غرفة الأخبار

رغم خطر الإنفلونزا.. ظاهرة تربية الدواجن داخل المجال الحضري مستمرة في طنجة

سُجّلت مؤخرا في كل من أمريكا والعراق والسعودية ومصر والجزائر وتونس عشرات الإصابات بمرض إنفلونزا الطيور، أدى بعضها لحالات وفاة…

سُجّلت مؤخرا في كل من أمريكا والعراق والسعودية ومصر والجزائر وتونس عشرات الإصابات بمرض إنفلونزا الطيور، أدى بعضها لحالات وفاة في كل من أمريكا والعراق والجزائر، حسب ما أكدت وسائل إعلام البلدان الثلاثة.

ولمواجهة هذا الفيروس القاتل والحد من انتشاره وإضعاف تأثريه، تقوم حاليا حكومات الدول المهدَّدة بظهوره فيها بعدة احتياطات وإجراءات وقائية، بدءاً من التوعية العامة وانتهاءً بتجهيز المستشفيات للتعامل مع الحالات الطارئة، مرورا بالتطبيق الصارم لقوانين حفظ الصحة والسلامة العامة المتعلقة خصوصا بقطاع الدواجن.

وفي المغرب، ورغم إعلان وزارة الفلاحة عن فرض تدابير للتصدي لمرض أنفلونزا الطيور، حسب ما جاء في قرار وزاري نُشر في الجريدة الرسمية يوم 31 يناير المنصرم، ما زالت الجهات المعنية في مدنية طنجة تبدو غير معنية باتخاذ الإجراءات الضرورية التي تمكن من محاصرة المرض ومنع ظهوره.

فما تزال ظاهرة تربية الدواجن وسط المجال الحضري لمدينة طنجة تنتشر منذ مدة وبشكل لافت، داخل البيوت وعلى أسطح المنازل والعمارات في عدة أحياء، بعضها يقع في محيط المستشفى الجهوي “محمد الخامس”، وبعضها الآخر لا يبعد إلا أمتارا قليلة عن مستشفى “الدوق دو طوفار” (سوق البقر)، ما يوفر بيئة خصبة لظهور مرض إنفلونزا الطيور.

وأمام هذا الوضع، لا يُعرف بعد كيف ستتمكن السلطات المحلية في طنجة من تطبيق إجراءات مواجهة المرض التي نصّ عليها القرار الوزاري المذكور، وهي ثلاثة إجراءات تهم مراقبة الوضع الوبائي والتدابير الخاصة بالشرطة الصحية وتدابير متعلقة بالتلقيح.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

نهشته الكلاب وكان يتعاطى السيليسيون.. السلطات تحقق في وفاة قاصر بمنطقة العوامة في طنجة

فتحت السلطات الأمنية في مدينة طنجة تحقيقا في وفاة قاصر يبلغ من العمر 17 عاما، وذلك عقب العثور على جثته…

فتحت السلطات الأمنية في مدينة طنجة تحقيقا في وفاة قاصر يبلغ من العمر 17 عاما، وذلك عقب العثور على جثته قرب مجرى مائي على مستوى منطقة العوامة.

وأفاد مصدر أمني، اليوم الجمعة 20 ماي، أن الضحية كان يعيش حياة التشرد وكان في وضعية تخدير وقد وجد بحوزته أنابيب “السيليسيون”.

الهالك كان مصابا على مستوى الظهر، إلى جانب إصابة بالغة على مستوى الرأس، وقد تسببت الكلاب في نهش جثته وتشويهها.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

العثور على جثة قاصر تم التمثّيل بها في منطقة العوامة بطنجة

عُثر صباح اليوم الجمعة 20 ماي على جثة قاصر بمنطقة العوامة في طنجة، حيث تعرّض للقتل في ظروف غامضة على…

عُثر صباح اليوم الجمعة 20 ماي على جثة قاصر بمنطقة العوامة في طنجة، حيث تعرّض للقتل في ظروف غامضة على يد مجهول أو مجهولين.

وذكرت مصادر “رسمية” أن الجثة التي وُجدت غير بعيد عن المنطقة الصناعية المجد، بدتْ عليها آثار عدة طعنات بالسلاح الأبيض، كما تم التّمثيل بها وقطع يد الضحية، الذي لم تُعرف هويّته بعد.

وبينما فتحت المصالح الأمنية المختصة تحقيقا لتحديد ملابسات وظروف وقوع الجريمة، تم نقل جثة القاصر إلى مستودع الأموات حيث يُنتظر إخضاعها للتشريح الطبي.

(الصورة: أرشيف)

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

ناشط ريفي يدخل في إضرابٍ عن الطعام والماء

أعلن المعتقل السابق وأحد نشطاء “حراك الريف”، ربيع الأبلق، اعتزامه الدخول في إضراب عن الطعام والماء لستة أيام متواصلة بمقر…

أعلن المعتقل السابق وأحد نشطاء “حراك الريف”، ربيع الأبلق، اعتزامه الدخول في إضراب عن الطعام والماء لستة أيام متواصلة بمقر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الحسيمة، وذلك ابتداءً من يوم السبت 21 ماي الحالي.

وفي تدوينة له على صفحته بموقع فيسبوك، قال الأبلق إنه يتعرّض لمضايقات وملاحقات قد تسلبه حريته لمدة طويلة، مشيرا إلى أنه لا يقوم إلا بممارسة حرّيته في التعبير وحقه في التواصل مع الرأي العام الوطني دفاعاً عن معتقلي الرأي في المغرب، على حدّ قوله.

ويأتي اعتزام الأبلق الدخول في إضراب عن الطعام والماء، بعد استدعائه للمثول أمام محكمة الاستئناف بالحسيمة يوم 26 ماي الحالي للنظر في التهمة المنسوبة إليه، والمتعلقة بـ “الإخلال بواجب التوقير والاحترام للمؤسسة الدستورية العليا للمملكة بوسائل إلكترونية”، والتي صدر حكمٌ ابتدائي فيها يقضي بالسجن النافذ أربع سنوات.

وكان الأبلق قد اعتُقل عام 2018 وحُكم عليه بالسجن النافذ 5 أعوام لمشاركته في “حراك الريف”، قبل أن يتم الإفراج عنه بعفو ملكي عام 2020 رفقة نشطاء آخرين في الحراك.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

مدير الجمارك بجهة طنجة: معبر سبتة لن يكون للتجارة ولا تساهل مع إدخال البضائع (فيديو)

أكد عبد الحكيم الزحاف المدير الجهوي لإدارة الجمارك بطنجة تطوان الحسيمة بأن معبر سبتة الذي أعيد افتتاح يوم 17 ماي،…

أكد عبد الحكيم الزحاف المدير الجهوي لإدارة الجمارك بطنجة تطوان الحسيمة بأن معبر سبتة الذي أعيد افتتاح يوم 17 ماي، لن يكون أبدا “معبرا للتجارة”، مؤكدا عدم التساهل مع إدخال البضائع.

الزحاف قال إن إدارة الجمارك ستعمل من أجل عدم العودة إلى ما كان يشهده المعبر فيما سبق، مشددا بأنه لن سيمح بأي عمليات تجارية أو تداول للبضائع.

وأفاد المسؤول بأن الجمارك عملت مع باقي السلط لضمان إعادة افتتاح المعبر في ظروف جيدة، ليقتصر فقط على دخول السياح ومواطني الاتحاد الأوروبي والمغاربة الذين يتوفرون على تأشيرة شينغن.

للإشارة فإن التصريح جاء على هامش لقاء مغربي إسباني نظم مساء الخميس 19 ماي في مدينة طنجة وخصص جزء كبير منهم لعمل الجمارك والعلاقات المغربية الإسبانية في هذا الجانب.

أكمل القراءة
error: