منوعات

دراسة: سمُّ النحل علاجٌ فعّال لمرضٍ جلدي شائع

كشفت دراسة طبية حديثة، أجراها باحثون بالجامعة الكاثوليكية في كوريا الجنوبية، أن سم النحل قد يكون علاجاً فعّالا لمرض التهاب…

كشفت دراسة طبية حديثة، أجراها باحثون بالجامعة الكاثوليكية في كوريا الجنوبية، أن سم النحل قد يكون علاجاً فعّالا لمرض التهاب الجلد التأتبي، الذي يعرف بالأكزيما دون آثار جانبية.

ونُشرت نتائج الدراسة في العدد الأخير من دورية “المجلة البريطانية لعلم الصيدلة” العلمية، حيث توصلت إلى أن “سم النحل يقمع الالتهاب من خلال آليات مختلفة عن تلك التي تستخدمها الخلايا المناعية، في جسم الإنسان لمكافحة الجزيئات الالتهابية”.

ولكشف التأثيرات العلاجية لسم النحل، أجرى الفريق دراسة على الفئران المصابة بالأكزيما، بالإضافة إلى خلايا جلدية مأخوذة من البشر، ووجد الباحثون أن المكون الرئيسي في سم النحل الذي يسمى “مليتين” علاج فعال للالتهاب الجلد الناتج عن الأكزيما، دون أن يسبب آثارا جانبية على الجسم.

وأكد الفريق إن الدراسة أثبتت أن سم النحل له نشاط مناعي مرتبط بتنظيم تمايز الخلايا التائية المساعدة في الجهاز المناعي ما أدى إلى تخفيف الأمراض الجلدية الالتهابية التي يسببها التهاب الجلد التأتبي، كما أوضح الباحثون أنه يوجد العديد من العلاجات التقليدية للأكزيما “كالكريمات الموضعية ومثبطات المناعة” لكن تلك الأدوية ذات المركبات الكيميائية تسبب آثارا جانبية.

يشار إلى أن “الإكزيما” هي مرض جلدي ناتج عن التهاب الجلد، ويتعلق بفرط التحسس، وينتج عن عوامل وراثية ومناعية وبيئية، ويسبب تهيج الجلد واستثارته للحكة واحمراره وجفافه لدرجة ظهور تشققات وخشونة وقشرة على الجلد وتشكل “الإكزيما” 15 إلى 20 بالمئة من الأمراض الجلدية كافة، وتظهر بشكل خاص على الوجه والأطراف وتصيب الإنسان في أي عمر، ولكنها أكثر شيوع ا قبل سن المدرسة بالإضافة إلى كبار السن.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

إدارة أعمال سعد المجرد توضح حقيقة وضعه: المغني ينفي الاتهامات والقضاء لم يصدر حكماً

أصدرت إدارة أعمال المغني المغربي بلاغا “توضيحيا” حلو حقيقة وضعه، بعدما قرر القضاء الفرنسي إعادة سجنه بتهمة “الاغتصاب” وتصاعد الحملات…

أصدرت إدارة أعمال المغني المغربي بلاغا “توضيحيا” حلو حقيقة وضعه، بعدما قرر القضاء الفرنسي إعادة سجنه بتهمة “الاغتصاب” وتصاعد الحملات ضده في المغرب، مع قرار إذاعات مغربية موسيقية منع بث أغانيه والترويج له.

وقالت الإدارة في بلاغها إن المجرد ينفي الاتهامات الموجهة له مؤكدة أن “المتهم بريء حتى تثبت إدانته” خصوصا وأن القضاء لم يصدر أي حكما نهائيا حول القضية.

وبحسب نفس المصدر فإن السلطات  القضائية الفرنسية وضعت يوم الثلاتاء 18 شتنبر 2018 الفنان المغربي رهن السجن الاحتياطي حتى اكتمال التحقيق بعد مثوله امام قضاة محكمة الاستئناف لمدينة “Aix en Provence”.

وقد مثل سعد بهذه المحكمة بعد استئناف الوكيل العام لمدينة ”Draguignan” على قرار قاضي الحريات يوم 28 غشت 2018 باخلاء سبيل سعد، و تمّ وضعه تحت المراقبة القضائية الى حين نهاية التحقيق.

أكمل القراءة
منوعات

وفاة الممثل جميل راتب

توفي صباح اليوم الأربعاء بأحد مستشفيات القاهرة الفنان المصري جميل راتب عن عمر يناهز 92 عاما، بعد معاناة طويلة مع…

توفي صباح اليوم الأربعاء بأحد مستشفيات القاهرة الفنان المصري جميل راتب عن عمر يناهز 92 عاما، بعد معاناة طويلة مع المرض.

وأكد هاني التهامي، مدير أعمال جميل راتب خبر رحيل الفنان القدير . اما أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، فقال في تصريح صحفي لإحدى القنوات التلفزية إن الفنان جميل “أدى رسالة عظيمة من خلال أعماله التي ستظل علامة في تاريخ مصر”. وتابع أن “الآجيال القادمة من الممثلين لا بد أن تتعلم منه الكثير”، مؤكدا أن ذكراه “ستظل خالدة في أذهان الجميع”.

وكان راتب يعاني من أزمات صحية متتالية في الفترة الأخيرة بسبب تقدمه في العمر، وهو ما تسبب في فقدانه لصوته، وكان يرقد بأحد مستشفيات القاهرة لتلقي العلاج. والراحل من مواليد القاهرة سنة 1926، وبعدما استكمل دراسته الثانوية، التحق بمدرسة الحقوق الفرنسية وبعد السنة الأولى سافر إلى باريس لإكمال دراسته.

ولأنه كان يعشق السينما انخرط في التمثيل مبكرا حيث سيحصل على جائزة الممثل الأول وأحسن ممثل على مستوى المدارس المصرية والأجنبية في مصر.

وكانت البداية الفنية للراحل عام 1946 من خلال فيلم “انا الشرق” الذي قامت ببطولته الممثلة الفرنسية كلود جودار مع نخبة من نجوم السينما المصرية في ذلك الوقت منهم: جورج أبيض، حسين رياض، ثم فيلم “الصعود إلى الهاوية” الذي شكل نقطة التحول الرئيسية في مشواره مع السينما المصرية.

وبعد ذلك سيسافر جميل راتب إلى فرنسا ليبدأ من هناك رحلته الحقيقية مع الفن، حيث اهلته ملامحه الحادة لأداء أدوار الشر في عدة أعمال.

وبعد عودته للقاهرة، سيؤدي راتب دور البطولة في عدة أفلام من قبيل “الكرنك” و”الكذاب” و “الكيف” الذي كان انطلاقته نحو النجومية من خلال شخصية “سليم البهظ” فضلا عن فيلم “حب في الزنزانة” و”طيور الظلام” إلى جانب أعمال سينمائية كثيرة. كما خاض راتب خلال الفترة ذاتها تجربة الإخراج المسرحي وقدم مسرحيات مثل “الأستاذ” وهي من تأليف سعد الدين وهبة، ومسرحية “زيارة السيدة العجوز” والتي اشترك في إنتاجها مع محمد صبحي ومسرحية “شهرزاد” من تأليف توفيق الحكيم.

وتم تكريم الراحل بمهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر في دورته ال23 نظير أسهاماته في تطوير الفن المسرحي المصري.

(ماب)

 

أكمل القراءة
منوعات

ماساكتاش.. هيت راديو وراديو دوزيم يمنعان بث أغاني سعد المجرد

بعد ضغط من النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، قررت أكبر إذاعة موسيقية في المغرب “هيت راديو” منع بث أغاني سعد…

بعد ضغط من النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، قررت أكبر إذاعة موسيقية في المغرب “هيت راديو” منع بث أغاني سعد المجرد، جراء قرار من القضاء الفرنسي بإعادته للسجن ومتابعته في حالة اعتقال بتهمة “الاغتصاب”.

ماساكتاش، هو الوسم الذي أطلقه النشاء للدفاع عن النساء ضحايا العنف والتحرش، وقد شملت حملته المغني المجرد عبر مطالبة الإذاعات المغربية بوقف بث أغانيه.

وهيت راديو التي تركزت عليها الحملة لم تكن الإذاعة الوحيدة التي قررت وقف دعم المجرد، فراديو دوزيم قرر بدوره التوقف عن مساندة المغني ووقف بث أغانيه.

أكمل القراءة
منوعات

القضاء الفرنسي يعيد سعد المجرد للسجن.. وحملة في المغرب تطالب الإذاعات بوقف بث أغانيه

أعلنت محكمة الاستئناف في إيكس آن بروفانس جنوب فرنسا يوم الثلاثاء 18 شتنبر، قرارا يقضي بسجن المغني المغربي سعد لمجرد…

أعلنت محكمة الاستئناف في إيكس آن بروفانس جنوب فرنسا يوم الثلاثاء 18 شتنبر، قرارا يقضي بسجن المغني المغربي سعد لمجرد الذي كان قد أوقف في غشت في فرنسا على ذمة التحقيق، إثر طعن الادعاء بقرار وضعه تحت المراقبة القضائية، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وكان لمجرد قد أوقف في السادس والعشرين من غشت في سان-تروبيه على الساحل الجنوبي الشرقي لفرنسا إثر شكوى تقدّمت بها شابة بشأن “أفعال يمكن توصيفها بالاغتصاب”، بحسب ما أفادت النيابة العامة في دراغينيان.

بالتزامن مع إعادة سجن المجرد أطلق نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمطالبة الإذاعات بوقف بث أغاني المغني شهير، معتبرين أن استمرار الإذاعات في بث أغانيه يعد موافقة على “الاتهامات الموجهة له” ومساندة له بدل دعم الضحايا وإظهار التعاطف مع ضحايا الاغتصاب والاعتداء الجنسي.

أكمل القراءة
error: