غرفة الأخبار

سيّدة بن ديبان.. تفاصيل محزنة حول الجريمة والجيران يؤكدون تعرضها للعنف الزوجي (فيديو)

رجّح جيران “سيّدة بنديبان”، التي قُتلت خنقا على يد زوجها”، وقوع الجريمة قبل يومين من اكتشافهم لجثة الضحية (صباح الجمعة…

رجّح جيران “سيّدة بنديبان”، التي قُتلت خنقا على يد زوجها”، وقوع الجريمة قبل يومين من اكتشافهم لجثة الضحية (صباح الجمعة 23 فبراير)، مؤكدين تعرضها للعنف الزوجي داخل بيتها أكثر من مرة، قبل أن تتعرض ليلة الحادث لضرب مبرح انتهى بمقتلها.

وفي تصريح لموقع “طنجة7″، قالت إحدى الجارات المقرّبة من الهالكة، إن آخر مرة التقت فيها “زكية” كانت مساء يوم الأربعاء 21 فبراير الحالي، حيث تدخلت لمصالحتها مع زوجها الذي اعتدى عليها بالضرب ذلك المساء، دون أن تتخيل أنه سيُكمل اعتداءه عليها ويضع حدا لحياتها خنقا بوشاحٍ كانت تضعه على رأسها.

ومنذ ذلك المساء “الحزين” لم يصدر عن “زكية” أي “علامة حياة”، حسب ما حكت الجارة التي بدأت تبحث عنها ما بين اتصالات هاتفية متكررة وسؤال عند مكان العمل أو المعارف المحتملين، إلى أن قررت رفقة قريبة من أسرة “المبحوثِ عنها” دخول المنزل والبحث عن خيط يوصلهما إليها، فلم يكن ذلك الخيط سوى جثة “كريمة” التي عمد زوجها الجاني إلى إخفائها وسط بطانيات داخل دولاب.

الزوج المتهم بارتكاب جريمة القتل

وبعد شيوع الخبر، حضرت مصالح الأمن ومختلف المصالح المعنية إلى مكان الحادث، ليتم نقل جثمان الضحية إلى مستودع الأموات، واعتقال الزوج القاتل وقتا قصيرا بعدها، لتنتهي بذلك فصول قصة العنف الزوجي في حق “سيّدة بن ديبان” بجريمة بشعة، فيما لا تزال عشرات القصص الأخرى المشابهة مستمرة، بعضها أمام المحاكم وأكثرها تحت جنح الصمت والخوف من الفضيحة.

وفي شهادة مصوّرة للموقع، أكدت شقيقة الهالكة ما جاء على لسان الجيران وشهود العيان، مشيرة إلى أنهم سبق لهم وضع شكاية بالعنف في حق الزوج، قبل أن تتنازل عنها “كريمة” حفاظا على مستقبل طفلتها ذات السنتين، لكن الأسوأ وقع فعلا، وذهبت هي إلى دار البقاء في حين صارت الطفلة يتيمة الأم وابنةً لأبٍ قاتل ينتظره السجن.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

الأرصاد: أمطار قويّة مُرتقَبة في هذه المناطق

أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية، في نشرة إنذارية من المستوى البرتقالي، أنه يُرتقب نزول أمطار قوية يومي الخميس والجمعة 27…

أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية، في نشرة إنذارية من المستوى البرتقالي، أنه يُرتقب نزول أمطار قوية يومي الخميس والجمعة 27 و28 يناير الحالي، في عدد من الأقاليم.

وأوضحت المديرية أن أمطارا قوية (من 20 إلى 40 ملم)، ستهم من الساعة السادسة من مساء اليوم الخميس وإلى الساعة السادسة من صباح يوم غد الجمعة، أقاليم ورزازات والرشيدية وتنغير وزاكورة وطاطا وتارودانت والحوز.

وكانت عدد من المدن قد شهدت تساقطات مطرية متفاوتة خلال الـ 24 ساعة الماضية، هذه تفاصيلها: زاكورة والراشيدية: 15 ملمتر، ورزازات: 9 ملمترات، بوعرفة: 7 ملمترات، وجدة : 3 ملمترات، بني ملال وابن جرير: ملمتر واحد، مراكش وبنسليمان وتاوريرت والصويرة-الميناء: أقل من ملمتر واحد.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

سيُوفّر 3500 منصب شغل.. بدء تشييد مصنعٍ جديد لأسلاك السيارات

تم مؤخرا إعطاء انطلاقة أشغال بناء مصنع جديد لأسلاك السيارات تابع لشركة “أبتيف”، وذلك بالمنطقة الحرة للتسريع الصناعي بالقطب التكنولوجي…

تم مؤخرا إعطاء انطلاقة أشغال بناء مصنع جديد لأسلاك السيارات تابع لشركة “أبتيف”، وذلك بالمنطقة الحرة للتسريع الصناعي بالقطب التكنولوجي لمدينة وجدة، حيث سيوفر المصنع حوالي 3500 منصب شغل قار لشباب الجهة.

وسيتم إنجاز هذا المشروع على مساحة حوالي 8 هكتارات، بتكلفة مالية تناهز 394 مليون درهم، حسب ما أفاد بلاغ لمجلس جهة الشرق، لكنه لم يُشر إلى المدة المتوقّعة لنهاية الأشغال.

و”أبتيف” هي شركة بريطانية أمريكية متخصصة في تصنيع وتوزيع مكونات السيارات، تنتج أسلاك التوصيل وأنظمة تقييد الأمان ورؤوس الدبوس والمصفوفات المقطوعة تحت الماء للسيارات والمركبات التجارية في جميع أنحاء العالم.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

ليومٍ كامل.. انقطاعٌ مُتوقّع للماء الصالح للشرب بثلاث مُدن مغربية

أفاد المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، أن التزويد بالماء الصالح للشرب سيعرف اضطرابات في بعض أحياء مدن الدار البيضاء…

أفاد المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، أن التزويد بالماء الصالح للشرب سيعرف اضطرابات في بعض أحياء مدن الدار البيضاء وسطات وبرشيد، ابتداء من يوم غد الخميس (27 يناير) على الساعة الثامنة صباحا إلى غاية بعد غد الجمعة (28 يناير) على الساعة الثانية صباحا، بسب توقيف تزويد خزان مديونة التابع لشركة “ليديك”.

وأوضح المكتب في بلاغ له، أنه “في إطار تأمين تزويد المنطقة الجنوبية للدار البيضاء بالماء الصالح للشرب انطلاقا من محطة المعالجة على سد سيدي محمد بن عبد الله، ونظرا للأشغال المبرمجة من أجل ربط المنشآت المنجزة والتي ستربط بين المنطقتين الشمالية والجنوبية للدار البيضاء الكبرى بالقناة الرئيسية للإنتاج الدورات-الدار البيضاء التي تزود المدينة انطلاقا من سد المسيرة، سيتم توقيف تزويد خزان مديونة التابع لشركة ليديك ابتداء من يوم الخميس 27 يناير 2022 على الساعة الثامنة صباحا إلى غاية يوم الجمعة 28 يناير 2022 على الساعة الثانية صباحا”.

وأضاف المكتب أنه “نتيجة لهذه الأشغال، يُنتظر أن يتم تسجيل، خلال يوم الجمعة، من منتصف الليل إلى حدود الثانية صباحا، انخفاض في الضغط قد يصل إلى حد انقطاع جزئي على مستوى شبكة التوزيع ليديك بمناطق سباتة، وعين الشق، وبن مسيك سيدي عثمان ومنطقة مولاي رشيد، وهي الأحياء التي يتم تزويدها انطلاقا من خزان مديونة”.

وسيتم كذلك توقيف تزويد جمعيات مستعملي الماء (المكانسة، الصداقة 2، الشراكة والبويرات) بعمالة النواصر، وذلك طيلة مدة التوقف المذكورة. كما سينتج عن هذه الأشغال ابتداء من يوم الجمعة انخفاض في صبيب التزويد بالماء الصالح للشرب لمدينتي سطات وبرشيد قد يصل إلى حد انقطاعات جزئية على مستوى النقط العليا بمدينة برشيد، وخاصة أوقات الذروة.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

وسط حربها على الكمامة.. مَطالب لشرطة طنجة بمحاربة ترويج المخدرات

يُلاحظ منذ مدّة طويلة تركيزٌ كبير من شرطة طنجة على محاربة عدم “ارتداء الكمامة” بمنطقة “السوق دْ برا” خصوصا، ومحيط…

يُلاحظ منذ مدّة طويلة تركيزٌ كبير من شرطة طنجة على محاربة عدم “ارتداء الكمامة” بمنطقة “السوق دْ برا” خصوصا، ومحيط المدينة القديمة، حيث عناصر الشرطة السياحية لا يألون جهدا في توقيف المارة “على غفلة” وتحرير المخالفات لهم اعتماداً على قانون إجبارية ارتداء الكمامة.

ومُقابل هذا التشدّد الأمني المتمركز بمنطقة “سوق دْ برا” ومحيط المدينة القديمة، في مراقبة مدى امتثال المواطنين لـ “قانون الكمامة”، يُسجَّل ضعفٌ في التدخلات الأمنية ودوريات الشرطة عل مستوى الفضاءات التاريخية بنفس الأماكن، فيما يخصّ ترويج المخدّرات، حسب ما تؤكّد “الهيئة المحلية لمحاربة الإدمان والمخدّرات”.

وفي رسالة لها موجّهة إلى والي أمن طنجة محمد أوعلا، توصّلت “طنجة7” بنسخة منها، قالت الهيئة إنها تُسجّل مؤخرا، ببالغ الحزن والقلق، تفشّي ظاهرة إدمان المخدّرات بكل أنواعها وانتشار بؤر بيعها بالمدينة العتيقة لطنجة، مع انتشار عدد كبير من المدمنين والمتعاطين، بالإضافة إلى استفحال ظاهرة التسوّل.

أكمل القراءة