غرفة الأخبار

هل يؤثر اندماج بيجو ستروين مع فيات كرايسلر على مصنع القنيطرة؟

تواجه فيات كرايسلر وبي.إس.إيه المصنعة لسيارات بيجو تحديا للفوز بتأييد الجهات التنظيمية والوفاء بتعهد لخفض التكاليف دون إغلاق مصانع بعد…

تواجه فيات كرايسلر وبي.إس.إيه المصنعة لسيارات بيجو تحديا للفوز بتأييد الجهات التنظيمية والوفاء بتعهد لخفض التكاليف دون إغلاق مصانع بعد إبرام اتفاق ملزم لإقامة رابع أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم.

ومن المرجح أن تكون كلتا المهمتين شاقة، إذ تحاول اثنتان من أعرق الأسماء في الصناعة دمج عمليات أوروبية كبرى تحت أنظار الساسة ونقابات عمالية تعهدت بالتصدي لأي خطوة تنطوي على تقليص الوظائف.

وأعلنت بي.إس.إيه الفرنسية وفيات كرايسلر الإيطالية الأمريكية عن اتفاق مبدئي قبل ستة أسابيع للاندماج عبر مبادلة الأسهم بالكامل، وهو ما ستتمخض عنه شركة قيمتها 50 مليار دولار، وسيوحد علامات مثل فيات وجيب ودودج ورام ومازيراتي مع نظيراتها بيجو وأوبل ودي.إس.

ورحب وزيرا مالية فرنسا وإيطاليا بالاتفاق، لكنهما قالا إنهما سيتابعان عن كثب أي تأثير على الوظائف في كلا البلدين.

وقالت فيات كرايسلر إنها ستعقد اجتماعا مع النقابات يوم الجمعة لمناقشة الاتفاق.

وقالت الشركتان في بيان إنهما تتوقعان تحقيق وفورات بحوالي 40 بالمئة من نفقات تتعلق بالإنتاج و40 بالمئة من المشتريات و20 بالمئة من أوجه أخرى مثل التسويق وتكنولوجيا المعلومات واللوجستيات.

وتتوقع بي.إس.إيه وفيات كرايسلر إغلاق الصفقة خلال 12 إلى 15 شهرا، وقالتا إنهما ستتفقان على اسم خلال الأشهر المقبلة. في غضون ذلك، سيتعين عليهما الحصول على تأييد الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة وأوروبا.

وتقول إل.إم.سي أوتوموتيف إن بي.إس.إيه وفيات كرايسلر احتلتا المركزين الثالث والسادس بين أكبر مصنعي السيارات في أوروبا العام الماضي من حيث حجم المبيعات، وستتفوقان مجتمعتين على فولكسفاجن بفارق طفيف لتحتلا الصدارة. (رويترز)

مخاوف إغلاق المصانع في أوروبا هل تشمل المغرب؟

لم تعلن لغاية الآن المجموعتين عن توجههما خصوصا فيما يتعلق بالمصانع خارج الاتحاد الأوروبي أو أمريكا، لاسيما مصنع القنيطرة في المغرب، والذي دشنته شركة رونو بداية صيف سنة 2019.

الملك محمد السادس كانت قد دشن المنظومة الصناعية المندمجة للمجموعة الفرنسية «بيجو – سيتروين» (بي إس إيه) بالمغرب، والتي تضم مصانع المجموعة للسيارات ومحركات السيارات الحرارية والكهربائية، بالإضافة إلى مصانع 27 من مموني ومجهزي صناعة السيارات من 10 جنسيات. كما يتضمن المشروع مركزاً للبحث والتنمية يشغل 2300 مهندس.

وبلغت القيمة الإجمالية للاستثمارات التي استقطبتها هذه المنظومة الصناعية حتى الآن زهاء ملياري دولار، موزعة بين مصانع «بيجو – سيتروين» بنحو 316 مليون دولار، والممونين والمجهزين المصنعين لأجزاء وقطع السيارات بنحو 1.68 مليار دولار.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمصنع «بيجو» الجديد للسيارات 100 ألف سيارة في السنة، والتي سيتم إنتاج محركاتها أيضاً بالمصنع نفسه، الشيء الذي سيرفع نسبة إدماج المكون المحلي في السيارات التي سينتجها المصنع الجديد إلى مستوى غير مسبوق في صناعة السيارات بالمغرب، يناهز 80 في المائة.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

اعتقال ومتابعة سكان إقامة في طنجة احتجوا على تفويت منطقتهم الخضراء لشخصية نافذة (فيديو)

وضعت المصالح الأمنية في طنجة أحد سكان إقامة البستان في عزيب الحاج قدور رهن الحراسة النظرية، في حين أفرجت عن…

وضعت المصالح الأمنية في طنجة أحد سكان إقامة البستان في عزيب الحاج قدور رهن الحراسة النظرية، في حين أفرجت عن 4 أشخاص، مع إحالتهم على وكيل الملك يوم الأحد القادم.

جاءت هذه القرارات بعدما تم استدعاء هؤلاء السكان لولاية أمن طنجة، بعد شكاية تقدم بها صاحب بقعة أرضية، هي محور نزاع بين الطرفين، فبينما يؤكد صاحب الأرض أنه يتوفر على على الأوراق القانونية التي تسمح له بإقامة مشروع عليها، يرفض السكان الأمر ويعترضون الأشغال، بدعوى أن الأرض هي “منطقة خضراء” تم تفويتها في ظروف غامضة، وفق قولهم.

زوجة المعتقل على خليفة هذه الواقعة محمد عادي العراقي، استغربت في تصريحات لـ “طنجة7” توقيف زوجها، وقالت إنه لم يرتكب أن جرم حتى يتم اعتقاله، مشيرة إلى عدم معرفتهم التهمة الموجهة له بشكل رسمي.

مشددة أنه مثل باقي السكان يدافعون عن حقهم ولم يرتكبوا أي مخالفات ويحتجون بشكل سلمي وفق ما يكفله لهم القانون، مطالبين السلطات بالتدخل وتوفير الحماية لهم وعدم “مساندة الظالم” وفق قولها.

وبحسب ما علم الموقع، فإن المحتجين يتابعون غالبا بتهمة “عرقلة أشغال إنجاز المصحة”، إلى جانب اتهام بعض السكان بالتحريض على التظاهر .

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

الملك محمد السادس يعزي في وفاة رئيس جزائري

 بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، وذلك إثر وفاة الرئيس…

 بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، وذلك إثر وفاة الرئيس الأسبق للجمهورية، المرحوم عبد القادر بن صالح.

ومما جاء في برقية الملك “فقد تلقيت ببالغ التأثر نبأ وفاة الرئيس الأسبق للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، المرحوم عبد القادر بن صالح، أحسن الله قبوله إلى جواره، مشمولا بالمغفرة والرضوان”.

وأضاف الملك أنه “وبهذه المناسبة المحزنة، أعرب لكم، ومن خلالكم لأسرة الفقيد، وللشعب الجزائري الشقيق، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة في هذا المصاب الأليم، سائلا العلي القدير أن يتقبله في عداد الصالحين من عباده وأن يجزيه خير الجزاء على ما أسداه لوطنه من جليل الخدمات، وأن يلهمكم جميل الصبر وحسن العزاء. وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

الوكيل العام الملك يكشف تفاصيل يوم وفاة عبد الوهاب بلفقيه

 أفاد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم، اليوم الجمعة، بأنه تقرر حفظ مسطرة قضية وفاة الهالك المسمى قيد حياته…

 أفاد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم، اليوم الجمعة، بأنه تقرر حفظ مسطرة قضية وفاة الهالك المسمى قيد حياته عبد الوهاب بلفقيه جراء إصابته بطلق ناري بمنزله، لكون الوفاة غير ناتجة عن فعل جرمي.

وأوضح أنه تبعا للبلاغ الصادر عن هذه النيابة العامة بتاريخ 21 شتنبر 2021، بخصوص هذا الحادث، وتنويرا للرأي العام حول ظروفه وملابساته، فإن نتائج البحث الذي تم الأمر به حول ظروف وفاة الهالك والذي تم خلاله الاستماع إلى أفراد عائلته وعماله المنزليين، وكذا إجراء تشريح طبي وخبرة باليستية على السلاح المحجوز بمكان الحادث، إضافة إلى خبرة جينية حول العينات التي تم أخذها بعين المكان، خلصت إلى أن تصريحات أفراد عائلته وعماله بالمنزل تؤكد دخول الهالك إلى منزله حوالي الساعة الثانية والنصف من صباح يوم الثلاثاء 21 شتنبر 2021، حيث بقي وحده بغرفته ولم يغادرها إلى حين سماع صوت طلق ناري وفور ذلك دخل بعض أفراد عائلته إلى غرفته ليجدوه ملقى على ظهره والدماء تسيل من بطنه وبجانبه بندقية صيد.

كما خلصت نتائج البحث، ، إلى أن أفراد العائلة يؤكدون أن الهالك كان لا يزال على قيد الحياة وقت دخولهم إلى غرفته، وأنه طلب منهم عدم نقله إلى المستشفى وتركه بمنزله، مبرزا أن حراس المنزل لم يلاحظوا أي حركة غير عادية ليلة الواقعة ولم يلج إلى المنزل أي شخص من الغرباء.

وأوضح المصدر ذاته أن تقرير التشريح الطبي المنجز من طرف الطبيبة الشرعية أبرز أن الوفاة ناتجة عن طلق ناري مع غياب آثار خارجية لشظايا الطلق المحيط بمكان الإصابة، لافتا إلى أن الخبرة الباليستية المنجزة من قبل معهد علوم الأدلة الجنائية أثبتت أن الطلقة النارية التي أصابت الهالك صادرة من بندقية صيد، تبين أنها في ملكيته، وأن تحليل العينات المأخوذة من يديه توضح وجود جسيمات مميزة لبقايا الطلق الناري (Baryum, Antimoine et Plomb،باريوم، أنتنيوم، رصاص) مع وجود آثار دم الهالك على فوهة السلاح، مما يؤكد أنه استعمل بندقيته المذكورة.

وأضاف أن الخبرة الجينية المنجزة من طرف مختبر التحليلات الجينية أبرزت أن الحمض النووي المستخلص من العينات المتواجدة بأخمص البندقية وفوهتها وآثار الدم المتواجدة بمكان وقوع الحادث وبملابس الهالك وبالجرح الذي خلفه العيار الناري هي متطابقة مع البصمة الجينية للهالك.

الوكيل العام للملك خلص إلى أنه وبعد دراسة نتائج الأبحاث وكذا الخبرات المنجزة في الموضوع، والتي يستخلص من خلالها إقدام الهالك على الانتحار جراء إطلاق النار على نفسه مما أدى إلى وفاته، فقد تقرر حفظ المسطرة لكون الوفاة غير ناتجة عن فعل جرمي.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

مسؤول جزائري يلوح بإجراءات جديدة ضد المغرب.. والرباط تكتفي بـ “التجاهل”

 قال دبلوماسي جزائري كبير يوم الجمعة إن الجزائر قد تلجأ إلى إجراءات تصعيدية في خلافها مع المغرب وتتخذ المزيد من…

 قال دبلوماسي جزائري كبير يوم الجمعة إن الجزائر قد تلجأ إلى إجراءات تصعيدية في خلافها مع المغرب وتتخذ المزيد من الخطوات بعد قطع العلاقات وإغلاق المجال الجوي.

وقال عمار بلاني مسؤول ملف دول المغرب العربي بوزارة الخارجية الجزائرية لرويترز “من غير الممكن استبعاد اللجوء لإجراءات إضافية” دون أن يحدد طبيعة هذه الإجراءات التي ربما تكون قيد الدراسة.

وقال بلاني للوكالة إن الجزائر ستتوخى اليقظة الشديدة وستبدي حزما مطلقا لحماية ترابها الوطني.

المغرب وبشكل رسمي اختار “تجاهل” التحركات الجزائرية، والتي تسعى منذ فترة لدفع الرباط إلى الرد دون جدوى، إذ اكتفت الخارجية بتعليق مقتضب على قرار قطع العلاقات، ثم تجاهلت القرارات والتصريحات التي صدرت عن الجارة الشرقية وآخرها إغلاق المجال الجوي.

وتهدف الجزائر أساسا إلى لفت انتباه الولايات المتحدة الأمريكية، ودفعها إلى التراجع عن قرار الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء، إذ تحاول تصوير أن القرار أثر سلبا على استقرار المنطقة وتوازنها.

وتخشى الجزائر من “فرض الأمر الواقع” من قبل المغرب، ما سيضاعف تراجعها في الساحة الإقليمية لصالح الرباط.

أكمل القراءة
error: