غرفة الأخبار

السلطات المغربية: ادعاءات وجود التعذيب والمحاكمات الجائرة في البلاد مجرد إشاعات

عبرت السلطات المغربية عن رفضها التام للادعاءات والمواقف التي تبنتها منظمة العفو الدولية، والتي تهدف إلى تبخيس جهود المملكة المغربية…

عبرت السلطات المغربية عن رفضها التام للادعاءات والمواقف التي تبنتها منظمة العفو الدولية، والتي تهدف إلى تبخيس جهود المملكة المغربية في تعزيز الممارسة الحقوقية.

وأكدت السلطات المغربية في معرض ردها بشأن وثيقة “التقرير السنوي لمنظمة العفو الدولية حول حالة حقوق الإنسان في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط 2019″، خيارها الطوعي في ترسيخ مكتسبات حقوق الإنسان وفي الانفتاح والحوار والتعاون مع الآليات الأممية وكذا مع المنظمات غير الحكومية العاملة في هذا المجال.

وأشارت السلطات المغربية إلى أنها أخذت علما بما جاء في التقرير السنوي للمنظمة في الجزء المخصص للمغرب، والذي تم تقديمه من طرف فرع هذه المنظمة بالمغرب في ندوة صحفية عقدتها أمس الثلاثاء بالرباط. وسجلت السلطات المغربية، استمرار منظمة العفو الدولية في الاعتماد على تعميمات وتقييمات لا ترتكز على معطيات واقعية، مما يؤكد أن منهجيتها في إعداد الوثيقة المذكورة تفتقد للموضوعية والنزاهة وتتسم بالانتقائية والمغالطة، حيث تتبنى مقاربة أحادية الجانب، متجاهلة في ذلك الدينامية التي يعرفها مسار تعزيز حقوق الإنسان بالمغرب.

وأكدت السلطات المغربية أن الادعاءات الواردة بالوثيقة، من قبيل عدم “إجراء تحقيقات كافية في ادعاءات التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة” و”المحاكمات الجائرة” لا تعدو أن تكون ترديدا لأخبار وإشاعات متداولة لا أساس لها من الصحة ومنافية لواقع الأحداث في تجاهل تام لمجهودات المملكة في مجال الوقاية من التعذيب، من قبيل تنصيب آلية وطنية وفقا لالتزامات المغرب الدولية في هذا الإطار.

أما فيما يتعلق بادعاء “مضايقة صحفيين ومدونين وفنانين ونشطاء لتعبيرهم عن آرائهم بصورة سلمية” ومحاكمة بعضهم، فيبقى، حسب السلطات المغربية، تقييما فيه الكثير من التجاوز والتحامل، ذلك أن المنظمة سلطت الضوء على حالات خارج سياق وقائعها، حيث أن المعنيين، على محدودية عددهم، أدينوا بسبب جرائم الحق العام ولا يمكن لصفاتهم أن تحصنهم من المساءلة القانونية على أساسها، والحال أن القضاء يبقى وحده السلطة المختصة للبت في كل الملفات التي تعرض عليه، طبقا للحجج والدلائل المتعلقة بكل حالة، في ظل استقلاله التام وممارسته لصلاحياته وفقا للدستور والقانون.

وأعربت السلطات المغربية عن استغرابها من محاولة المنظمة الطعن في مستوى الممارسة الجمعوية بالمغرب، وذلك خلافا لما يعكسه الحجم المتنامي للنسيج الجمعوي الوطني وواقع ممارسة الأنشطة الجمعوية، من بينها الأنشطة المختلفة لفرع منظمة العفو الدولية بالمغرب.

  • ماب بتصرف




شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

ألمانيا تستدعي سفير المغرب في برلين

استدعت الخارجية الألمانية سفير المغرب في برلين، بعدما تسربت وثيقة تظهر توجه الرباط إلى قطع الاتصال مع السفارة الألمانية والحديث…

استدعت الخارجية الألمانية سفير المغرب في برلين، بعدما تسربت وثيقة تظهر توجه الرباط إلى قطع الاتصال مع السفارة الألمانية والحديث عن “سوء فهم عميق”.

كاتب الدولة في الخارجية الألمانية، سيطلب من السفير المغربي توضيحات عاجلة بخصوص القرار، مع مناقشة الإجراءات أحادية الجانب.

إلى ذلك، اعتبر تقرير ألماني بأن برلين تجد لغاية الأمس أن العلاقات مع المغرب جيدة وأن ليس هناك أي دوافع لتأثرها بهذا الشكل، كما أن سفير ألمانيا في الرباط لم يتلق أي معطيات رسمية بخصوص موقف وزارة الخارجية.

وبحسب التقارير الألمانية فإن هناك اعتقادا أن القرار الأخير راجع إلى “توجه جديد” شرع المغرب في اعتماده، خصوصا بعد تطور العلاقات مع أمريكا وإسرائيل، وعمله على تغيير “تموضعه” والتأكيد بأنه الدولة الرائدة في إفريقيا والتي “لا يمكن تجاوزها”.

التحرك المغربي الذي وصف بـ “الجريء” تقول “فيلت” الألمانية إنه يظهر “ثقة كبيرة في نفس لدى المغرب”، وبأنه يسعى لعلاقات أوضح مع ألمانيا.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

تسجيل 15 إصابة جديدة بجهة طنجة.. التوزيع الغرافي لكورونا حسب الجهات

سُجّلت خلال الـ 24 ساعة الماضية 393 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع بذلك إجمالي المصابين بالفيروس في المغرب إلى 484…

سُجّلت خلال الـ 24 ساعة الماضية 393 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع بذلك إجمالي المصابين بالفيروس في المغرب إلى 484 ألفا و159 مصابا، حسب ما أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الثلاثاء 2 مارس.

وبالنسبة لعدد الوفيات بسبب فيروس كورونا، سُجّلت اليوم 8 حالات وفاة جديدة، لترتفع بذلك حصيلة الوفيات إلى 8645 حالة وفاة، في حين سُجّلت 523 حالة شفاء جديدة، ليبلغ بذلك إجمالي المتعافين من الفيروس 469 ألفا و868 شخصا.

وبخصوص التوزيع الجغرافي للحصيلة الوبائية خلال الـ 24 ساعة الماضية حسب الجهات، سَجّلت جهة الدار البيضاء سطات 274 إصابة جديدة (بإجمالي 190615 حالة)، وجهة الرباط سلا القنيطرة 16 إصابة جديدة (بإجمالي 71655 حالة).

وسَجّلت جهة طنجة تطوان الحسيمة 15 إصابة جديدة (بإجمالي 46273 حالة)، بينها 7 إصابات في طنجة أصيلة، و4 إصابات في كلّ من الحسيمة والعرائش.

وسجّلت جهات مراكش آسفي 18 إصابة جديدة (بإجمالي 38075 حالة)، وسوس ماسة 4 إصابات جديدة (بإجمالي 34728 حالة)، والشرق 34 إصابة جديدة (بإجمالي 31580 حالة)، وفاس مكناس إصابتان جديدتان (بإجمالي 20391 حالة).

كما سجّلت جهات بني ملال خنيفرة 14 إصابة جديدة (بإجمالي 16718 حالة)، ودرعة تافيلالت 6 إصابات جديدة (بإجمالي 15377 حالة)، والعيون الساقية الحمراء 3 إصابات جديدة (بإجمالي 7475 حالات)، وكلميم واد نون إصابة واحدة جديدة (بإجمالي 6601 حالة)، والداخلة واد الذهب 6 إصابات جديدة (بإجمالي 4671 حالة).

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

وفاة 8 أشخاص اليوم بكورونا وتسجيل 393 إصابة جديدة

أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الثلاثاء 2 مارس، عن تسجيل 393 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية،…

أعلنت وزارة الصحة مساء اليوم الثلاثاء 2 مارس، عن تسجيل 393 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية، لتبلغ بذلك الحصيلة الإجمالية للمصابين بكورونا في المغرب 484 ألفا و159 مصابا.

وتم أيضا تسجيل 8 حالات وفاة جديدة بفيروس كورونا، لتبلغ حصيلة الوفيات جرّاء الفيروس 8645 وفاة، في حين سُجّلت 523 حالات شفاء جديدة، ليرتفع عدد المتعافين إلى 469 ألفا و868 شخصا.

وأشارت وزارة الصحة إلى إجراء 9854 تحليلة جديدة، خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليبلغ بذلك عدد التحليلات المنجزة منذ ظهور الوباء في المغرب، خمسة ملايين و186 ألفا و942 تحليلة.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

زوجة داعية مطلوب للسعودية تكشف ظروف اعتقاله في طنجة: اقتحم المنزل وتعرض للضرب

ينتظر أن تنظر محكمة مغربية خلال ساعات في مسألة ترحيل داعية سعودي أسترالي يدعى “أسامة الحسني”، بعد اعتقاله في المغرب…

ينتظر أن تنظر محكمة مغربية خلال ساعات في مسألة ترحيل داعية سعودي أسترالي يدعى “أسامة الحسني”، بعد اعتقاله في المغرب شهر فبراير الماضي، بعد طلب من النيابة العامة بالمملكة العربية السعودية.

الزوجة المغربية للداعية، كشفت عن معطيات جديدة حول ظروف توقيف الداعية السعودي، مشيرة بأن الاعتقال تم على مستوى مدينة طنجة، حيث يتوفرون على مسكن.

مجموعة معتقلي الرأي ونقلا عن الزوجة هناء، قالت ‘تعرض زوجي للضرب والشتائم والإهانات في أثناء اعتقاله، وقد تم ذلك بعد اقتحام مرآب السيارات خاصتنا في محل إقامتنا بـ طنجة بعد 4 ساعات من وصولنا المغرب، وقالوا لنا فقط “إنه مطلوب دولياً”.

الزوجة قالت إنها لم تتمكن من رؤية زوجها إلا بعد يومين من اعتقاله ولمدة 5 دقائق فقط بحضور أفراد أمن، وقالت “أخبرني خلال الزيارة أنه يعامل بطريقة سيئة للغاية، وأن الشرطة قد ضغطت عليه بشتى الطرق ليوقع أنه موافق على تسليمه بلا محاكمة في المغرب، لكنه رفض”.

هناء قالت إن زوجها يحرم من الدواء وبأنه يعاني من مشاكل صحية، فيما أشارت إلى أن الاعتقال في طنجة استمر لـ 3 أيام فقط لكنه كان يتعرض للإهانة حسب قولها ولا يقدم له “سوى الخبز والماء”، قبل أن يتم نقله بتاريخ 23 فبراير إلى سجن تيفلت 2، حيث تمنع الزيارة نهائيا.

الزوجة قدمت أيضا تصريحات لوسائل إعلام أسترالية، حيث طالبت سلطات البلاد للضغط على المغرب لمنع تسليمه إلى السعودية، وقد حاولت ربط الأمر بقضية قتل الصحافي جمال خاشقجي، مؤكدة أنها تعتقد أنه قد يواجه مصيرا مشابها، وبأن الاتهامات الموجهة له بسرقة “سيارات” غير صحيحة.

وطلب النائب العام السعودي من نظيره المغربي تسليم المتهم لصدور حكم بالسجن ضده لمدة سنتين بعد ثبوت الأدلة ضده بخصوص قضية لم تحدد تفاصيلها.

أكمل القراءة
error: