منوعات

اليابان تمنح دواءً “فعّالاً” في علاج كورونا لـ 20 دولة

صرّح وزير الخارجية الياباني، توشيميتسو موتيجي؛ يوم الثلاثاء 7 أبريل الحالي، أن بلاده تعتزم توفير عقار أفيجان المضاد للأنفلونزا مجاناً…

صرّح وزير الخارجية الياباني، توشيميتسو موتيجي؛ يوم الثلاثاء 7 أبريل الحالي، أن بلاده تعتزم توفير عقار أفيجان المضاد للأنفلونزا مجاناً إلى 20 دولة، بهدف استخدامه لعلاج مرضى فيروس كورونا.

ونقلت وكالة أنباء “كيودو” اليابانية عن “موتيجي” قوله: قائمة الدول العشرين التي ستتلقى الدواء، تشمل بلغاريا وجمهورية التشيك وإندونيسيا وإيران وميانمار والمملكة العربية السعودية وتركيا، كما أن 30 دولة أخرى أبدت اهتماماً.

وتقدم اليابان لمكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع، منحة قدرها مليون دولار لشراء وتوزيع الدواء، المعروف أيضاً باسم “فافيبيرافير”، الذي تمّ تطويره من قِبل شركة تابعة لشركة فوجيفيلم هولدنجز.

وحسب وكالة “رويترز”، قال باحثون في جامعة ووهان ومؤسسات أخرى في الصين، إن الدواء كان فعالاً مع مرضى فيروس كورونا، وخاصة بالنسبة لأولئك الذين يعانون أعراضاً خفيفة منه.

وتعتزم حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي؛ زيادة مخزون أفيجان إلى إنتاج ثلاثة أضعاف الكمية الحالية لاستخدامها في علاج مليونَي شخص من المصابين بفيروس كورونا.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

إسبانيا تدخل المرحلة الثالثة من مخطط رفع الإغلاق التام

بدأ حوالي 70 في المئة من الإسبان (32 مليون نسمة) اليوم الإثنين، المرحلة الثانية من مخطط رفع الإغلاق التام والتخفيف…

بدأ حوالي 70 في المئة من الإسبان (32 مليون نسمة) اليوم الإثنين، المرحلة الثانية من مخطط رفع الإغلاق التام والتخفيف التدريجي للقيود المفروضة في إطار حالة الطوارئ الصحية المعلنة منذ 14 مارس الماضي، بينما سيبقى 15 مليون آخرين في إطار المرحلة الأولى.

وبمقتضى هذا الإجراء دخل اليوم سكان أقاليم بييرزو (جهة كاستيا وليون) والباسيتي وسيوداد ريال وطوليدو (كاستيا لا مانشا) وغرناطة ومالقة (الأندلس) وتوتانا (مورسيا) وجهة فالنسيا، بالإضافة إلى المنطقة الصحية في وسط جهة كتالونيا وخيرونا وألتو بينيديس وغاراف (كاتالونيا)، المرحلة الثانية من رفع الإغلاق التام في اتجاه العودة إلى الوضع الطبيعي، ليلتحقوا بذلك بسكان أقاليم ألميريا وقرطبة وقادس وهويلفا وخيان وإشبيلية (جهة الأندلس) وكذا هويسكا وسرقسطة وترويل (جهة آراغون) الذين كانوا قد مروا إلى المرحلة الثانية خلال الأسبوع الماضي.

وينضاف إلى هؤلاء، سكان جهات أستورياس وكانتابريا وجزر إيبيزا ومينوركي ومايوركا (جزر البليار) وتينيريفي وغران كناريا ولانزاروتي وفويرتيفنتورا ولاس بالماس (جزر الكناري)، وكذا أقاليم غوادالاخارا وكوينكا (جهة كاستيا لامانتشا) وكاسيريس وباداخوس (جهة إكستريمادورا) ولوغو لاكورونيا وأورينسي وبونتيفيدرا (جهة غاليسيا) وغويبزكوا وفيزكايا وألافا (إقليم الباسك)، إلى جانب جهات مورسيا ونافاري ولاريوخا والتي كانت قد دخلت جميعها في المرحلة الثانية من رفع الاحتواء التام وتخفيف القيود المفروضة منذ 25 ماي الماضي.

وبخصوص الـ 45 ألف نسمة من سكان جزر فورمينتيرا (جزر البليار) وغراسيوسا وغوميرا وإل هييرو (أرخبيل الكناري)، فسينتقلون اليوم إلى المرحلة الثالثة من مخطط التخفيف التدريجي للقيود المفروضة الذي من المقرر أن يستمر حتى نهاية شهر يونيو المقبل.

أما بالنسبة لـ 15 مليون الأخرى من سكان إسبانيا خاصة الذين يعيشون بجهة مدريد وكذا ببرشلونة وجهة كاستيا وليون فسيبقون في المرحلة الأولى من هذا المخطط.

وخلال المرحلة الأولى من مخطط الرفع التدريجي للقيود المفروضة التي يطلق عليها المرحلة الأولية من رفع العزل التام يمكن للمتاجر الصغيرة استقبال الزبناء دون موعد مسبق في حين يسمح للمطاعم والمقاهي بأن تعيد فتح أبوابها، ولكن بطاقة محدودة لا تتعدى نسبة 50 في المائة كما يسمح بالتجمعات على ألا تزيد عن 10 أشخاص.

كما تشمل هذه المرحلة إعادة فتح أبواب الفنادق والمنشآت السياحية من دون المناطق والفضاءات الداخلية المشتركة التي يمكن للعملاء أن يتجمعوا فيها إلى جانب فتح أماكن العبادة ولكن بطاقة محدودة لا تتعدى الثلث مع إلزامية ارتداء الأقنعة الواقية.

بينما تسمح المرحلة الثانية من هذا المخطط بشكل خاص بإعادة فتح الفضاءات الداخلية للمقاهي والمطاعم بطاقة لا تتعدى الثلث، مع فتح دور السينما والمسارح بطاقة محدودة لا تتجاوز 30 في المئة، وكذلك إعادة فتح دور العبادة بطاقة 50 في المئة.

في حين تمكن المرحلة الثالثة المتقدمة بإعادة فتح كل المتاجر بما فيها المراكز التجارية الكبرى ولكن بطاقة استقبال لا تتجاوز نسبة 50 في المئة، والرفع من طاقة الاستقبال لدى المقاهي والمطاعم مع مرونة في السماح بالحركة وتنقل الأشخاص بصفة عامة والترخيص بارتياد الشواطئ.

ويتضمن مخطط رفع الاحتواء الشامل والعزل التام الذي انطلق منذ 4 ماي أربعة مراحل، يتم تنفيذها بمستويات مختلفة ومتفاوتة في كل جهة على حدة وذلك اعتمادا على تطور الوضع الوبائي.

أكمل القراءة
منوعات

الهند تُسجّل رقماً قياسيا جديدا للإصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة

 أعلنت وزارة الصحة الهندية، اليوم الأحد، عن تسجيل رقم قياسي جديد لإصابات فيروس كورونا في البلاد بـ 8380 حالة خلال…

 أعلنت وزارة الصحة الهندية، اليوم الأحد، عن تسجيل رقم قياسي جديد لإصابات فيروس كورونا في البلاد بـ 8380 حالة خلال الساعات الـ24 الماضية، ما رفع إجمالي عدد المصابين إلى 182 ألف و143 حالة.

ونقلت صحيفة “إنديا توداي” الهندية عن الوزارة قولها إن عدد الوفيات ارتفع أيضا بمقدار 193 حالة، ما يرفع الاجمالي إلى 4971 حالة. بينما زادت حالات الشفاء التام بمقدار 4614 ووصلت إلى 86 ألف و983 حالة خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وكانت الحكومة الهندية قد قررت في وقت سابق من الشهر الجاري تمديد قرار إغلاق البلاد حتى 30 يونيو المقبل، لمحاولة السيطرة على انتشار وباء فيروس كورونا المستجد.

كما قسمت البلاد إلى مناطق حمراء وبرتقالية وخضراء اعتماد ا على الوضع الوبائي. ففي المناطق الخضراء والبرتقالية، حيث معدل الإصابة منخفض نسبيا، تم السماح لوسائل النقل العام وبعض الشركات بالعمل، وإن كان ذلك مع بعض القيود.

أكمل القراءة
منوعات

السعودية تُعيد فتح المسجد النبوي للمصلين

بدأ المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، فجر اليوم الأحد، استقبال المصلين لأول مرة منذ إغلاقه كإجراء احترازي اتخذته السلطات…

بدأ المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، فجر اليوم الأحد، استقبال المصلين لأول مرة منذ إغلاقه كإجراء احترازي اتخذته السلطات السعودية لتجنب تفشي فيروس كورونا.

ونشر الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين الشرفين ،مجموعة صور للمسجد النبوي بعد فتحه مجددا استعدادا لاستقبال المصلين.

واقتصر فتح المسجد النبوي الشريف على التوسعات والساحات فقط دون الحرم القديم مع استمرار تعليق الدخول للروضة الشريفة.

وكانت السلطات السعودية، أعلنت متم فبراير الماضي تعليق الدخول للمملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف، مؤقتا لمنع تفشي الفيروس.

أكمل القراءة
منوعات

لتجاوز أزمة كورونا.. دولة تدفع 185 دولاراً يومياً لكل سائحٍ يزورها

لمساعدة قطاع السياحة المتضرر من جائحة كورونا على النهوض، تُخطط حكومة اليابان لمنح قسائم خاصة لكل سائح تطأ قدمه أرض…

لمساعدة قطاع السياحة المتضرر من جائحة كورونا على النهوض، تُخطط حكومة اليابان لمنح قسائم خاصة لكل سائح تطأ قدمه أرض البلاد، تبلغ قيمتها 185 دولارا (20 ألف ين) يوميا.

وتعتبر السلطات اليابانية أن هذه الإعانات ستجذب السياح مجددا إلى البلاد بعد انقطاعهم عنها بسبب قيود السفر التي فرضت لمكافحة تفشي الوباء، لأنها ستساعد المسافرين الذين يختارون اليابان وجهة لرحلاتهم السياحية، على تغطية ما يصل إلى نصف نفقاتهم اليومية.

وحسب وكالة أنباء “كيودو”، ستُقبل هذه القسائم التي هي على شكل شيكات، للدفع في المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية داخل اليابان، دون أن تكون قابلة لتغطية نفقات السفر للسياح من خارج البلاد.

وفي المجموع، من المخطط تخصيص 1.35 تريليون ين (12.5 مليار دولار) لهذا البرنامج المخصص لإنقاذ قطاع السياحة من الانهيار.

وأوضحت وكالة الأنباء اليابانية أنه “من المتوقع أن تدخل هذه المبادرة المالية الفريدة من نوعها حيز التنفيذ في أواخر يوليو المقبل. ولتلقي هذه الإعانات، يحتاج السائح إلى إثبات وجود حجز فندق لديه (يشمل ذلك فنادق ريوكان التقليدية) مباشرة أو بمساعدة وكالات السفر اليابانية”.

أكمل القراءة
error: