غرفة الأخبار

أمام النصب التذكاري لاعتداءات 16 ماي.. مغاربة يدعون لمواجهة حاملي الأفكار المتطرفة بعد حادث نيوزيلندا

 نظمت هيئات جمعوية وطنية، يوم الأحد بساحة محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء ،وقفة للتنديد بالهجوم الإرهابي الشنيع الذي استهدف مسجدين…

 نظمت هيئات جمعوية وطنية، يوم الأحد بساحة محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء ،وقفة للتنديد بالهجوم الإرهابي الشنيع الذي استهدف مسجدين بمدينة كريستشورش في نيوزيلاندا، وخلف العديد من الضحايا الأبرياء.

العشرات من المواطنين المغاربة تجمعوا أمام النصب التذكاري المخلد للاعتداءات الإرهابية التي استهدفت العاصمة الاقتصادية يوم 16 ماي سنة 2003، يحملون الورود والشموع تضامنا مع أسر ضحايا هذا العمل الإرهابي.

وعبر المشاركون في هذه الوقفة، عن استنكارهم الشديد لهذا الاعتداء العنصري والإرهابي الغاشم ، الذي استهدف مصلين آمنين، في انتهاك صارخ لحرمة دور العبادة، وللقيم الانسانية الكونية للتعايش والتسامح والإخاء.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء قال رئيس جمعية “مغاربة بصيغة الجمع” السيد أحمد غياث، ” إن هذه المبادرة، التي شارك فيها العديد من المواطنين وممثلي المجتمع المدني، تأتي للتعبير عن الإدانة لهذا العمل الإرهابي المرفوض”، مضيفا أن الإرهاب “لا يميز بين مسلم أو مسيحي أو يهودي، فهو لا لون له ولا ديانة”. وتابع أن المغاربة بكل أطيافهم ،ومن خلال هذه الوقفة “يعلنون تضامنهم مع الشعب النيوزيلندي ضد هذا العمل الهمجي”، مشيدا في نفس الوقت بتعاطي رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أرديرن، مع هذا العمل الإرهابي. 

ومن جهتها، اعتبرت رئيسة الجمعية المغربية لضحايا الإرهاب السيدة سعاد البكدوري الخمال، في تصريح مماثل، أن هذه المبادرة تأتي للتضامن مع أسر و ذوي ضحايا هذا الاعتداء الإرهابي المقيت..

ودعت رئيسة الجمعية، بهذه المناسبة، المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات صارمة ضد حاملي الأفكار المتطرفة كيفما كانت، مضيفة أن الكراهية والعنصرية هي التي كانت وراء اقتراف هذا العمل الإرهابي.

يذكر أن يمينيا متطرفا من أصل أسترالي، كان قد هاجم أول أمس الجمعة مسجدين في نيوزيلندا بواسطة أسلحة نارية، مما تسبب في مقتل 50 مصليا، وجرح العشرات.


شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

ناشط ريفي يدخل في إضرابٍ عن الطعام والماء

أعلن المعتقل السابق وأحد نشطاء “حراك الريف”، ربيع الأبلق، اعتزامه الدخول في إضراب عن الطعام والماء لستة أيام متواصلة بمقر…

أعلن المعتقل السابق وأحد نشطاء “حراك الريف”، ربيع الأبلق، اعتزامه الدخول في إضراب عن الطعام والماء لستة أيام متواصلة بمقر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الحسيمة، وذلك ابتداءً من يوم السبت 21 ماي الحالي.

وفي تدوينة له على صفحته بموقع فيسبوك، قال الأبلق إنه يتعرّض لمضايقات وملاحقات قد تسلبه حريته لمدة طويلة، مشيرا إلى أنه لا يقوم إلا بممارسة حرّيته في التعبير وحقه في التواصل مع الرأي العام الوطني دفاعاً عن معتقلي الرأي في المغرب، على حدّ قوله.

ويأتي اعتزام الأبلق الدخول في إضراب عن الطعام والماء، بعد استدعائه للمثول أمام محكمة الاستئناف بالحسيمة يوم 26 ماي الحالي للنظر في التهمة المنسوبة إليه، والمتعلقة بـ “الإخلال بواجب التوقير والاحترام للمؤسسة الدستورية العليا للمملكة بوسائل إلكترونية”، والتي صدر حكمٌ ابتدائي فيها يقضي بالسجن النافذ أربع سنوات.

وكان الأبلق قد اعتُقل عام 2018 وحُكم عليه بالسجن النافذ 5 أعوام لمشاركته في “حراك الريف”، قبل أن يتم الإفراج عنه بعفو ملكي عام 2020 رفقة نشطاء آخرين في الحراك.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

مدير الجمارك بجهة طنجة: معبر سبتة لن يكون للتجارة ولا تساهل مع إدخال البضائع (فيديو)

أكد عبد الحكيم الزحاف المدير الجهوي لإدارة الجمارك بطنجة تطوان الحسيمة بأن معبر سبتة الذي أعيد افتتاح يوم 17 ماي،…

أكد عبد الحكيم الزحاف المدير الجهوي لإدارة الجمارك بطنجة تطوان الحسيمة بأن معبر سبتة الذي أعيد افتتاح يوم 17 ماي، لن يكون أبدا “معبرا للتجارة”، مؤكدا عدم التساهل مع إدخال البضائع.

الزحاف قال إن إدارة الجمارك ستعمل من أجل عدم العودة إلى ما كان يشهده المعبر فيما سبق، مشددا بأنه لن سيمح بأي عمليات تجارية أو تداول للبضائع.

وأفاد المسؤول بأن الجمارك عملت مع باقي السلط لضمان إعادة افتتاح المعبر في ظروف جيدة، ليقتصر فقط على دخول السياح ومواطني الاتحاد الأوروبي والمغاربة الذين يتوفرون على تأشيرة شينغن.

للإشارة فإن التصريح جاء على هامش لقاء مغربي إسباني نظم مساء الخميس 19 ماي في مدينة طنجة وخصص جزء كبير منهم لعمل الجمارك والعلاقات المغربية الإسبانية في هذا الجانب.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

لماذا لا تُحقّق “أونصا” في خطورة منتجات إندومي على صحة المغاربة؟

بعدما أقدمت جمهورية مصر العربية، قبل بضعة أسابع، على سحب منتجات “إندومي” من أسواقها بعدما تبيّن احتواؤها على نسب عالية…

بعدما أقدمت جمهورية مصر العربية، قبل بضعة أسابع، على سحب منتجات “إندومي” من أسواقها بعدما تبيّن احتواؤها على نسب عالية من مواد مُسبّبة للسرطان، تقدمّ نائب في البرلمان المغربي بسؤال للحكومة عن سبب “عدم سحب منتج إندومي من الأسواق ومنع إنتاجه وبيعه رغم أضراره المتعددة والخطيرة”.

وفي سؤال كتابي وجّههه لوزير الفلاحة، تساءل البرلماني عن حزب العدالة والتنمية إبراهيم اجنين، عمّا إذا كانت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونصا onssa” قد بادرت إلى القيام بعمليات التدقيق والتحليل لمحتويات ومكونات هذا النوع من المعكرونة سهلة التحضير.

وأكّد اجنين أن أنواعا كثيرة من “إندومي” تُباع في الأسواق المغربية، رغم أن التحاليل التي أجريت على هذا المنتج أثبتت وجود نسبة من مادة “الافلاتوكسينات”، وهي مادة سامة مسببة للسرطان، كما أثبتت وجود متبقيات من مبيدات تتعدى الحدود الآمنة المسموح بها للاستهلاك البشري.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

الملك محمد السادس يحصل على جائزة

حصل الملك محمد السادس، اليوم الخميس 19 ماي، على “جائزة إسكيبولاس للسلام”، وهي أرفع جائزة يمنحها منتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات…

حصل الملك محمد السادس، اليوم الخميس 19 ماي، على “جائزة إسكيبولاس للسلام”، وهي أرفع جائزة يمنحها منتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات التشريعية في أمريكا الوسطى وحوض الكاراييب والمكسيك (الفوبريل).

وتم منح هذه الجائزة للملك بموجب قرار تمت المصادقة عليه بالرباط، خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الاستثائية الـ 26 للمنتدى التي يستضيف البرلمان المغربي أشغالها ما بين 19 و21 ماي الحالي.

وأبرز قرار “الفوبريل”، الذي يحظى فيه البرلمان المغربي بصفة عضو ملاحظ منذ سنة 2014، أن هذا التتويج يأتي “تكريما وتقديرا لحكمة وشجاعة الملك التي قادته لرفع لواء الصالح العام من أجل نبذ الخلافات والسعي الدؤوب لإحقاق السلم بين الشعوب”.

وجاء في نص القرار أن الملك محمد السادس “يُعتبر مثالا يُحتذى به لكل من يعمل على احترام والحفاظ على هذه القيم لدى مختلف ثقافات وشعوب العالم”، مؤكدا أن منح هذه الجائزة يأتي كذلك تقديرا للجهود الحثيثة لرفع لواء السلام، والتي مافتئ الملك يبذلها منذ اعتلائه عرش المملكة.

وتهدف جائزة “إسكيبولاس للسلام” إلى إعلاء القيم الأخلاقية والروحية للصداقة المتحضرة والتفاهم والتسامح والتضامن بين الشعوب، وكذلك احترام حقوق الإنسان، وهي مكونات لثقافة السلام الأصيلة.

وسُمّيت هذه الجائزة باسم “إيسكيبولاس” نسبة إلى المدينة التي تحمل نفس الإسم في غواتيمالا، والتي احتضنت اجتماعات توجت سنة 1987 بالتوقيع على اتفاقية سلام في أمريكا الوسطى بين خمسة بلدان هي (غواتيمالا، السلفادور ، الهندوراس، نيكاراغوا وكوستاريكا).

أكمل القراءة
error: