم.

وأشارت إلى أن هذا الدفتر يتضمّن الإجراءات والتدابير الاحترازية والوقائية التي يجب مراعاتها بدقة والتقيد بها من قبل الناقلين والمستخدمين وكذا الركاب، قصد توفير خدمات آمنة تضمن سلامة وصحة الجميع والحد من انتشار عدوى الوباء.

وعليه، سيتم اعتماد المسطرة التالية من أجل استئناف نشاط النقل المزدوج ونقل المستخدمين، وذلك حسب تصنيف المناطق السالفة الذكر مع الالتزام بالإجراءات المتمثلة في التأشير على جميع صفحات دفتر التحملات الخاص بمقاولات النقل الطرقي الجماعي للأشخاص، والتوقيع عليه في الصفحة الأخيرة من قبل الممثل القانوني للمقاولة أو المسؤول عن الاستغلال مسبوقا بعبارة “قُرئ وصودق عليه وألتزم باحترام بنوده”.

ويُعتبر دفتر التحملات المذكور بمثابة ترخيص استثنائي لاستئناف نشاط النقل المزدوج ومواصلة نقل المستخدمين بالمناطق السالفة الذكر والمسموح التنقل بها، ويتعيّن أن يكون على متن المركبة من أجل الإدلاء به عند كل عملية مراقبة.

كما يتعيّن أيضا احترام نسبة 50 في المئة من الطاقة الاستيعابية للمركبات كحد أقصى، وإجراء الفحص التقني الدوري للمركبة في حالة انتهاء صلاحيته.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

حصيلة الأحد.. 35 وفاة و1927 إصابة جديدة بكورونا في المغرب

أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الأحد 20 شتنبر، عن تسجيل 2234 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية،…

أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الأحد 20 شتنبر، عن تسجيل 2234 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية، لتبلغ بذلك الحصيلة الإجمالية للمصابين بكورونا في المغرب 101743 مصابا.

وتم أيضا تسجيل 1724 حالة شفاء جديدة، ليرتفع عدد المتعافين إلى 80732 شخصا، في حين سُجّلت 35 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا، لتبلغ حصيلة الوفيات جرّاء الفيروس 1830 وفاة.

وأشارت وزارة الصحة إلى استبعاد 21007 حالات كانت مُشتبه في إصابتها بفيروس كورونا، ليبلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي، مليونان و287 ألف و372 حالة منذ ظهور الوباء في المغرب.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

إغلاق مدرسة فرنسية في طنجة

قررت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية إغلاق المدرسة الفرنسية “ليسي رينيو” لمدة 14 يوما، ابتداء من يوم الإثنين 21 شتنبر….

قررت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية إغلاق المدرسة الفرنسية “ليسي رينيو” لمدة 14 يوما، ابتداء من يوم الإثنين 21 شتنبر.

المديرية قالت مساء الأحد إنه وبناء على توصية من السلطات الصحية والترابية تقرر اعتماد التعليم عن بعد في المؤسسة، وذلك في إطار إجراءات احترازية من أجل تجنب إصابات بفيروس كورونا.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

إغلاق مدرسة ابن الخطيب في طنجة بسبب الوضعية الوبائية في الأحياء المجاورة

تقرر يوم الأحد 20 شتنبر إغلاق مدرسة ابن الخطيب الثانوية في منطقة السواني بطنجة كإجراء احترازي لمدة 14 يوميا، ابتداء…

تقرر يوم الأحد 20 شتنبر إغلاق مدرسة ابن الخطيب الثانوية في منطقة السواني بطنجة كإجراء احترازي لمدة 14 يوميا، ابتداء من الإثنين 21 شتنبر.

وبحسب المديرية الإقليمية للتربية الوطنية فإن القرار جاء بناء على توصية من السلطات الصحية والترابية، ومن أجل حماية الأطر التربوية والإدراية والتلاميذ.

وسيعتمد خلال هذه الفترة نظام التعليم عن البعد بدل التعليم القائم على نمط التناوب (حضوري وعن بعد).

هذا ولم تعلن المؤسسة ولا المديرية الإقليمية عن أي إصابة بفيروس كورونا داخل المدرسة، وفي بلاغ رسمي اكتفت بإرجاع القرار لـ “أسباب احترازية” دون توضيح حقيقة الأمر، الشيء الذي تسبب في قلق أولياء الأمور والتلاميذ والتخوف من كون المؤسسة سجلت إصابات بفيروس كورونا.

في المقابل أرجعت مصادر تربوية القرار إلى الوضعية الوبائية في الأحياء المحيطة بالثانوية، إذ تم تسجيل إصابات بفيروس كورونا، ويخشى أن يتسبب الأمر في انتقال الفيروس لداخل المؤسسة وانتشاره بشكل أوسع.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات

مداهمة مصنع ضواحي طنجة وحجز أطنان من البلاستيك

 قامت عناصر الجمارك والضرائب غير المباشرة بطنجة، اليوم الأحد، بمداهمة مصنع سري لصناعة الأكياس البلاستيكية يقع بجماعة الجوامعة التابعة لإقليم…

 قامت عناصر الجمارك والضرائب غير المباشرة بطنجة، اليوم الأحد، بمداهمة مصنع سري لصناعة الأكياس البلاستيكية يقع بجماعة الجوامعة التابعة لإقليم الفحص-أنجرة، كان يشتغل خارج الضوابط القانونية.

وأكد عبد الغني صغيري، الآمر بالصرف للجمارك والضرائب غير المباشرة بطنجة، إنه في إطار المهام الموكولة للجمارك في مجال حماية المستهلك ومحاربة الغش التجاري وحماية الاقتصاد الوطني، قامت عناصر الجمارك، بناء على معلومات دقيقة وعملية تتبع، بمداهمة معمل سري لصناعة الأكياس البلاستيكية المحظورة.

وأشار السيد صغيري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إلى أن المعمل كان يشتغل خارج مقتضيات القانون رقم 77-15 والقاضي بمنع الأكياس المصنوعة من البلاستيك واستيرادها وتصديرها وتسويقها، لافتا إلى أنه ستتم متابعة المتورطين أمام النيابة العامة المختصة.

وأضاف أن العملية مكنت من ضبط 9 أطنان من الأكياس البلاستيكية تعادل قيمتها 400 ألف درهم، مبرزا أن العملية تعتبر الثانية من نوعها في أقل من شهرين بطنجة في مجال مكافحة صناعة الأكياس البلاستيكية.

من جانبه، سجل رئيس شعيبة جمارك طنجة، عبد الوهاب كدار، إلى أنه في إطار محاربة التهريب التجاري والتصنيع خارج إطار القانون للأكياس البلاستيكية، وعلى إثر عملية ترقب وترصد قامت بها المصلحة الجهوية للأبحاث لما يزيد عن أسبوع، تم رصد مصنع سري بالطريق الوطنية رقم 2 على مستوى جماعة الجوامعة، يقوم بتصنيع أكياس بلاستيكية غير خاضعة لمعايير الجودة والسلامة والممنوعة قانونيا بالمغرب.

وأضاف أن عملية المداهمة مكنت من حجز 9 أطنان من الأكياس المعدة للبيع والمواد الأولية التي تدخل في صناعتها، إلى جانب حجز معدات وأجهزة، موضحا أن البحث مازال جاريا تحت إشراف النيابة العامة المختصة لإيقاف كل المتورطين في العملية.

بدوره، أشار محمود حرنوق ، رئيس زمرة طنجة السيارات بالنيابة، أن العملية جرت بشكل مباغت وبتنسيق مع الضابطة القضائية المختصة مكن من ضبط بعض الأشخاص والآليات في طور تصنيع الأكياس البلاستيكية، مسجلا أنه سيتم إتلاف المحجوزات في احترام تام للضوابط البيئية.

  • ماب

أكمل القراءة
error: