غرفة الأخبار

السفارة الألمانية تُكذب “ناجياً” من حادث قطار بوقنادل (فيديو)

نفت السفارة الألمانية في الرباط إصابة مواطن ألماني أو شخص حامل للجنسية الألمانية في حادث قطار بوقنادل، يوم 16 أكتوبر…

نفت السفارة الألمانية في الرباط إصابة مواطن ألماني أو شخص حامل للجنسية الألمانية في حادث قطار بوقنادل، يوم 16 أكتوبر الحالي، والذي خلف 7 قتلى وعشرات الإصابات.

نفي السفارة جاء ردا على استفسار وجهه الصحافي غسان بنشيهب، بعد انتشار اتصال هاتفي لناجٍ من الحادث على إذاعة “هيت راديو” يتحدث عن تكفل السفارة بوضعيته.

الناجي المفترض، ويدعى “خالد”، ظهر في البرنامج الصباحي الذي يقدمه “مومو”، قال إنه نجا من الموت بفضل “القتلى”، وبأنه عندما تمكن من مغادرة مكان الحادث لم يحصل على مساعدة نفسية لتجاوز الصدمة، وصور الدماء وبقايا الجثث التي شاهدها.

المواطن قال في جزء من المكالمة إنه بعد الوصول إلى المصحة، تواصل مع السفارة الألمانية على الساعة الثالثة زوالا، وقد حل فريق من السفارة على الساعة السابعة لمتابعة وضعيته، وقام على الـ 11 ليلا بمنحه “جواز سفر” مؤقت وحجز رحلة له إلى ألمانيا في الدرجة الأولى.

خالد استغل الأمر للمقارنة بين المغرب وألمانيا، معتبرا أن بلاده لا تمنحه شيئا وأن شعبها كان يسرق الضحايا، بينما الدولة الأوروبية تعطي قيمة كبرى لشعبها.

تعليقات
  • كان صحيحا أم كذبا كلام هذا الشخص بغض النظر عن هويته، فإنه كان من المهم فعلا حظور مساعدة نفسية في حادث من هذه النوعية، هذه المكالمة أثارت انتباه عدد من الأطباء النفسيين الذين أنزلوا مشكورين عدد من أرقام هواتف لاستقبال مكالمات المتضررين المحتاجين لاستشارات نفسية بهذا الصدد..

  • اين المهنية يا سي مومو كان عليك التأكد من أقواله عبر الاتصال بالسفارة، و لكن الكسل و استسهال العمل منعاك من ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

إصابات وتوقيف خلال منع السلطات وقفة ضد التطبيع في طنجة (فيديو)

استخدمت سلطات طنجة القوة من أجل تفريق وقفة احتجاجية ضد التطبيع مع إسرائيل وضد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي إلى العاصمة…

استخدمت سلطات طنجة القوة من أجل تفريق وقفة احتجاجية ضد التطبيع مع إسرائيل وضد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي إلى العاصمة الرباط، حيث وقع مذكرة تفاهم عسكرية هي الأولى من نوعها بين بلد عربي والدولة العبرية.

القوات العمومية قامت بتفريق المجتمعين في ساحة الأمم بعد أقل من 5 دقائق رفعوا فيها الشعارات والأعلام الفلسطينية. استخدام القوة في التدخل خلف إصابات في صفوف بعض المتظاهرين لاسيما من كبار السن، وسط أنباء عن توقيف بعض المحتجين.

المحتجون المنتمون لتيارات مختلفة من الإسلامي إلى اليساري، نددوا بالتدخل مؤكدين في تصريحات صحفية، بأن القمع لا يزيدهم إلا رفضا للتطبيع الذي وصفوه بـ “الخيانة”.

| بث مباشر من فايسبوك

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

سلطات طنجة تمنع بالقوة وقفةً تضامنية مع فلسطين (فيديو)

منعت السلطات المحلية في مدينة طنجة، مساء يوم الإثنين 29 نونبر الحالي، وقفةً تضامنية مع الشعب الفلسطيني ورافضة للتطبيع مع…

منعت السلطات المحلية في مدينة طنجة، مساء يوم الإثنين 29 نونبر الحالي، وقفةً تضامنية مع الشعب الفلسطيني ورافضة للتطبيع مع إسرائيل، وذلك بمناسبة “اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني”.

وبعد لحظات من انطلاقها بساحة “الأمم”، رفع المشاركون في الوقفة شعارات داعمة للقضية الفلسطينية وأخرى مناهضة لسياسة التطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل، لكن القوات العمومية سرعان ما تدخّلت وفرّقتهم بالقوة، وسط هتافات مُستنكرة لهذا المنع.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

المدير الإقليمي للتربية الوطنية في طنجة: منظومة التعليم صعبة وتحتاج للشباب وأصحاب 45 و50 سنة فرصهم ضعيفة

عقد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية في طنجة أصيلة رشيد ريان مؤتمرا صحافي بمقر المديرية زوال يوم الإثنين 29 نونبر…

عقد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية في طنجة أصيلة رشيد ريان مؤتمرا صحافي بمقر المديرية زوال يوم الإثنين 29 نونبر الحالي، حيث قد توضيحات عن قرار وزير التربية الوطنية شكيب بنموسى بخصوص شروط المشاركة في مباريات أطر الأكاديميات.

ريان تحدث عن الشروط التي وضعها الوزير للمشاركة في المباريات، ولاسيما المعايير التي أثارت الجدل، كالانتقائية وتحديد أقصى سن للمشاركة في 30 سنة، معتبرا القرار قانوني، وقال إن هذه المنظومة صعبة وكما تتطلب الكفاءات تحتاج للشباب.

وبحسب المسؤول فإن دخول المهنة في سن الشباب سيمكن الأطر كانوا مدرسين أو إداريين من الترقي وحصد تكوين جيد وشغل مختلف المناصب، ناهيك عن تمكينهم من الاستفادة من تقاعد محترم يحفظ كرامتهم.

المصدر ذاته اعتبر أن أصحاب 45 أو 50 سنة على العكس من ذلك تماما، تبقى فرضهم صعيفة في الترقي وحصد تقاعد ملائم.

أكمل القراءة