غرفة الأخبار

أخطاء لا يجب أن يقع فيها المغرب لكسب معركته ضد كورونا

بحسب مجموعة من الخبراء الصينيين الذين سافروا إلى إيطاليا لتقديم المشورة لنظرائهم الإيطاليين، تحتاج البلاد إلى التحول إلى الحجر الصحي…

بحسب مجموعة من الخبراء الصينيين الذين سافروا إلى إيطاليا لتقديم المشورة لنظرائهم الإيطاليين، تحتاج البلاد إلى التحول إلى الحجر الصحي الجماعي لمرضى فيروس كورونا، الذين يعانون من أعراض خفيفة بدلا من السماح لهم بالعزل في المنزل.

وقال رئيس قسم الجهاز التنفسي بمستشفى غرب الصين التابع لجامعة سيتشوان، ليانغ تسونغ آن، إن الأطباء في ووهان ارتكبوا نفس الخطأ في وقت مبكر من تفشي فيروس كورونا.

فمع بدء المرض في ووهان، تم إدخال المرضى المصابين بأعراض خطيرة إلى المستشفيات، فيما أوصى الأطباء، في ذلك الوقت، بأن يعزل الذين يعانون من أعراض خفيفة أنفسهم في المنزل، وذلك جزئيا للحد من الضغط على نظام الرعاية الصحية.

وفي ذلك الوقت، لم يكن من المفهوم جيدا كيف يمكن أن يكون الفيروس معديا حتى لدى أولئك الذين لا يبدو عليهم المرض الشديد، لكن الباحثين يعرفون الآن أن أولئك الذين يعانون من أعراض خفيفة ويُطلب منهم البقاء في المنزل عادة ما يخاطرون بنقل الفيروس إلى أفراد الأسرة، وكذلك إلى الآخرين خارج منازلهم حيث لا يزال البعض يتنقل بحرية، بحسب ما أفاد موقع وكالة “بلومبيرغ”.

وكشفت صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية، اليوم الإثنين، أن حملة تنفيذ الإجراءات الصارمة بحق منتهكي قواعد الإغلاق، التي جرت يوم أوّل أمس السبت، أدّت إلى إلقاء القبض على حوالي 50 شخصا تبيّن أن إصابتهم بفيروس كورونا “إيجابية”، ومع ذلك فقد خرجوا إلى الشوارع بدلا من البقاء في المنزل.

وكانت ووهان بدأت الحجر الصحي لجميع الحالات المعتدلة في المستشفيات المؤقتة لاحقا، وهي خطوة ساعدت على إبطاء انتشار الفيروس بشكل كبير، ونجحت المدينة في احتواء تفشي المرض بنجاح.

وبحسب ليانغ، فإن فريقه نصح إيطاليا باتباع خطوات الصين في عزل المرضى الذين يعانون من أعراض خفيفة عن أسرهم.

ووفقا للباحث في المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها وعضو فريق الخبراء الصينيين، شياو نينغ، فقد أظهرت دراسة أجريت على إحدى المقاطعات الصينية أن 80 في المئة من الإصابات الجماعية، نشأت من الأشخاص الذين أُمروا بالراحة في منازلهم.

وأوضح ليانغ أن العائلات الإيطالية عموما تعيش في شقق أكثر اتساعا من شقق ووهان، ومع ذلك، هناك أدلة متزايدة على أن عائلات بأكملها تصاب بالعدوى من شخص مريض في وسطها، رغم محاولات عزل المصابين في غرف منفصلة.

ومنذ 20 مارس الحالي، فرض المغرب حالة الطوارئ الصحية في البلاد، أعقب ذلك قرار آخر بإغلاق جميع المحلات التجارية عند السادسة مساء، لكن مع ذلك ما تزال الكثر من الأحياء في عدة مدن مغربية، وخصوصا الأحياء الشعبية، تشهد حركة “دؤوبة” للمواطنين، و”تجمعات” لبعض الشباب، ما يُمكن أن يُقوّض جهود السلطات العمومية في كبح تفشي فيروس كورونا.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

المغرب يُقرّر تمديد حالة الطوارئ الصحية

قرر مجلس الحكومة، المنعقد اليوم الخميس 26 ماي، تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني إلى…

قرر مجلس الحكومة، المنعقد اليوم الخميس 26 ماي، تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني إلى غاية 30 يونيو 2022، وذلك في إطار الجهود المبذولة لمكافحة تفشي جائحة كورونا.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، إن قرار تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني، من يوم الثلاثاء 31 ماي 2022 في الساعة السادسة مساء إلى غاية يوم الخميس 30 يونيو 2022 في الساعة السادسة مساء، يهدف إلى استمرار السلطات العمومية في اتخاذ الإجراءات والتدابير المناسبة لضمان الفعالية والنجاعة في الحد من تفشي فيروس كورونا.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

أمانديس تُنظّم أنشطة تحسيسية لفائدة تلاميذ طنجة

نظّمت شركة “أمانديس” المكلفة بتدبير قطاع الماء والكهرباء في مدينة طنجة، أنشطةً تحسيسية خلال الأسبوع الحالي استفاد منها عدد من…

نظّمت شركة “أمانديس” المكلفة بتدبير قطاع الماء والكهرباء في مدينة طنجة، أنشطةً تحسيسية خلال الأسبوع الحالي استفاد منها عدد من تلاميذ المؤسسات التعليمية بالمدينة، وذلك بهدف زيادة الوعي لديهم بهذا المجال.

وتمكّن هؤلاء التلاميذ من زيارة محطة معالجة المياه العادمة “بوخالف”، حيث تعرّفوا عن قرب على أهمية الحفاظ على الموارد المائية، وقُدّمت لهم شروحات حول دورة الماء قبل أن يصل إلى المنازل.

كما اطّلع الأطفال المستهدفون من هذه الأنشطة على نظام إزالة التلوث، مع التركيز على المشروع الكبير الذي نفذته “أمانديس” في السنوات الأخيرة على نطاق واسع، والذي بدأت تتحقّق نتائجه، ويتعلق الأمر باستخدام المياه العادمة المعَالجة في سقي الفضاءات الخضراء وملاعب الغولف (REUSE).

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

توقيف 42 شخصا بسبب أعمال شغب عقب مباراة اتحاد طنجة ونهضة بركان

ذكرت ولاية أمن طنجة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالحها في الساعات الأخيرة من مساء الأربعاء 25 ماي، أسفرت عن…

ذكرت ولاية أمن طنجة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالحها في الساعات الأخيرة من مساء الأربعاء 25 ماي، أسفرت عن ضبط اثنين وأربعين (42) شخصا، بينهم ثلاثة وعشرون قاصرا، يُشتبه تورطهم في إهانة موظفين عموميين وارتكاب أعمال عنف مرتبط بالشغب الرياضي وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عمومية.

وكان المشتبه فيهم أقدموا على تكسير بعض المقاعد في ملعب “ابن بطوطة” على هامش مباراة فرقين اتحاد طنجة ونهضة بركان، كما قاموا برشق القوات العمومية بالحجارة، ما تسبب في إصابة أربعة شرطيين بجروح طفيفة وإلحاق خسائر مادية بخمس سيارات للأمن الوطني.

وتم إيداع الموقوفين الرشداء تحت تدبير الحراسة النظرية، فيما تم الاحتفاظ بالموقوفين القاصرين تحت تدبير المراقبة، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه الأفعال الإجرامية، بينما لا تزال التحريات جارية لتوقيف باقي المشاركين والمساهمين فيها.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بعد نشر فيديو الاعتداء.. الشرطة تُسارع لاعتقال مُعنّف لبنى موريد

بعد نشر فيديو الاعتداء على “المؤثّرة” لبنى موريد داخل محلها بمدينة برشيد، وتداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي منذ…

بعد نشر فيديو الاعتداء على “المؤثّرة” لبنى موريد داخل محلها بمدينة برشيد، وتداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي منذ صباح يوم الأربعاء 25 ماي، تحرّكت مصالح الشرطة وأوقفت المُعتدي بعدما تمكّن في وقت سابق من الحصول على إفراج حسب ما أفادت ضحية الاعتداء.

وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن مصالحها تفاعلت بسرعة وجدية كبيرة مع شريط الفيديو المنشور الذي يُوثّق لاعتداء خطير يرتكبه شخص في مواجهة سيدة داخل محل تجاري بمدينة برشيد، حيث بادرت بإشعار النيابة العامة المختصة، وتنفيذ تعليماتها بشأن فتح بحث قضائي بخصوص الجرائم التي يوثقها الشريط المذكور.

وأضافت المديرية أن الأبحاث والتحريات المنجزة مكّنت من توقيف المشتبه فيه المتورط في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، والبالغ من العمر 23 عاما، وهو من ذوي السوابق القضائية، كما تمّ تحصيل شكاية السيدة التي كانت ضحية الاحتجاز والضرب والجرح العمديين من طرف المعني بالأمر.

وتم الاحتفاظ بمرتكب هذه الأفعال الإجرامية تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث القضائي، الذي أمرت به النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف، للكشف عن دوافع وملابسات ارتكابه لهذه الجرائم، وكذا تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

أكمل القراءة
error: