غرفة الأخبار

القنصل الفرنسي بطنجة يستقبل رئيس المركز الوطني للإعلام وحقوق الإنسان

استقبل القنصل العام لفرنسا بمدينة طنجة، ” تيري فلات”، مساء أمس الخميس 18 أبريل، رئيس المركز الوطني للإعلام وحقوق الإنسان،…

استقبل القنصل العام لفرنسا بمدينة طنجة، ” تيري فلات”، مساء أمس الخميس 18 أبريل، رئيس المركز الوطني للإعلام وحقوق الإنسان، وحرمه الإعلامية سعاد الأشهب، اللذين شاركا في فعاليات افتتاح “ربيع الكتاب والفنون  بطنجة” في قصر مولاي حفيظ، بحضور السفير الفرنسي بالرباط ووالي جهة طنجة محمد مهيدية.

وتزامنا مع هذه الزيارة، قام الشعبي، الذي يعمل أستاذا بالمعهد العالي للإعلام والاتصال وسبق له أن شغل منصب المدير الجهوي السابق للاتصال بجهة طنجة، بتأطير ورشة تكوينية، صباح نفس اليوم، حول “حضور المقاربة اللاجنسية في الصحافة المغربية” لفائدة صحافيات وصحافيي شمال المملكة، بصفته رئيسا للمركز.

للإشارة، فإن المركز الوطني للإعلام وحقوق الإنسان يعتزم تأسيس فرع جهوي له في مدينة طنجة، خلال الأسابيع القليلة القادمة، لحماية وتنمية والدفاع عن حقوق الإنسان ونشر ثقافة حرية الرأي والتعبير والصحافة بشمال المملكة، على حدّ ما أعلن عنه في وقت سابق.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

بقّالون في بوخالف بطنجة “ينتقمون” من الساكنة ويرفضون بيعهم قنينات الغاز

بعد تدخّل السلطات المحلية في حي “العرفان” بمنطقة بوخالف بمدينة طنجة، يوم الأحد 8 الحالي، لتحرير الملك العام ومنع استغلال…

بعد تدخّل السلطات المحلية في حي “العرفان” بمنطقة بوخالف بمدينة طنجة، يوم الأحد 8 الحالي، لتحرير الملك العام ومنع استغلال طريق السيارات وأرصفة المارة لعرض البضائع، أقدم بعض المُتضرّرين من تطبيق القانون على تحدّي السلطات والانتقام من ساكنة الحي.

وتعمّد بعض البقّالين المنتفعين من فوضى الترامي على الملك العام، وقف بيع قنينات الغاز للمواطنين بدعوى أنهم لا يملكون مكانا داخل دكاكينهم يتّسع لتخزينها، ما تسبّب في معاناة للمستهلك الذي اضطّر للتنقّل بعيدا عن مكان إقامته من أجل شراء “البوطا”.

وفي حديثٍ مع “طنجة7″، قال سكّان حيّ “العرفان” إن بعض أصحاب الدّكاكين يُحاولون فرض الأمر الواقع وإرغام السلطات على التغاضي عن احتلالهم للملك العام مقابل تقديم خدماتهم للساكنة، وهو أمر يجب رفضه والتصدّي له لأن القانون فوق الجميع، على حدّ قولهم.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

موجةُ حرٍّ شديدة تجتاح المغرب

أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية، في نشرة إنذارية من مستوى يقظة برتقالي، أنه من المُرتقب تسجيل طقس حار (ما بين…

أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية، في نشرة إنذارية من مستوى يقظة برتقالي، أنه من المُرتقب تسجيل طقس حار (ما بين 38 و46 درجة) يومي الخميس والجمعة القادمين بعدد من الأقاليم.

وأوضحت المديرية أن درجات حرارة تتراوح بين 40 و43 درجة ستُسجّل بأقاليم تارودانت وطاطا وأسا الزاك، في حين يُرتقب تسجيل درجات حرارة تتراوح بين 38 و41 درجة بكل من تاونات ومولاي يعقوب وسيدي قاسم والخميسات وخريبكة وبني ملال والفقيه بنصالح وقلعة السراغنة والرحامنة ومراكش والسمارة.

وأضافت أن الطقس الحار مرتقب أيضا، يوم الجمعة القادم، حيث سيتم تسجيل درجات حرارة تتراوح ما بين 43 و 46 درجة بكل من سيدي قاسم وسيدي سليمان وداخل إقليمي العرائش والقنيطرة، وما بين 40 و43 درجة بكل من شفشاون ووزان وتاونات ومولاي يعقوب وفاس والحاجب ومكناس والخميسات وخريبكة والفقيه بنصالح وبني ملال وبن سليمان وسطات والرحامنة وقلعة السراغنة ومراكش وتارودانت وطاطا.

كما يُرتقب تسجيل درجات حرارة تتراوح بين 38 و40 درجة بكل من صفرو وخنيفرة وأزيلال وبرشيد وزاكورة والسهول الأطلسية التابعة لإقليمي العرائش والقنيطرة، وداخل إقليمي الصخيرات تمارة وسلا.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

إعادة فتح معبريْ سبتة وبني نصار أمام المسافرين.. ولا تهريب للسلع بعد اليوم (فيديو)

بعد إغلاق دام أكثر من سنتين بسبب جائحة كورونا، أُعيد ليلة الإثنين الثلاثاء 17 ماي الحالي فتح معبرْي باب سبتة…

بعد إغلاق دام أكثر من سنتين بسبب جائحة كورونا، أُعيد ليلة الإثنين الثلاثاء 17 ماي الحالي فتح معبرْي باب سبتة وبني نصار أمام حركة المسافرين، وذلك في الاتجاهين سواء للعربات أو الراجلين.

وفي تصريحات لجريدة “طنجة7″، عبّر الكثير من المواطنين المغاربة عن سعادتهم بإعادة فتح معبر باب سبتة، ما سيُمكّنهم مجدّدا من السفر لزيارة الأهل أو القيام بأغراضهم المختلفة على جانبي المعبر.

من جهة أخرى، أكدت مصادر مسؤولة أن عمليات تهريب السلع لن يتم استئنافها بمعبري باب سبتة وبني نصار، بينما سيتم إحداث مكتب جمركي بالمعبرين المذكورين من أجل مباشرة الإجراءات الجمركية العادية المرتبطة بالعابرين السياح وليس التجار، ممن لهم مقتنيات يتوجب التصريح بها.

ويأتي هذا الإجراء تنفيذا للبيان المشترك المعتمد في ختام المباحثات التي أجراها الملك محمد السادس ورئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، خلال زيارة الأخير للمغرب شهر أبريل المنصرم، في إطار مرحلة جديدة للشراكة بين البلدين.

أكمل القراءة
error: