منوعات

عدوى كورونا تنتقل عبر الأوراق النقدية.. البنك المركزي الصيني يتخذ قرارا غير مسبوق

أعلن البنك المركزي الصيني، يوم أمس السبت، أنه في اطار الجهود للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بدأ العمل…

أعلن البنك المركزي الصيني، يوم أمس السبت، أنه في اطار الجهود للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بدأ العمل بتعقيم العملة الورقية المتداولة وتخزينها لمدة بين 7 و14 يوما قبل إعادة طرحها للاستخدام مجددا.

وقال فان يي في، نائب محافظ البنك المركزي، خلال لقاء صحفي، إن المصارف تستخدم الأشعة فوق البنفسجية أو درجات حرارة عالية جدا لتعقيم الأوراق النقدية، قبل عزلها لمدة تتراوح بين 7 و14 يوما، بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا، مؤكدا مواصلة دعم الشركات التي تعاني صعوبات بسبب الوباء.

وأشار إلى إمكانية إعادة الأوراق النقدية إلى التداول بعد انقضاء فترة “الحجر الصحي” التي تعتمد على شدة الوباء في المنطقة المعنية.

وأضاف “علينا أن نحافظ على سلامة وصحة مستخدمي السيولة النقدية”، مشيرا إلى تعليق التحويلات المالية بين المقاطعات الصينية.

وذكر نائب محافظ البنك المركزي بإطلاق خطة الاستجابة للطوارئ في الوقت المناسب وأن جميع البنية التحتية المالية المهمة تعمل بسلاسة الآن.

وقال إنه في الوقت الحالي، تعمل البنية التحتية المالية المهمة التي تشمل نظام الدفع والتسوية الوطني، وخزينة الدولة، وإصدار العملات، ونظام معلومات الائتمان، والمحاسبة، ونظام المقاصة والتسوية بين أسواق المال، بشكل من ومستقر، مضيفا أن قدرة الدعم الفني للصناعة المالية ولية الاستجابة لحالات الطوارئ قد صمدت أمام الاختبار.

وذكر أنه من حيث تحويل الأموال، عادة ما يتم إيقاف تشغيل نظام دفع المبالغ الكبيرة للبنك المركزي خلال عطلة عيد الربيع. وفي هذا العام، من أجل تلبية إحتياجات الوقاية من الوباء ومكافحته، أنشأ البنك المركزي “قناة خضراء” خاصة لتحويل كمية كبيرة من الأموال.

وأضاف أنه خلال عطلة عيد الربيع وفترة نهاية الأسبوع بعد العطلة، سيتم رفع الحد من نظام دفع المبالغ المتناهية الصغر لتلبية الحاجة إلى تحويل كمية كبيرة من الأموال داخل الصين وخارجها.

وأشارنائب محافظ البنك المركزي إلى أنه خلال الفترة من 24 يناير إلى 14 فبراير، تم الانتهاء من 872 دفعا يتعلق بمكافحة الوباء، فيما بلغت قيمة مجموعه 44.79 مليار يوان (حوالي 6.4 مليار دولار أمريكي).

وتأتي إجراءات البنك المركزي الصيني بالتوازي مع تزايد تردد الصينيين في استخدام العملة النقدية خوفا من التقاط العدوى، على الرغم من أن غالبية المستهلكين يستخدمون هواتفهم الذكية لدفع مستحقاتهم وثمن مشترياتهم اليومية منذ سنوات.

(واج)





شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

مغربيان ضمن الفائزين بجائزة كتارا لتلاوة القرآن

فاز المقرئان المغربيان حمزة وراش وعمر أقسقوس، على التوالي بالمركزين الثالث والخامس لجائزة كتارا لتلاوة القرآن في دورتها الرابعة ،…

فاز المقرئان المغربيان حمزة وراش وعمر أقسقوس، على التوالي بالمركزين الثالث والخامس لجائزة كتارا لتلاوة القرآن في دورتها الرابعة ، التي نظتمها المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا بالدوحة .

وأعلنت المؤسسة العامة في بيان لها اليوم السبت عن أسماء الفائزين بالمراكز الخمسة الأولى في هذه المسابقة التي نظمت عن بعد تحت شعار”زينوا القرآن بأصواتكم”، إذ فاز بالمركز الأول المقرئ عبد الله داود محمد من تنزانيا، فيما حل في المركز الثاني المقرئ علاء الدين حمزه مغازي حنطور من مصر في حين كان المركز الرابع من نصيب المقرئ محمد هاشم محمد بلير من تركيا.

وكان المغرب قد تصدر البلدان المتأهلة لنهائيات الجائزة بستة متسابقين، تلاه كل من العراق ومصر وسوريا والفلبين واندونيسيا والجزائر بمتسابقين من كل بلد، فيما تأهل متسابق واحد من كل من الأردن وباكستان وتنزانيا وليبيا وتركيا واليمن وإيران.

وبلغت قيمة الجوائز للمراكز الخمسة الأولى لهذه المسابقة التي نظمت تحت رعاية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية، مليونا ونصف المليون ريال قطري، إذ يحصل الفائز بالمركز الأول على 500 ألف ريال قطري، والثاني على 400 ألف ريال، والثالث على 300 ألف ريال، فيما يحصل الفائز الرابع على 200 ألف ريال، أما صاحب المركز الخامس فيحصل على 100 ألف ريال قطري.

وحظيت تصفيات جائزة كتارا لتلاوة القرآن في دورتها الرابعة بنسب مشاهدة عالية عبر 26 حلقة بثها تلفزيون قطر ، وصولا إلى المرحلة النهائية من الجائزة التي بثت اليوم السبت وتم خلالها الإعلان عن الفائزين بالمراكز الخمسة الأولى.

ووصل عدد المشاركين في الدورة الرابعة لجائزة كتارا لتلاوة القرآن الى نحو 2004 مشاركا من 18 دولة عربية، و44 دولة غير عربية، وتزامنت هذه الدورة من الجائزة مع انطلاق فعاليات الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لعام 2021.

أكمل القراءة
منوعات

تسجيل عدد غير مسبوق من الوفيات خلال 24 ساعة في الهند

سجّلت الهند عددا قياسيا جديدا من الضحايا بسبب فيروس كورونا خلال 24 ساعة، تخطى أربعة آلاف وفاة حسب ما أعلنت…

سجّلت الهند عددا قياسيا جديدا من الضحايا بسبب فيروس كورونا خلال 24 ساعة، تخطى أربعة آلاف وفاة حسب ما أعلنت الحكومة الهندية، اليوم السبت 8 ماي.

وقالت الحكومة إن الحصيلة اليومية للفيروس بلغت 4187 وفاة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الجائحة في هذا البلد إلى 238,270 وفاة.

وأضافت أنه على صعيد الإصابات الجديدة فقد بلغت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 401,078 إصابة ليرتفع بذلك العدد الاجمالي في ثاني أكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان إلى حوالى 21,9 مليون شخص.

وتكافح الهند للحد من الوباء على الرغم من حملة التلقيح الواسعة التي مكنت من إعطاء أكثر من 140 مليون جرعة، في حين يخشى الخبراء أن المتحول الجديد B.1.617 قد يظهر علامات مقاومة للقاحات التي تم تطويرها حتى الآن.

أكمل القراءة
منوعات

لأوّل مرّة.. منظمة الصحة العالمية تُعلن موقفها من لقاح الصين

للمرة الأولى في تاريخها، أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة 7 ماي، أنها أقرّت الاستخدام الطارئ للقاح “سينوفارم” الصيني ضد…

للمرة الأولى في تاريخها، أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة 7 ماي، أنها أقرّت الاستخدام الطارئ للقاح “سينوفارم” الصيني ضد فيروس كورونا.

ويُعدّ “سينوفارم” لقاحا واحدا ضمن اثنين طورتهما الصين، وتمّ بالفعل تطعيم مئات الملايين من الأفراد في الصين وخارجها باللقاح المكوّن من جرعتين.

وقالت منظمة الصحة العالمية “بناءً على جميع الأدلة المتاحة، فإنها توصي باللقاح للبالغين الذين تبلغ أعمارهم 18 عاما أو أكثر، على جدول جرعتين مع تباعد من ثلاثة إلى أربعة أسابيع بين الجرعتين”، مشيرة إلى أن فعالية اللقاح قُدّرت بحوالي 79 في المئة لجميع الفئات العمرية مجتمعة.

وتُعدّ هذه هي المرة الأولى التي تمنح فيما منظمة الصحة العالمية موافقتها على لقاح صيني للاستخدام الطارئ ضد أي مرضٍ معدٍ، بينما منحت من قبل موافقتها على استخدام لقاحات “جونسون آند جونسون” و”موديرنا” و”فايزر” و”أسترازينيكا” ضد فيروس كورونا.

أكمل القراءة
منوعات

الصين تطمئن العالم بخصوص صاروخها وتحدد كيفية سقوطه

نفت الخارجية الصينية يوم الجمعة 7 ماي الحالي كل ما يروج عن إمكانية سقوط صاروخا التائه وتسببه بكارثة على الأرض،…

نفت الخارجية الصينية يوم الجمعة 7 ماي الحالي كل ما يروج عن إمكانية سقوط صاروخا التائه وتسببه بكارثة على الأرض، مؤكدة أن الصاروخ سيحترق بمجرد دخول الغلاف الجوي للأرض وبأنها تستبعد تسببه بأي ضرر.

المتحدث باسم الخارجية قال إن الصين تتابع عن كثب عودة الصاروخ إلى الغلاف الجوي وأن معظم مكوناته ستحترق حينها، وأوضح أن “احتمال أن تسبب هذه العملية ضررا على الأرض ضعيف جدا”.

أكمل القراءة
error: