غرفة الأخبار

تقرير: المغرب مُهدّد بندرة مياه الشرب.. ويجب التوقف عن سقي الحدائق العمومية!

حذر المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي في بلاغ له، من أن الحق في الماء والأمن المائي “مهددان بشكل خطير بالاستعمال المكثف”،…

حذر المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي في بلاغ له، من أن الحق في الماء والأمن المائي “مهددان بشكل خطير بالاستعمال المكثف”، داعيا بذلك جميع الفاعلين إلى اتخاذ إجراءات عاجلة.

ونبّه المجلس في بلاغ له يوم الخميس الماضي، من أن وضعية ندرة المياه في المغرب مقلقة ،لأن مواردها المائية تقدر حاليا بأقل من 650 متر مكعب للفرد سنويا، مقابل 2500 متر مكعب في سنة 1960، وستنخفض عن 500 متر مكعب بحلول سنة 2030.

وأضاف أن الدراسات الدولية تشير إلى أن التغيرات المناخية يمكن أن تتسبب في اختفاء 80 في المئة من موارد المياه المتاحة في المملكة، خلال الـخمسة والعشرين سنة القادمة.

وعلى الرغم من الخطورة البالغة للوضعية، فإن الإفراط في استغلال الموارد المائية، وخاصة المياه الجوفية، يزداد، دون الاكتراث بالتراخيص التي يفرضها القانون، في حين أن السلطات العمومية غير قادرة على وضع وسائل مراقبة فعالة، حسب قول المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي.

ودعا المجلس إلى التدخل بشكل عاجل لضمان الأمن المائي في المغرب، مشيرا إلى أن خاصية ندرة الموارد المائية في المغرب التي لا يمكن التراجع عنها، ستزداد أكثر إذا لم تُتخذ أي تدابير أو إذا كانت الإصلاحات المعلنة بطيئة التنفيذ.

واقترح المجلس ثلاث أصناف كبرى من الإجراءات، تتمثل في بلورة وتنفيذ استراتيجية تواصل تهدف إلى تحسيس جميع المستعملين بالأهمية الحيوية لاعتماد سلوكات بيئية مسؤولة اتجاه الماء، والتوقف عن سقي المساحات الخضراء العمومية والمنشآت الرياضية والحدائق الترفيهية بالماء الصالح للشرب، من خلال اللجوء المنهجي لإعادة استخدام المياه العادمة.

كما دعا المجلس إلى إجراء إصلاح عميق للتسعيرة الوطينة والمحلية للماء، وخدمات التطهير السائل ومعالجة مياه الصرف الصحي ونشر النتائج، ووضع مرجع وطني للمحاسبة المائية التي تعكس التكاليف الحقيقية للمياه في الأحواض المائية التجميعية، تمكن من ضمان تضامن إقليمي واجتماعي من خلال تحسين توجيه الدعم العام للقطاع، وتحسين قدرات التمويل الذاتي في هذه المناطق.

وتطرّق المجلس أيضا إلى تدابير استراتيجية لتخصيص الاستثمارات على نحو أفضل في مجال المياه، على غرار تسريع الاستخدام المكثف للموارد المائية غير التقليدية، لا سيما من خلال تعميم تحلية مياه البحر بالمناطق الساحلية وإعادة استخدام المياه العادمة المعالجة، على الأقل بالنسبة للتجزئات والشبكات المعزولة، والعمل على تعميم محطات معالجة المياه العادمة.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

أسعار العقارات تتراجع في المغرب

أفاد بنك المغرب والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، أن مؤشر أسعار الأصول العقارية تراجع في الربع الأول من…

أفاد بنك المغرب والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، أن مؤشر أسعار الأصول العقارية تراجع في الربع الأول من عام 2022، بنسبة 4.9 في المئة على أساس سنوي.

وأوضح البنك المغرب والوكالة في مذكرة حول الاتجاه العام لسوق العقارات خلال الربع الأول من 2022، أن هذا التراجع في الأسعار يعكس انخفاضا بنسبة 5.8 في المئة بالنسبة للسكن، و2.9 في المئة للأراضي و8.6 في المئة بالنسبة للممتلكات ذات الاستخدام المهني.

من جانبه، انخفض عدد المعاملات بنسبة 9.3 في المئة، وهو ما يعكس تراجع مبيعات العقارات السكنية بنسبة 6.6 في المئة، والأراضي بنسبة 15.7 في المئة، والعقارات ذات الاستخدام المهني بنسبة 11.9 في المئة.

وبحسب المدن، تراجعت الأسعار على أساس فصلي في كل من الدار البيضاء والرباط وطنجة، بنسبة 1 في المئة و1.8 في المئة و0.7 في المئة على التوالي، بينما سجلت في مراكش زيادة بنسبة 2 في المئة مقارنة بالربع السابق.

وبحسب فئة الأصول، انخفضت أسعار السكن بنسبة 5.8 في المئة نتيجة لانخفاض الأسعار بنسبة 6.6 في المئة للشقق والفيلات، و2.4 في المئة بالنسبة للمنازل.

أما بالنسبة للمعاملات، فقد انخفض عددها بنسبة 6.6 في المئة، ليعكس انخفاضا بنسبة 6.7 في المئة للشقق و4.6 في المئة للمنازل و8.2 في المئة للفيلات.

وفي ما يتعلق بالممتلكات المخصصة للاستخدام المهني، فقد تراجع سعرها بنسبة 8.6 في المئة، وانخفضت أسعارها بنسبة 6.8 في المئة للمحلات التجارية و13.5 في المئة للمكاتب.

أما المعاملات فقد تراجعت بنسبة 11.9 في المئة، نتيجة لانخفاض مبيعات المحلات التجارية بنسبة 13.4 في المئة ومبيعات المكاتب بنسبة 4.1 في المئة.

من جانبها، تراجعت أسعار الأراضي بنسبة 2.9 في المئة، وتراجع عدد المعاملات بنسبة 15.7 في المئة.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

التعليم العالي تخصص منصة لطلبة أوكرانيا لتحميل وثائقهم

أفادت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار أنها وضعت رهن إشارة الطلبة المغاربة العائدين من أكرانيا منصة رقمية قصد تحميل…

أفادت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار أنها وضعت رهن إشارة الطلبة المغاربة العائدين من أكرانيا منصة رقمية قصد تحميل الوثائق المتعلقة بدراساتهم بالجامعات الأوكرانية، وذلك ابتداء من 17 ماي إلى 31 ماي 2022.

وذكرت الوزارة، في بلاغ لها اليوم الأربعاء، أنه يمكن الولوج إلى هذه المنصة عبر الرابط التالي : https://etudiants-ukraine.enssup.gov.ma.

‏ وأهابت الوزارة بالطلبة المعنيين إيلاء كامل الاهتمام لتحميل الوثائق المطلوبة في الآجال المحددة، مشيرة إلى أن المنصة ستغلق في أجل أقصاه 31 ماي 2022 على الساعة الثانية عشر ليلا.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

اعتقال جزائري ضمن أفراد عصابةٍ في المغرب لتهريب القرقوبي

بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة وجدة، اليوم الأربعاء، أربعة…

بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة وجدة، اليوم الأربعاء، أربعة أشخاص ضمنهم مواطن جزائري مقيم بطريقة غير شرعية في المغرب، للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية لتهريب المؤثرات العقلية نحو المملكة.

وذكرت مديرية العامة للأمن الوطني أن الأبحاث والتدخلات المنجزة في هذه القضية، أسفرت عن توقيف المشتبه فيه الأول بمنطقة أحفير متلبّساً بحيازة 8.853 قرص من مخدر الإكستازي، بينما جرى توقيف المشتبه فيهما الثاني والثالث بدوار “اشليحة” بمنطقة بني ادرار، أما المواطن الجزائري فقد تم ضبطه بمدينة وجدة.

ومكّنت عمليات التفتيش التي باشرتها الشرطة القضائية من ضبط الشحنات المحجوزة من مخدر الإكستازي، علاوة على سيارتين إحداهما رباعية الدفع، ومبلغ بالعملة الوطنية قدره 205 ألف و600 درهم، يُشتبه في كونه من متحصلات نشاط الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن كميات مخدر الاكستازي المحجوزة في إطار هذه القضية تم تهريبها من خارج المغرب بغرض ترويجها بالمنطقة الشرقية، وهي المهمة التي أوضحت الأبحاث والتحريات أنها كانت منوطة بالمواطن الجزائري الموقوف ضمن عناصر هذه الشبكة الإجرامية.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الأربعة تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد مسالك ومسارات تهريب المؤثرات العقلية نحو المغرب.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

جدري القردة يقترب من المغرب.. إسبانيا تطلق إنذارا لاحتمال إصابة ثمانية رجال

تعيش دول أوروبية على وقف تسجيل إصابات بفيروس يدعى “جدري القردة”، أخرها الجارة الشمالية إسبانيا التي أصدرت إنذارا على المستوى…

تعيش دول أوروبية على وقف تسجيل إصابات بفيروس يدعى “جدري القردة”، أخرها الجارة الشمالية إسبانيا التي أصدرت إنذارا على المستوى الوطني، بعد تأكد ظهور أعراض على ثمانية رجال بالفيروس.

عدة حالات تم اكتشافها في كل من بريطانيا البرتغال، وبحسب السلطات الإسبانية فإن هناك احتمال تفشي مرض جدري القرود بعد أن أظهر ثمانية رجال أعراضا متوافقة مع العدوى الفيروسية.

وفي بيان، حذرت وزارة الصحة من أن الحالات الثماني المشتبه بها – جميعها في منطقة مدريد – لم يتم تأكيد إصابتهم بالفيروس بعد ، لكنها قالت إن إنذارا على مستوى البلاد قد صدر “لضمان استجابة سريعة ومنسقة وفي الوقت المناسب”.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة الإقليمية في مدريد إن الحالات المشتبه فيها يتم تحليلها من قبل المركز الوطني للأحياء الدقيقة للحصول على تشخيص نهائي.

تحذير الصحة العالمية

منظمة الصحة العالمية أصدرت تحذيرا بخصوص هذا الفيروس، وقالت في بيان لها: “أي مرض أثناء السفر أو عند العودة من منطقة موبوءة يجب إبلاغ أخصائي الصحة، بما في ذلك معلومات حول تاريخ السفر والتحصين الأخير. ويجب على المقيمين والمسافرين إلى البلدان الموبوءة تجنب الاتصال بالحيوانات المريضة (الميتة أو الحية) التي يمكن أن تؤوي فيروس جدري القردة (القوارض والجرابيات والقرود) ويجب عليهم الامتناع عن أكل أو التعامل مع الطرائد البرية (لحوم الطرائد)”.

وأكدت أنه “يجب التأكيد على أهمية نظافة اليدين باستخدام الصابون والماء، أو المطهرات التي تحتوي على الكحول. وبينما تمت الموافقة مؤخرا على لقاح وعلاج محدد لجدري القرود، في عامي 2019 و2022 على التوالي، فإن هذه الإجراءات المضادة ليست متاحة على نطاق واسع حتى الآن”.

تجدر الإشارة بأن الفيروس ظهرت في البداية بنيجريا، وقالت الصحة العالمية: “”منذ سبتمبر 2017، واصلت نيجيريا الإبلاغ عن حالات الإصابة بمرض جدري القردة. ومن سبتمبر 2017 إلى 30 أبريل 2022، أبلغ عما مجموعه 558 حالة مشتبه بها من 32 ولاية في البلاد. ومن بين هذه الحالات، تم تأكيد 241 حالة، ومن بينها تم تسجيل ثماني حالات وفاة (نسبة التسبب بوفاة الحالات: 3.3%)”.

أكمل القراءة
error: