غرفة الأخبار

حضور “البوليساريو” يدفع المغرب للانسحاب من اجتماع حول مؤتمر دولي

انسحب الوفد المغربي المشارك بطوكيو في الاجتماع الوزاري التحضيري للمؤتمر الدولي السابع حول التنمية بأفريقيا (تيكاد 7)، اليوم السبت 6…

انسحب الوفد المغربي المشارك بطوكيو في الاجتماع الوزاري التحضيري للمؤتمر الدولي السابع حول التنمية بأفريقيا (تيكاد 7)، اليوم السبت 6 أكتوبر، من قاعة الاجتماع احتجاجا على حضور “البوليساريو”.

وذكر مصدر مأذون أنه، وبمناسبة الاجتماع الوزاري التحضيري لهذا المؤتمر المقرر من 5 إلى 7 أكتوبر، تسلل أعضاء من “البوليساريو” إلى اليابان بجوازات سفر جزائرية وحصلوا على اعتماد ببطاقات لجنة الاتحاد الأفريقي.

وأدلى وزير الشؤون الخارجية الياباني، بعد أن علم بهذا الخرق، وسعيا منه لعدم الإخلال بالسير العادي للأشغال، بتصريح رسمي، جدد فيه التأكيد على الموقف الثابت لليابان، مشددا على أنه “حتى وإن كان كيان يعلن عن نفسه ك”دولة”، لا تعترف به اليابان، حاضرا داخل هذه القاعة، فإن هذا لا يعني، تحت أي ظرف، صراحة أو ضمنا، أن اليابان تعترف به كدولة”.

وأوضح المصدر ذاته، أنه ورغم كل المناورات التي قام بها الانفصاليون و”أوصياؤهم” فقد تشبثت اليابان بالفعل، بموقف حازم وعارضت أي مشاركة لـ “دولة” لا تعترف بها، وذلك طبقا للشرعية الدولية، واحتراما لإطار المؤتمر الدولي حول التنمية بأفريقيا، كما كان قائما منذ 1993.

وأضاف أن الاجتماع التحضيري للموظفين السامين الذي كان مبرمجا الجمعة 5 أكتوبر 2018، تم تأجيله عدة مرات، قبل تقليص مدته، بسبب رفض البلد المضيف السماح بحضور “الجمهورية الصحراوية” المزعومة.

وأكد المصدر المأذون أن الوفد المغربي، وبعد أن علم بحضور “البوليساريو” خلال الاجتماع الوزاري، أعرب عن أسفه إزاء هذه الوضعية ومن تم قرر الانسحاب من القاعة تعبيرا عن احتجاجه.

(الصورة: وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة)

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

مسافرون بمطار طنجة بعد قرار وقف الرحلات: عبرو علينا (فيديو)

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

إصابات وتوقيف خلال منع السلطات وقفة ضد التطبيع في طنجة (فيديو)

استخدمت سلطات طنجة القوة من أجل تفريق وقفة احتجاجية ضد التطبيع مع إسرائيل وضد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي إلى العاصمة…

استخدمت سلطات طنجة القوة من أجل تفريق وقفة احتجاجية ضد التطبيع مع إسرائيل وضد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلي إلى العاصمة الرباط، حيث وقع مذكرة تفاهم عسكرية هي الأولى من نوعها بين بلد عربي والدولة العبرية.

القوات العمومية قامت بتفريق المجتمعين في ساحة الأمم بعد أقل من 5 دقائق رفعوا فيها الشعارات والأعلام الفلسطينية. استخدام القوة في التدخل خلف إصابات في صفوف بعض المتظاهرين لاسيما من كبار السن، وسط أنباء عن توقيف بعض المحتجين.

المحتجون المنتمون لتيارات مختلفة من الإسلامي إلى اليساري، نددوا بالتدخل مؤكدين في تصريحات صحفية، بأن القمع لا يزيدهم إلا رفضا للتطبيع الذي وصفوه بـ “الخيانة”.

| بث مباشر من فايسبوك

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

سلطات طنجة تمنع بالقوة وقفةً تضامنية مع فلسطين (فيديو)

منعت السلطات المحلية في مدينة طنجة، مساء يوم الإثنين 29 نونبر الحالي، وقفةً تضامنية مع الشعب الفلسطيني ورافضة للتطبيع مع…

منعت السلطات المحلية في مدينة طنجة، مساء يوم الإثنين 29 نونبر الحالي، وقفةً تضامنية مع الشعب الفلسطيني ورافضة للتطبيع مع إسرائيل، وذلك بمناسبة “اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني”.

وبعد لحظات من انطلاقها بساحة “الأمم”، رفع المشاركون في الوقفة شعارات داعمة للقضية الفلسطينية وأخرى مناهضة لسياسة التطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل، لكن القوات العمومية سرعان ما تدخّلت وفرّقتهم بالقوة، وسط هتافات مُستنكرة لهذا المنع.

أكمل القراءة