منوعات

وفاة “طبّاخ الريّس”.. طلعت زكريا

توفي الممثل المصري طلعت زكريا، عصر يوم الثلاثاء 8 أكتوبر، عن عمر ناهز 58 عاما، بعد صراع مع المرض. ونعت…

توفي الممثل المصري طلعت زكريا، عصر يوم الثلاثاء 8 أكتوبر، عن عمر ناهز 58 عاما، بعد صراع مع المرض.

ونعت نقابة المهن التمثيلية في مصر، الفنان طلعت زكريا، واصفة إياه ب”أحد رموز الفن المصري المعاصر”.

وكان الراحل، قد تعرض لوعكة صحية نقل على إثرها، صباح اليوم، إلى أحد مستشفيات القاهرة قبل أن يوافيه الأجل المحتوم.

وطلعت زكريا من مواليد 29 مارس 1960 بالإسكندرية، شارك في بطولة عدة أفلام من بينها “حاحا وتفاحة” و”أبوعلي”، و”سيد العاطفي”، و”حليمو أسطورة الشواطئ”، و”طباخ الريس” الذي حقق نسبة مشاهدة كبيرة زادت من شهرته.

كما شخص الفقيد أدوارا لافتة في عدة أعمال مسرحية، من بينها “دوري مي فاصوليا”، و”بابا جاب موز” وغيرها.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

رابور مغربي يدعو إلى الاقتداء بلبنان والخروج في مظاهرات بالشارع (فيديو)

في فيديو على المباشر مع متابعيه، انتقد “الرابور” المغربي علي الصامد اقتصار البعض على التعبير عن مطالبهم عبر تعليقاتٍ على…

في فيديو على المباشر مع متابعيه، انتقد “الرابور” المغربي علي الصامد اقتصار البعض على التعبير عن مطالبهم عبر تعليقاتٍ على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وعدم انتظامهم في مجموعات والخروج إلى الشارع للتظاهر والمطالبة بحقوقهم، وِفق ما تنصّ عليه القوانين الدولية، حسب قوله.

وقال الصامد إنه لم يصادف يوماً أصحاب التعليقات والمنتقدين في وقفاتٍ احتجاجية سلمية بالشارع، ونصح هؤلاء على الأقل بتقليد شعب لبنان، والخروج في مظاهرات “راقصة” والتقاط صورٍ لأنفسهم وهم يتظاهرون.

وطلب “الرابور” من متابعيه عدم اتّباع أيٍّ كان، وتجنّب الانسياق وراء الحملات “المُغرضة” التي تحاول خلق الفتن والفوضى، وذلك في إشارة إلى انبهار كثيرٍ من الشباب والمراهقين مؤخرا بمضمون أغنية “عاش الشعب”، واعتبارها نموذجا لفن “الراب”.

أكمل القراءة
منوعات

“بلبل” يقتل 20 شخصاً في الهند وبنغلادش

في آخر حصيلة رسمية، قال مسؤولون اليوم الأحد 10 نونبر، إن 20 شخصا لقوا مصرعهم في الهند وبنغلادش جراء الإعصار…

في آخر حصيلة رسمية، قال مسؤولون اليوم الأحد 10 نونبر، إن 20 شخصا لقوا مصرعهم في الهند وبنغلادش جراء الإعصار “بلبل” الذي ضرب سواحل البلدين، مصحوبا برياح عاتية وأمطار غزيرة.

وكانت حصيلة سابقة تشير إلى مصرع 14 شخصا جراء الإعصار الذي بلغت سرعة رياحه 120 كيلومترا في الساعة ليل السبت، ما أجبر السلطات على إغلاق الموانئ والمطارات في البلدين.

وفي ولاية غرب البنغال الهندية، قضى عشرة أشخاص، وفق ما أوردت وكالة “برس تراست”، بينهم شخصان لقيا مصرعهما جراء سقوط أشجار على منزليهما، فيما توفي آخر جراء سقوط أغصان في كلكاتا. كما أفادت الوكالة بمصرع شخصين في ولاية أوديشا المجاورة.

وفي بنغلادش قضى ثمانية أشخاص، بينهم خمسة جراء سقوط أشجار، فيما جرح 20 شخصا على الأقل.

ولا يزال خمسة أشخاص في عداد المفقودين بعدما غرقت سفينة صيد في نهر ميغنا قرب جزيرة بهولا في جنوب البلاد، وفق ما نقلت وكالة النباء الفرنسية عن محافظ المنطقة.

ودمّر الإعصار نحو أربعة آلاف منزل غالبيتها بيوت مصنوعة من الطين أو الصفيح، وفق ما أعلن أمين جهاز مكاحفة الكوارث شاه كمال. وكانت سلطات بنغلادش قد أجلت أكثر من مليوني شخص تحسبا للإعصار.

وتم نشر قوات بنغلادشية في القرى للمساعدة في إجلاء السكان. كما تم إرسال نحو 55 ألف متطوع لزيارة منازل السكان وتحذيرهم.

وحوصر نحو 1500 سائح في جزيرة سانت مارتن الواقعة قبالة الساحل الجنوبي الشرقي لبنغلادش، بعدما حال سوء الأحوال الجوية دون إبحار القوارب والسفن.

وفي الهند بدأ نحو 120 ألف شخص تم إجلاؤهم بالعودة إلى مناطقهم بعد انحسار العاصفة، وفق ما أعلنت السلطات.

أكمل القراءة
منوعات

إلغاء أي أنشطة ثقافية في المغرب لها علاقة بفن الراب!

ذكرت مصادر متطابقة أن تعليماتٍ “رسمية” صدرت بإلغاء ومنع أي حفلات موسيقية أو أنشطة ثقافية لها علاقة من قريب أو…

ذكرت مصادر متطابقة أن تعليماتٍ “رسمية” صدرت بإلغاء ومنع أي حفلات موسيقية أو أنشطة ثقافية لها علاقة من قريب أو بعيد بفن “الراب”.

وقال منظّمو مهرجان غنائي كان يُفترض أن يقام في مدينة المضيق، إنهم تلقوا اتصالات هاتفية من مسؤولين تُخبرهم بقرار تأجيل المهرجان، لأنه يتضمن فقرة مُخصّصة لفنّ “الراب”، كان سيؤديها “الرابور” علي الصامد.

وحسب هؤلاء، فإن السبب يعود إلى ردود الفعل التي خلّفتها أغنية “عاش الشعب”، حيث تقرّر على إثرها تجميد جميع التظاهرات العامة التي قد تستضيف أيّاً كان من فناني “الراب”، إلى حين إشعار آخر.

أكمل القراءة
منوعات

بيع سلطعون في اليابان بـ 46 ألف دولار!

حقق سلطعون بحري (كابوريا) كبير الحجم رقما قياسيا، بلغ 5 ملايين ين ياباني (46 ألف دولار) اليوم الخميس 7 نونبر،…

حقق سلطعون بحري (كابوريا) كبير الحجم رقما قياسيا، بلغ 5 ملايين ين ياباني (46 ألف دولار) اليوم الخميس 7 نونبر، في أول مزاد لسرطان البحر هذا الموسم في إحدى أسواق السمك غربي اليابان.

واصطيد سلطعون الثلج البالغ وزنه 24.‏1 كيلوغرام في بحر اليابان قبالة ساحل مقاطعة توتوري، وهي منطقة معروفة في اليابان بالسلطعون غالي الثمن.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن محلا تجاريا في توتوري اشترى السلطعون، ويُخطط لبيعه إلى مطعم في منطقة جينزا بالعاصمة اليابانية طوكيو.

أكمل القراءة
error: