أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

ولاية طنجة توافق على تشغيل مصانع النسيج بعد العيد وتسمح بعودة عمال من خارج المدينة

وافقت ولاية طنجة على إعادة تشغيل مصانع النسيج والألبسة بعد عيد الفطر، عقب أسابيع من إغلاقها جراء ظهور بؤر صناعية…

وافقت ولاية طنجة على إعادة تشغيل مصانع النسيج والألبسة بعد عيد الفطر، عقب أسابيع من إغلاقها جراء ظهور بؤر صناعية في عدد منها.

الولاية شهدت يوم الخميس 21 ماي اجتماعا حول الموضوع بحضور الوالي محمد مهيدية، وتم الاتفاق على الشروع في العمل بشكل تدريجي بعد عيد الفطر، خصوصا وأن الحكومة قد وافقت على عودة نشاط المقاولات خلال نفس الفترة.

ووفق غرفة التجارة والصناعة فإن المصانع ستعود بقدرة 30 في المائة من اليد العاملة، ثم تقييم الخطوة والوضعية الوبائية من أجل رفع النسبة قبل عودتها إلى طبيعتها.

وبحسب المصدر ذاته فقد تمت الموافقة على عودة العمال الذين يتواجدون خارج مدينة طنجة، حتي يتمكنوا من استئناف عملهم، وذلك وفق ما أطلق عليه بـ “المسطرة الخاصة”.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

جهة طنجة تسجل 22 إصابة جديدة بكورونا

سجلت جهة طنجة تطوان الحسيمة معظم الإصابات الجديدة المعلنة وطنيا، صباح يوم الخميس 28 ماي بـ 22 إصابة جديدة. وزارة…

سجلت جهة طنجة تطوان الحسيمة معظم الإصابات الجديدة المعلنة وطنيا، صباح يوم الخميس 28 ماي بـ 22 إصابة جديدة.

وزارة الصحة أعلنت عن 35 إصابة جديدة على المستوى الوطني، بمجموع 7636 إصابة، بينما بلغ المجموع على مستوى الجهة 1067 إصابة، بنسبة مئوية تقدر بـ 13.97 في المائة.

الجهة سجلت يوم أمس 5 إصابات فقط، سجلت أغلبها في طنجة.

No photo description available.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

تسجيل 35 إصابة جديدة بكورونا في المغرب

سجلت مصالح وزارة الصحة 35 إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الساعات الأخيرة، بمجموع إصابات بلغ على العاشرة صباحا من يوم…

سجلت مصالح وزارة الصحة 35 إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الساعات الأخيرة، بمجموع إصابات بلغ على العاشرة صباحا من يوم الخميس 28 ماي، 7636 إصابة.

عدد المتعافين بلغ 5109 حالة دون تسجيل أي حالة وفاة جديدة، واستبعدت 166 ألف و574 حالة.

No photo description available.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات

الأمن الوطني يتدخّل لتحرير فتىً قاصر من الاحتجاز والتعذيب بمنزل والده

أفادت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن عناصر الشرطة بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء، أوقفت مساء اليوم…

أفادت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن عناصر الشرطة بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء، أوقفت مساء اليوم الأربعاء شخصاً يبلغ من العمر 47 سنة، يُشتبه تورّطه في احتجاز ابنه القاصر وتعريضه للضرب والجرح بواسطة أداة راضة، والإيذاء العمدي باستعمال مادة حارقة.

وكانت مصالح الأمن الوطني قد توصلت بإشعار حول شبهة استعمال المشتبه فيه لأعمال التعذيب في حق ابنه القاصر البالغ من العمر 15 سنة، وهو ما استدعى التدخل فورا وضبط الأب في حالة تلبس بتكبيل ابنه بواسطة سلسلة حديدية داخل مسكن العائلة، وتعريضه لحروق من الدرجة الثانية في بعض أنحاء جسده، والضرب والجرح بواسطة أداة راضة، فضلا عن حلاقة جزء من شعر رأسه.

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني، إنه تم إسعاف الطفل الضحية ونقله إلى المستشفى الجامعي ابن رشد لتلقي العلاجات والاسعافات الضرورية، بينما تم حجز المعدات المستعملة في تكبيل القاصر وتعريضه للعنف والإيذاء العمدي.

وتم الاحتفاظ بالأب المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، على خلفية البحث التمهيدي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، لتحديد دوافع وخلفيات ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، والكشف عن جميع ظروف وملابسات اقترافها.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات

سارقٌ في طنجة يتعقّب ملابس وأحذية كورونا أينما وُجدت!

شهدت عدّة عمارات في مدينة طنجة مؤخرا سرقاتٍ “غريبة”، استهدفت الأحذية والملابس التي يتركها قاطنو هذه العمارات عند أبواب شققهم،…

شهدت عدّة عمارات في مدينة طنجة مؤخرا سرقاتٍ “غريبة”، استهدفت الأحذية والملابس التي يتركها قاطنو هذه العمارات عند أبواب شققهم، تجنّبا لإدخالها معهم خشية أن تكون ملوثّة بفيروس كورونا.

ورغم تكرّر هذه السرقات في أكثر من منطقة بمدينة طنجة، إلا أن أسلوبها وتوقيتها ونوعية المسروقات ظلّ متشابها. وبالرجوع إلى كاميرات المراقبة لبعض العمارات المُستهدفة، اتّضح أن وراءها نفس السارق، الذي لم يكن يُحافظ على أسلوبه في السرقة فقط، بل يحافظ على نفس اللباس الذي يرتديه كل مرة يُنفّذ فيها سرقاته، بما في ذلك نفس الكمامة.

وتقدّم بعض “ضحايا” هذه السرقات بشكاية لدى مصالح الأمن، حسب ما أكدوا في حديثٍ مع “طنجة7″، على أمل تحديد هويّة هذا السارق “غريب الأطوار”، الذي يترك ملابس الغسيل بأسطح العمارات ويختار ملابس وأحذية قد تكون ملوّثة بفيروس كورونا، على حدّ قولهم.

أكمل القراءة
error: