غرفة الأخبار

والدة أصغر رضيعة توفيت بسبب الاشتباه بإصابتها بكورونا تشكك.. وولاية الشرق توضح

خرجت خلال الساعات الماضية والدة رضيعة توفيت بسبب الاشتباه بإصابتها بفيروس كورونا في الجهة الشرقية للمغرب، للتشكيك بما حدث مع…

خرجت خلال الساعات الماضية والدة رضيعة توفيت بسبب الاشتباه بإصابتها بفيروس كورونا في الجهة الشرقية للمغرب، للتشكيك بما حدث مع طفلتها، وطالبت بشكف حقيقة ما جرى.

الأم وفي فيديو نقلته قنوات يوتوبية، قالت إن السلطات قاموا بدفن ابنتها دون التمكن من رؤيتها، كما قاموا بالتهجم على منزلها، فقط لإنها طالب بحقها بمعرفة بما حدث مع رضيعتها “إسراء”.

ولاية الجهة الشرقية توضح

ولاية الجهة الشرقية من جهتها نفت ما تضمنته مقاطع فيديو متداولة على شبكات التواصل الاجتماعي، تظهر من خلالها والدة رضيعة متوفاة مؤخرا بمدينة وجدة، ‘تدلي بتصريحات غير مضبوطة حول وفاة طفلتها’.

وذكر بيان لولاية جهة الشرق أنه، وتنويرا للرأي العام وتبديدا للبس الذي قد تتسبب فيه المعطيات غير الصحيحة، التي جاءت على لسان السيدة المشار إليها، فقد تم استقبال الرضيعة المذكورة يوم الخميس 26 مارس 2020، إثر مضاعفات طرأت على حالتها الصحية بالمستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة، بعدما تم توجيهها من المستشفى الإقليمي الدراق ببركان، حيث تبين للطاقم الطبي والتمريضي وجود أعراض تحتمل علاقتها بمرض “كوفيد – 19″، مما أوجب إخضاعها للتحاليل المخبرية الخاصة بهذا الوباء كإجراء احترازي، ووضعها بمصلحة الإنعاش عقب تدهور حالتها الصحية، لتفارق الحياة بعدها في اليوم الموالي.

وأضاف المصدر ذاته أنه عقب وفاة الطفلة، ورغم عدم التوصل بنتائج التحليلات المجراة، ارتأت المصالح الصحية باتفاق مع والدتها التي كانت متواجدة حين ذلك بالمستشفى، دفن الطفلة المتوفاة بمقبرة السلام بوجدة وفق المعايير المعمول بها وطنيا ودوليا في دفن موتى “كوفيد – 19” ، لافتا إلى أن المصالح الاجتماعية بالمركز الاستشفائي الجامعي، مراعاة منها لظروف هذه السيدة ووضعية التنقل في ظل حالة الطوارئ الصحية، عملت على نقلها إلى منزلها الكائن بمدينة بركان، حيث تم ذلك في ظروف عادية، مع دعوتها إلى التزام العزلة الصحية حفاظا على سلامتها وسلامة أبنائها وجيرانها.

أما في ما يخص التصريحات الكاذبة التي أتت على ذكرها المعنية بالأمر، من خلال ادعائها لوقائع لا أساس لها من الصحة ونسبها إلى أشخاص وهيئات، فقد أوضح البيان أنه وبعد وصول المعنية بالأمر، انتقلت إلى منزل أسرتها لجنة مختلطة مكونة من السلطات المحلية والصحية وعناصر الوقاية المدنية قصد إخضاع أفراد الأسرة لإجراءات التحليل المخبري للكشف عن فيروس كورونا المستجد، حيث رفضت السيدة إخضاعها أو أفراد أسرتها لذلك، بل وامتنعت عن استقبال أعضاء اللجنة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه السيدة تعمدت، في اليوم الموالي، خرق إرشادات العزلة الصحية والإخلال بحالة الطوارئ الصحية المعمول بها، حيث انتقلت إلى مقر المحكمة الابتدائية ببركان، لتعمل السلطات المختصة في مواجهة ذلك، ومن باب الاحترازات المتخذة تصديا لتفشي عدوى وباء “كوفيد – 19″، على نقل المعنية بالأمر صوب المستشفى الإقليمي الدراق ببركان لأخذ عينتها قصد التحليل المخبري للكشف عن إمكانية إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف أنه بالموازاة مع ذلك، انتقل فريق آخر إلى منزل الأسرة، حيث تواجد أبناء المعنية بالأمر وزوجها، الذي رفض في بادئ الأمر حتى فتح باب المنزل، ليتم بعد إلحاح السلطات العمومية استقبال الفريق الطبي من طرف رب الأسرة، حيث تم نقلهم إلى المستشفى لأخذ عيناتهم المخبرية، قبل أن يتم العمل على إعادتهم صوب المنزل مع إرشادهم إلى التزام العزلة الصحية مراعاة للسلامة الصحية للجيران، وذلك في انتظار صدور نتائج تحليلات الكشف.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

جثّة قاصر العوامة بطنجة.. اعتقال مُشتبهٍ فيه وحجز سلاح الجريمة

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، صباح اليوم الأحد 22 ماي، مراهقاً يبلغ من العمر 16 سنة،…

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة، صباح اليوم الأحد 22 ماي، مراهقاً يبلغ من العمر 16 سنة، يُشتبه تورطه في مقتل قاصر في الـ 17 من عمره عُثر على جثّته يوم الجمعة الماضي بمكان خلاء في منطقة العوامة، وعليها آثار طعنات بالسلاح الأبيض.

وأفاد مصدر أمني أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها فرق البحث التابعة للشرطة القضائية في هذه القضية، مكنت من تحديد هوية المُشتبه فيه، قبل أن يتم اعتقاله بمنزل أسرته بحي “خندق الورد”، كما تم حجز أداة راضة يُشتبه استعمالها في تنفيذ الجريمة.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير المراقبة رهن إشارة البحث القضائي، الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات الواقعة، وتحديد الدوافع الحقيقية لارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بنكيران: وخا خسرنا الانتخابات ساكنة طنجة باقي كتبغينا (فيديو)

في أول لقاء له بمدينة طنجة منذ خسارة انتخابات شتنبر الماضي وفقدان المدينة التي كانت تعد قلعة لحزب العدالة والتنمية،…

في أول لقاء له بمدينة طنجة منذ خسارة انتخابات شتنبر الماضي وفقدان المدينة التي كانت تعد قلعة لحزب العدالة والتنمية، ترأس عبد الإله بنكيران يوم الأحد 22 ماي الحالي المؤتمر الجهوي للحزب.

وفي سؤال عن موقفه من خسارة هذه المدينة، قال بنكيران إن الخسارة في الانتخابات أمر عادي وطبيعي لكن الخسارة الكبيرة هي خسارة الساكنة وحبها للحزب وأعضاء حزب العدالة والتنمية.

بنكيران قال إنه يعتقد بأن ساكنة طنجة لا تزال تحب العدالة والتنمية وتتعاطف معه، وبأنه سيعمل رفقة الجميع لإعادة تنظيم البيت.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

شكوك باستخدامهما من تاجر مخدرات.. العثور على دينا وفردوس المختفيتين في طنجة

عثرت السلطات في مفوضية أمن أصيلة على الفتاتين دينا وفردوس، بعد اختفائهما في من منطقة سيدي ادريس في مدينة طنجة،…

عثرت السلطات في مفوضية أمن أصيلة على الفتاتين دينا وفردوس، بعد اختفائهما في من منطقة سيدي ادريس في مدينة طنجة، وسط مزاعم باختطافهما.

وأطلق أقارب الفتاتين البالغتيتن 14 و15 سنة حملة للعثور عليهما، جراء اختفائهما في ظروف غامضة، قبل أن يتمكن أشخاص في مدينة أصيلة من تحديد هويتهما وإبلاغ العائلة والشرطة.

أقارب الفتاتين وفي اتصال هاتفي مع موقع “طنجة7” قالوا إنهما توجدان عند مصالح الأمن التي فتحت بحثا في القضية، لاسيما في ظل شكوك من وجود شخص بالغ يستغلهما.

ووفق المصدر ذاته فإن هذه الشكوك تحوم حول تاجر مخدرات كان يسعى لدفعهما إلى ترويج المخدرات قرب مؤسستهما التعليمية، وهو ما أكده بعض زملائهم في المدرسة.

هذا وترفض الفتاتين كشف ظروف اختفائهما ومكان بقائهما خلال الساعات الماضية، مع الاكتفاء بالقول بأنهما غادرتا طنجة على متن حافلة عمومية.

أكمل القراءة
error: