غرفة الأخبار

سيّدة بن ديبان.. تفاصيل محزنة حول الجريمة والجيران يؤكدون تعرضها للعنف الزوجي (فيديو)

رجّح جيران “سيّدة بنديبان”، التي قُتلت خنقا على يد زوجها”، وقوع الجريمة قبل يومين من اكتشافهم لجثة الضحية (صباح الجمعة…

رجّح جيران “سيّدة بنديبان”، التي قُتلت خنقا على يد زوجها”، وقوع الجريمة قبل يومين من اكتشافهم لجثة الضحية (صباح الجمعة 23 فبراير)، مؤكدين تعرضها للعنف الزوجي داخل بيتها أكثر من مرة، قبل أن تتعرض ليلة الحادث لضرب مبرح انتهى بمقتلها.

وفي تصريح لموقع “طنجة7″، قالت إحدى الجارات المقرّبة من الهالكة، إن آخر مرة التقت فيها “زكية” كانت مساء يوم الأربعاء 21 فبراير الحالي، حيث تدخلت لمصالحتها مع زوجها الذي اعتدى عليها بالضرب ذلك المساء، دون أن تتخيل أنه سيُكمل اعتداءه عليها ويضع حدا لحياتها خنقا بوشاحٍ كانت تضعه على رأسها.

ومنذ ذلك المساء “الحزين” لم يصدر عن “زكية” أي “علامة حياة”، حسب ما حكت الجارة التي بدأت تبحث عنها ما بين اتصالات هاتفية متكررة وسؤال عند مكان العمل أو المعارف المحتملين، إلى أن قررت رفقة قريبة من أسرة “المبحوثِ عنها” دخول المنزل والبحث عن خيط يوصلهما إليها، فلم يكن ذلك الخيط سوى جثة “كريمة” التي عمد زوجها الجاني إلى إخفائها وسط بطانيات داخل دولاب.

الزوج المتهم بارتكاب جريمة القتل

وبعد شيوع الخبر، حضرت مصالح الأمن ومختلف المصالح المعنية إلى مكان الحادث، ليتم نقل جثمان الضحية إلى مستودع الأموات، واعتقال الزوج القاتل وقتا قصيرا بعدها، لتنتهي بذلك فصول قصة العنف الزوجي في حق “سيّدة بن ديبان” بجريمة بشعة، فيما لا تزال عشرات القصص الأخرى المشابهة مستمرة، بعضها أمام المحاكم وأكثرها تحت جنح الصمت والخوف من الفضيحة.

وفي شهادة مصوّرة للموقع، أكدت شقيقة الهالكة ما جاء على لسان الجيران وشهود العيان، مشيرة إلى أنهم سبق لهم وضع شكاية بالعنف في حق الزوج، قبل أن تتنازل عنها “كريمة” حفاظا على مستقبل طفلتها ذات السنتين، لكن الأسوأ وقع فعلا، وذهبت هي إلى دار البقاء في حين صارت الطفلة يتيمة الأم وابنةً لأبٍ قاتل ينتظره السجن.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

لماذا لا تُحقّق “أونصا” في خطورة منتجات إندومي على صحة المغاربة؟

بعدما أقدمت جمهورية مصر العربية، قبل بضعة أسابع، على سحب منتجات “إندومي” من أسواقها بعدما تبيّن احتواؤها على نسب عالية…

بعدما أقدمت جمهورية مصر العربية، قبل بضعة أسابع، على سحب منتجات “إندومي” من أسواقها بعدما تبيّن احتواؤها على نسب عالية من مواد مُسبّبة للسرطان، تقدمّ نائب في البرلمان المغربي بسؤال للحكومة عن سبب “عدم سحب منتج إندومي من الأسواق ومنع إنتاجه وبيعه رغم أضراره المتعددة والخطيرة”.

وفي سؤال كتابي وجّههه لوزير الفلاحة، تساءل البرلماني عن حزب العدالة والتنمية إبراهيم اجنين، عمّا إذا كانت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونصا onssa” قد بادرت إلى القيام بعمليات التدقيق والتحليل لمحتويات ومكونات هذا النوع من المعكرونة سهلة التحضير.

وأكّد اجنين أن أنواعا كثيرة من “إندومي” تُباع في الأسواق المغربية، رغم أن التحاليل التي أجريت على هذا المنتج أثبتت وجود نسبة من مادة “الافلاتوكسينات”، وهي مادة سامة مسببة للسرطان، كما أثبتت وجود متبقيات من مبيدات تتعدى الحدود الآمنة المسموح بها للاستهلاك البشري.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

الملك محمد السادس يحصل على جائزة

حصل الملك محمد السادس، اليوم الخميس 19 ماي، على “جائزة إسكيبولاس للسلام”، وهي أرفع جائزة يمنحها منتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات…

حصل الملك محمد السادس، اليوم الخميس 19 ماي، على “جائزة إسكيبولاس للسلام”، وهي أرفع جائزة يمنحها منتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات التشريعية في أمريكا الوسطى وحوض الكاراييب والمكسيك (الفوبريل).

وتم منح هذه الجائزة للملك بموجب قرار تمت المصادقة عليه بالرباط، خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الاستثائية الـ 26 للمنتدى التي يستضيف البرلمان المغربي أشغالها ما بين 19 و21 ماي الحالي.

وأبرز قرار “الفوبريل”، الذي يحظى فيه البرلمان المغربي بصفة عضو ملاحظ منذ سنة 2014، أن هذا التتويج يأتي “تكريما وتقديرا لحكمة وشجاعة الملك التي قادته لرفع لواء الصالح العام من أجل نبذ الخلافات والسعي الدؤوب لإحقاق السلم بين الشعوب”.

وجاء في نص القرار أن الملك محمد السادس “يُعتبر مثالا يُحتذى به لكل من يعمل على احترام والحفاظ على هذه القيم لدى مختلف ثقافات وشعوب العالم”، مؤكدا أن منح هذه الجائزة يأتي كذلك تقديرا للجهود الحثيثة لرفع لواء السلام، والتي مافتئ الملك يبذلها منذ اعتلائه عرش المملكة.

وتهدف جائزة “إسكيبولاس للسلام” إلى إعلاء القيم الأخلاقية والروحية للصداقة المتحضرة والتفاهم والتسامح والتضامن بين الشعوب، وكذلك احترام حقوق الإنسان، وهي مكونات لثقافة السلام الأصيلة.

وسُمّيت هذه الجائزة باسم “إيسكيبولاس” نسبة إلى المدينة التي تحمل نفس الإسم في غواتيمالا، والتي احتضنت اجتماعات توجت سنة 1987 بالتوقيع على اتفاقية سلام في أمريكا الوسطى بين خمسة بلدان هي (غواتيمالا، السلفادور ، الهندوراس، نيكاراغوا وكوستاريكا).

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

الأمن الغذائي للمغاربة.. مخزون القمح يكفي لأربعة أشهر قادمة

أفاد الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، أن المخزون الوطني من مادة القمح يُغطي حوالي أربعة أشهر من الاستهلاك، مشيرا…

أفاد الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، أن المخزون الوطني من مادة القمح يُغطي حوالي أربعة أشهر من الاستهلاك، مشيرا إلى أن المغرب يستورد هذه المادة الأساسية من مجموعة من الأسواق المختلفة.

وأوضح بايتاس، اليوم الخميس بالرباط، أن المغرب يتوفر على مجموعة من الآليات لتجديد المخزون الوطني من القمح وتعزيزه في شتى المراحل، كما يبذل مجهودا كبيرا لضمان وفرته، خاصة القمح اللين الذي ينتج منه الدقيق.

وأوضح المسؤول أن الدعم الحكومي الموجه لهذه المادة الحيوية لتصل إلى المطاحن بسعر 260 درهما للقنطار، عرف ارتفاعا كبيرا، فبعدما كان في حدود 71 درهما في يناير المنصرم، ارتفع اليوم ليقارب 200 درهم في كل قنطار، وذلك في سياق الظرفية الموسومة بالنزاع الروسي الأوكراني.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بولعيش يستغل احتفالية اتحاد طنجة لمهاجمة الإسلاميين: ظلاميين ونكرات وتجار دين (فيديو)

استغل عبد الواحد بولعيش، رئيس فريق اتحاد طنجة لكرة السلة (بحكم الأمر الواقع)، احتفالية النادي مساء يوم الأربعاء 18 ماي…

استغل عبد الواحد بولعيش، رئيس فريق اتحاد طنجة لكرة السلة (بحكم الأمر الواقع)، احتفالية النادي مساء يوم الأربعاء 18 ماي الحالي، من أجل مهاجمة الإسلاميين واتهامهم بمحاربة الفريق خلال سنوات حكمهم لطنجة في إشارة لحزب العدالة والتنمية.

بولعيش خصص كلمته في احتفال بمسرح الحداد في بني مكادة لمواجهة من وصفهم بـ “النَّكرات وتُجّار الدين والظلاميين”، وقال إن ساكنة مدينة طنجة طردتهم عبر الانتخابات التي مكّنت من فوز حزب التجمع الوطني للأحرار الذي ينتمي إليه.

وفي هذا الإطار، اتّهم بولعيش العدالة والتنمية بمحاربة الفريق، عبر عدم تمكينه من الدعم والتضييق عليه والتحالف مع أعدائه.

أكمل القراءة
error: