غرفة الأخبار

بعد استفزازات البوليساريو.. المغرب يرفض تغيير الوضع في المنطقة العازلة ويحتفظ بحقه في الدفاع عن أراضيه

شدد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، اليوم الأحد، على أن المغرب لن يسمح أبدا بأي تغيير للوضع التاريخي…

شدد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، اليوم الأحد، على أن المغرب لن يسمح أبدا بأي تغيير للوضع التاريخي والقانوني للمنطقة العازلة التي تعتبر جزءا من التراب الوطني، مسجلا أن ” تعامل الأمم المتحدة مع استفزازات البوليساريو في الكركرات لم يكن بالحزم الكافي مما جعل هذه المجموعة تعتبر ذلك بمثابة تشجيع لها”.

وأكد بوريطة، في تصريح للصحافة عقب اجتماع مشترك عقدته لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج بمجلس النواب ولجنة الخارجية والحدود والدفاع الوطني والمناطق المغربية المحتلة بمجلس المستشارين بحضور كل من وزير الداخلية والوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، خصص لتدارس آخر مستجدات قضية الوحدة الترابية، أن “المغرب سيتعامل بالحزم الضروري مع الاستفزازات التي تقع في المنطقة العازلة، ولن يسمح أبدا بأي تغيير للوضع التاريخي والقانوني لهذه المنطقة التي تعتبر جزءا من التراب الوطني، والتي كانت تعرف دائما تواجدا مغربيا إلى غاية سنة 1991″.

وذكر الوزير، في هذا السياق، بأن ” المغرب لما سلم هذه المنطقة للأمم المتحدة فكان ذلك فقط من أجل تدبير وقف إطلاق النار، وبالتالي فعلى الأمم المتحدة والقوى الكبرى تحمل مسؤوليتها”، مشددا على أن المملكة تحتفظ بحقها في أن تدافع عن هذا الجزء من ترابها.

وأشار إلى أن اجتماع اليوم، الذي عقد بمبادرة من الحكومة، يأتي من أجل اطلاع أعضاء البرلمان بمجلسيه على التطورات الخطيرة التي تجري على الأرض في المنطقة العازلة التي توجد شرق المنظومة الدفاعية للمملكة.

وأبرز أن المغرب بفضل رؤية وتحركات جلالة الملك حقق في السنوات الأخيرة مجموعة من المكاسب سواء على المستوى الإفريقي أو الأممي أو الدولي، لافتا إلى أنه في الوقت ذاته هناك وضعية تعيشها بعض دول المنطقة، وكذا الجماعة الانفصالية والتي أدت بها إلى القيام ببعض الاستفزازات التي بدأت في الكركرات.

وأوضح أن “الجماعة الانفصالية ذهبت اليوم إلى ما هو أخطر حيث تمت بعض التحركات في منطقة تيفاريتي وبئر لحلو والمحبس”، واصفا كل هذه التحركات ب”الخطيرة لكونها تغير الوضع الفعلي والتاريخي والقانوني لهذه المنطقة”.

وخلص بوريطة إلى أن ” المغرب لا يمكنه القبول بهذه التحركات وسيقوم بخطوات دبلوماسية ليس للمهادنة أو في إطار التدبير العادي، ولكن من أجل إثارة الانتباه بأن الذي يقع هو أمر خطير ولا يعد فقط خرقا لإطلاق النار وتهديدا للاستقرار الإقليمي، بل يمكنه أن يدفع بالمنطقة إلى المجهول”.

/ ماب





شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

شخصٌ يتلقى جُرعتين من اللقاح في نفس الوقت.. والسلطات تُحقّق (فيديو)

أُعلن يوم الأربعاء 24 فبراير الحالي، عن فتح بحث حول مقطع فيديو يتضمن تصريحات لشخصٍ في مدينة شيشاوة يؤكد تلقيه…

أُعلن يوم الأربعاء 24 فبراير الحالي، عن فتح بحث حول مقطع فيديو يتضمن تصريحات لشخصٍ في مدينة شيشاوة يؤكد تلقيه جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا في نفس الوقت بأحد مراكز التلقيح.

وذكرت عمالة إقليم شيشاوة في بلاغ لها، أنه تم فتح بحث للتأكد من حقيقة الأمر والكشف عن الظروف والملابسات المحيطة بهذه الواقعة، وترتيب الآثار القانونية على ضوء ذلك.

وكان المعني بالأمر قد حكى تفاصيل تلقّيه الجرعتين في مقطع فيديو تم تداوله على بعض المواقع الإلكترونية ووسائط التواصل الاجتماعي.

(الصورة: أحد مراكز التلقيح في المغرب)

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

المشروع 21-13.. توجه للترخيص بزراعة الكيف في منطقة الشمال فقط

قدم وزير الداخلية مذكرة حول مشروع القانون رقم 21-13 المتعلق بـ “الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي”، إذ ينتظر تدارسه يوم الخميس…

قدم وزير الداخلية مذكرة حول مشروع القانون رقم 21-13 المتعلق بـ “الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي”، إذ ينتظر تدارسه يوم الخميس 25 فبراير الحالي بمجلس الحكومة المغربية.

مذكرة وزير الداخلية شدد أن تشريع نبتة القنب الهندي المعروفة محليا بـ “الكيف” يأتي في إطار مسايرة القوانين الدولية، التي رفعت النبتة من قائمة المواد الخطرة المجرمة، مشددا بأن الترخيص في المغرب يهدف لاستعمال النبتة في المجال الطبي والصناعي فقط، مع منع استخدامه كمخدر.

وفي هذا الإطار يشدد الوزير بأن أحد الأهداف الأساسية لتشريع النبتة هو حماية المواطنين من تجار المخدرات والشبكات الدولية، إضافة إلى توفير بديل للمزارعين ومساعدتهم لتحسين أوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية.

وفي هذا الشأن تتوجه الدولة للترخيص بزراعة نبتة الحشيش وفق شروط ومعايير معنية في منطقة الشمال فقط، وينتظر تأكيد هذا الأمر بناء على مرسوم سيصدر قريبا يحدد المناطق والأقاليم التي سيسمح فيها بالزراعة.

وهناك توجه كبير نحو حصر هذه الزراعة في بعض مناطق الشمال فقد ولاسيما جهة طنجة تطوان الحسيمة حيث تنتشر الزراعة، إذ تمت الإشارة إلى العمل على توفير بديل للمزارعين الذين يعتمدون هذه النبتة للعيش لكن بشكل “خارج القانون”.

مشروع القانون كشف عن إحداث وكالة مقرها في الرباط ستقوم بتنظيم هذا المجال، وتناول أيضا شروط منح تراخيص هذه الزراعة وشروط تصدير هذه المادة واستخدمها في المجال الطبي والصناعي.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

صِفر وفاة بكورونا في طنجة و12 إصابة جديدة

كما باقي مُدن جهة طنجة تطوان الحسيمة، لم تُسجَّل في مدينة طنجة أية حالة وفاة بسبب فيروس كورونا خلال الـ…

كما باقي مُدن جهة طنجة تطوان الحسيمة، لم تُسجَّل في مدينة طنجة أية حالة وفاة بسبب فيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية، حسب ما أفادت وزارة الصحة، في حين سُجّلت 18 حالة وفاة على المستوى الوطني.

وخصوص الإصابات الجديدة المؤكدة بالفيروس، سُجّلت في طنجة أصيلة 12 إصابة جديدة من أصل 48 إصابة بالجهة، حيث توزّعت باقي الإصابت في الحسيمة بـ 16 حالة، و8 في العرائش، و6 في المضيق الفنيدق، و4 في تطوان، و2 في شفشاون.

تجدر الإشارة إلى أن عدد الملقحين ضد فيروس كورونا في المغرب بلغ إلى حدود اليوم الأربعاء 24 فبراير، مليونان و911 ألفا و635 شخصا أخذوا جرعتهم الأولى، و37 ألفا و310 أشخاص أخذوا جرعتهم الثانية من اللقاح.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

تسجيل 48 إصابة جديدة بجهة طنجة.. التوزيع الجغرافي لحصيلة كورونا

سُجّلت خلال الـ 24 ساعة الماضية 419 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع بذلك إجمالي المصابين بالفيروس في المغرب إلى 482…

سُجّلت خلال الـ 24 ساعة الماضية 419 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع بذلك إجمالي المصابين بالفيروس في المغرب إلى 482 ألفا و128 مصابا، حسب ما أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الأربعاء 24 فبراير.

وبالنسبة لعدد الوفيات بسبب فيروس كورونا، سُجّلت اليوم 18 حالة وفاة جديدة، لترتفع بذلك حصيلة الوفيات إلى 8592 حالة وفاة، في حين سُجّلت 710 حالة شفاء جديدة، ليبلغ بذلك إجمالي المتعافين من الفيروس 466 ألفا و815 شخصا.

وبخصوص التوزيع الجغرافي للحصيلة الوبائية خلال الـ 24 ساعة الماضية حسب الجهات، سَجّلت جهة الدار البيضاء سطات 211 إصابة جديدة (بإجمالي 189453 حالة)، وجهة الرباط سلا القنيطرة 41 إصابة جديدة (بإجمالي 71491 حالة).

وسَجّلت جهة طنجة تطوان الحسيمة 48 إصابة جديدة (بإجمالي 46113 حالة)، بينها 16 في الحسيمة، و12 إصابة في طنجة أصيلة، و8 في العرائش، و6 في المضيق الفنيدق، و4 في تطوان، و2 في شفشاون.

وسجّلت جهات مراكش آسفي 25 إصابة جديدة (بإجمالي 37964 حالة)، وسوس ماسة 19 إصابة جديدة (بإجمالي 34672 حالة)، والشرق 39 إصابة جديدة (بإجمالي 31365 حالة)، وفاس مكناس 5 إصابات جديدة (بإجمالي 20364 حالة).

كما سجّلت جهات بني ملال خنيفرة 10 إصابات جديدة (بإجمالي 16669 حالة)، ودرعة تافيلالت 3 إصابات جديدة (بإجمالي 15346 حالة)، والعيون الساقية الحمراء 5 إصابات جديدة (بإجمالي 7449 حالات)، وكلميم واد نون 7 إصابات جديدة (بإجمالي 6598 حالة)، والداخلة واد الذهب 6 إصابات جديدة (بإجمالي 4644 حالة).

أكمل القراءة
error: