منوعات

كيف تعرف أنك مصاب بنزلة بردٍ “بسيطة” وليس بإنفلونزا “خطيرة” قد تودي بحياتك؟

أعراض نزلة البرد عادة ما تكون واضحة، منها انسداد الأنف، والعطاس، وغيرها، إلا أن الخطورة تكمن عندما يظن المريض أن…

أعراض نزلة البرد عادة ما تكون واضحة، منها انسداد الأنف، والعطاس، وغيرها، إلا أن الخطورة تكمن عندما يظن المريض أن الأعراض التي يعاني منها هي مجرد نزلة برد “بسيطة”، في حين أنها يمكن أن تكون أعراضاً لإنفلونزا “خطيرة” قد تودي بحياة المريض.

قشعريرة: تحدث قشعريرة وارتجاف عندما تتغير درجة الجسم، إلا أنها ليست من العلامات المألوفة لنزلات البرد، بل هي علامة مبكرة للإصابة بالحمى الشديدة، وهي أكثر شيوعا مع الإنفلونزا أو الالتهاب الرئوي.

الحمى: يصاب الجسم بحمى عندما يحاول محاربة مرض أو عدوى، لكنها نادرا ما تحدث بسبب نزلة البرد. وتُعدّ الإنفلونزا، والتهاب الشعب الهوائية، والالتهاب الرئوي من الأسباب الأكثر شيوعا للحمى.

أوجاع الجسم: ربما يعاني المريض من أوجاع طفيفة في الجسم مصاحبة لنزلة برد، ولكن الأوجاع الأكثر قوة عادة ما تكون علامة على الإصابة بالإنفلونزا، وذلك لأن آلام العضلات قصيرة الأجل تحدث غالبا مع الحمى.

الصفير: عندما يبدو أن تنفس المريض يصدر صوتا وكأنه صفارة. وإذا كان يصدر أزيزا، فهذه علامات على وجود عدوى أكثر خطورة مثل الالتهاب الرئوي، أو التهاب الشعب الهوائية، خاصة إذا حدث ذلك عند الرقاد.

كما يمكن أن يكون الصفير أيضا علامة على الحساسية المفرطة، وهو رد فعل تحسسي شديد تجاه عنصر غذائي ما أو لدغة حشرة.

سعال ومخاط: ربما تكون من أعراض نزلة البرد الإصابة بسعال خفيف ومزعج، ولكن إذا سعل المريض وبصق مخاطا، فعادة ما تكون علامة على التهاب الشعب الهوائية أو الالتهاب الرئوي، خاصة إذا كان هناك أي دم في ذلك المخاط.

الإعياء: يعتبر الشعور بالإعياء وفقدان الشهية من الأعراض المعتادة للإنفلونزا، وهي في الغالب لا تحدث بسبب نزلات البرد. كما يمكن أن تكون علامة على التهاب رئوي أو التهاب الجيوب الأنفية، وهو أمر شائع لكنه أكثر خطورة من البرد.

التهاب الحلق: إن الالتهاب المعتدل هو أحد الأعراض المعتادة لنزلات البرد، وأحيانا الإنفلونزا. ويجب أن ينتهي بمجرد الشفاء من الزكام أو الإنفلونزا. إلا أن احتقان الحلق المؤلم للغاية الذي يأتي بسرعة يمكن أن يكون علامة على التهاب الحلق، وهذه عدوى بكتيرية يجب معالجتها بالمضادات الحيوية.

صداع الرأس: يمكن أن يحدث صداع الرأس لأسباب كثيرة، ولكن نزلات البرد ليست عادة واحدة منها، إنه عرض من الأعراض الشائعة للإنفلونزا ويمكن أن تكون علامة على إصابة الجيوب الأنفية، ويمكن أيضًا أن يكون بسبب حمى القش أو التهاب الأنف.

ضيق الصدر أو الألم: يعد أحد أعراض العدوى التنفسية الأكثر خطورة، مثل التهاب الشعب الهوائية. وربما يؤدي أيضا إلى شعور بضيق الصدر، وصعوبة في التنفس العميق. لكن يجب الحذر إذا كان الألم الحاد في الصدر يزداد سوءا عند السعال إذ يمكن أن يكون علامة على الالتهاب الرئوي، أما ضيق الصدر فهو أحد الأعراض الشائعة للربو.

ضيق التنفس: يمكن أن تسبب نزلات البرد انسدادا شديدا بالأنف، مما يجعل التنفس أكثر صعوبة بعض الشيء، إلا أن ضيق التنفس الفعلي هو علامة على شيء أكثر خطورة. إنه أحد الأعراض الشائعة للربو أو الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن، ويمكن أن يكون نتاج عدوى خطيرة، مثل التهاب الشعب الهوائية أو الالتهاب الرئوي.

ضغط الأذن والوجه والعين: إذا شعر المريض بالضغط في أذنيه، فربما يعني ذلك أنه مصاب بعدوى التهاب الجيوب الأنفية، التي تسبب أيضا ألما وضغطا حول العينين أو الخدين أو الجبهة، ويزداد سوءاً عند الانحناء. وإذا كان المريض يشعر بالمشكلة في أذن واحدة، فقد يكون ذلك أحد أعراض التهاب الأذن.

استمرار الأعراض لفترة طويلة: ربما تكون أعراض الإنفلونزا سيئة، ولكنها تتحسن عادة في غضون بضعة أيام. أما نزلات البرد فيمكن أن تستمر لمدة 10 أيام، ولكن يمكن أن تستمر أعراض الالتهاب الرئوي لمدة تصل إلى شهر أو أكثر، ويمكن لالتهاب الشعب الهوائية أن يستمر عدة أشهر في بعض الحالات.





شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

مغربيان ضمن الفائزين بجائزة كتارا لتلاوة القرآن

فاز المقرئان المغربيان حمزة وراش وعمر أقسقوس، على التوالي بالمركزين الثالث والخامس لجائزة كتارا لتلاوة القرآن في دورتها الرابعة ،…

فاز المقرئان المغربيان حمزة وراش وعمر أقسقوس، على التوالي بالمركزين الثالث والخامس لجائزة كتارا لتلاوة القرآن في دورتها الرابعة ، التي نظتمها المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا بالدوحة .

وأعلنت المؤسسة العامة في بيان لها اليوم السبت عن أسماء الفائزين بالمراكز الخمسة الأولى في هذه المسابقة التي نظمت عن بعد تحت شعار”زينوا القرآن بأصواتكم”، إذ فاز بالمركز الأول المقرئ عبد الله داود محمد من تنزانيا، فيما حل في المركز الثاني المقرئ علاء الدين حمزه مغازي حنطور من مصر في حين كان المركز الرابع من نصيب المقرئ محمد هاشم محمد بلير من تركيا.

وكان المغرب قد تصدر البلدان المتأهلة لنهائيات الجائزة بستة متسابقين، تلاه كل من العراق ومصر وسوريا والفلبين واندونيسيا والجزائر بمتسابقين من كل بلد، فيما تأهل متسابق واحد من كل من الأردن وباكستان وتنزانيا وليبيا وتركيا واليمن وإيران.

وبلغت قيمة الجوائز للمراكز الخمسة الأولى لهذه المسابقة التي نظمت تحت رعاية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية، مليونا ونصف المليون ريال قطري، إذ يحصل الفائز بالمركز الأول على 500 ألف ريال قطري، والثاني على 400 ألف ريال، والثالث على 300 ألف ريال، فيما يحصل الفائز الرابع على 200 ألف ريال، أما صاحب المركز الخامس فيحصل على 100 ألف ريال قطري.

وحظيت تصفيات جائزة كتارا لتلاوة القرآن في دورتها الرابعة بنسب مشاهدة عالية عبر 26 حلقة بثها تلفزيون قطر ، وصولا إلى المرحلة النهائية من الجائزة التي بثت اليوم السبت وتم خلالها الإعلان عن الفائزين بالمراكز الخمسة الأولى.

ووصل عدد المشاركين في الدورة الرابعة لجائزة كتارا لتلاوة القرآن الى نحو 2004 مشاركا من 18 دولة عربية، و44 دولة غير عربية، وتزامنت هذه الدورة من الجائزة مع انطلاق فعاليات الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لعام 2021.

أكمل القراءة
منوعات

تسجيل عدد غير مسبوق من الوفيات خلال 24 ساعة في الهند

سجّلت الهند عددا قياسيا جديدا من الضحايا بسبب فيروس كورونا خلال 24 ساعة، تخطى أربعة آلاف وفاة حسب ما أعلنت…

سجّلت الهند عددا قياسيا جديدا من الضحايا بسبب فيروس كورونا خلال 24 ساعة، تخطى أربعة آلاف وفاة حسب ما أعلنت الحكومة الهندية، اليوم السبت 8 ماي.

وقالت الحكومة إن الحصيلة اليومية للفيروس بلغت 4187 وفاة، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الجائحة في هذا البلد إلى 238,270 وفاة.

وأضافت أنه على صعيد الإصابات الجديدة فقد بلغت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 401,078 إصابة ليرتفع بذلك العدد الاجمالي في ثاني أكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان إلى حوالى 21,9 مليون شخص.

وتكافح الهند للحد من الوباء على الرغم من حملة التلقيح الواسعة التي مكنت من إعطاء أكثر من 140 مليون جرعة، في حين يخشى الخبراء أن المتحول الجديد B.1.617 قد يظهر علامات مقاومة للقاحات التي تم تطويرها حتى الآن.

أكمل القراءة
منوعات

لأوّل مرّة.. منظمة الصحة العالمية تُعلن موقفها من لقاح الصين

للمرة الأولى في تاريخها، أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة 7 ماي، أنها أقرّت الاستخدام الطارئ للقاح “سينوفارم” الصيني ضد…

للمرة الأولى في تاريخها، أعلنت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة 7 ماي، أنها أقرّت الاستخدام الطارئ للقاح “سينوفارم” الصيني ضد فيروس كورونا.

ويُعدّ “سينوفارم” لقاحا واحدا ضمن اثنين طورتهما الصين، وتمّ بالفعل تطعيم مئات الملايين من الأفراد في الصين وخارجها باللقاح المكوّن من جرعتين.

وقالت منظمة الصحة العالمية “بناءً على جميع الأدلة المتاحة، فإنها توصي باللقاح للبالغين الذين تبلغ أعمارهم 18 عاما أو أكثر، على جدول جرعتين مع تباعد من ثلاثة إلى أربعة أسابيع بين الجرعتين”، مشيرة إلى أن فعالية اللقاح قُدّرت بحوالي 79 في المئة لجميع الفئات العمرية مجتمعة.

وتُعدّ هذه هي المرة الأولى التي تمنح فيما منظمة الصحة العالمية موافقتها على لقاح صيني للاستخدام الطارئ ضد أي مرضٍ معدٍ، بينما منحت من قبل موافقتها على استخدام لقاحات “جونسون آند جونسون” و”موديرنا” و”فايزر” و”أسترازينيكا” ضد فيروس كورونا.

أكمل القراءة
منوعات

الصين تطمئن العالم بخصوص صاروخها وتحدد كيفية سقوطه

نفت الخارجية الصينية يوم الجمعة 7 ماي الحالي كل ما يروج عن إمكانية سقوط صاروخا التائه وتسببه بكارثة على الأرض،…

نفت الخارجية الصينية يوم الجمعة 7 ماي الحالي كل ما يروج عن إمكانية سقوط صاروخا التائه وتسببه بكارثة على الأرض، مؤكدة أن الصاروخ سيحترق بمجرد دخول الغلاف الجوي للأرض وبأنها تستبعد تسببه بأي ضرر.

المتحدث باسم الخارجية قال إن الصين تتابع عن كثب عودة الصاروخ إلى الغلاف الجوي وأن معظم مكوناته ستحترق حينها، وأوضح أن “احتمال أن تسبب هذه العملية ضررا على الأرض ضعيف جدا”.

أكمل القراءة
error: