منوعات

يومية برازيلية تتحدث عن تاريخ وحاضر طنجة

أفردت صحيفة “أو غلوبو“، إحدى أهم اليوميات البرازيلية، ملفا خاصا حول طنجة المغربية، المدينة العالمية، التي ألهمت بتفردها الفنان ماتيس…

أفردت صحيفة “أو غلوبو“، إحدى أهم اليوميات البرازيلية، ملفا خاصا حول طنجة المغربية، المدينة العالمية، التي ألهمت بتفردها الفنان ماتيس ورسامين آخرين، أسرتهم ألوان وأضواء مدينة البوغاز.

وكتب جواو سوريما نيتو، في هذا الملف الذي حمل عنوان “زرقة بحرين في طنجة بالمغرب”، أنه حينما وصل ماتيس إلى طنجة، المدينة الواقعة شمال المغرب، كان يعاني من الاكتئاب إثر وفاة والده ورفض (اقتناء) لوحاته من طرف أحد الأثرياء الروس الذي كان مهتما بجمع هذه اللوحات، لقد كانت طنجة بمثابة واحة بالنسبة لهذا الرسام، الذي وجدها تزخر بالألوان وأنتج فيها عشرين عملا فنيا خلال إقاماته المتعددة بها.

وأضاف الكاتب، في سلسلة من المواد التي نشرت ضمن ملحق خاص بالأسفار بالصحيفة، أن زرقة المتوسط والأطلسي، وبياض البنايات، ونسيم خليج طنجة، و الأصوات المنبعثة من المقاهي والأزقة الضيقة بالمدينة القديمة، استقطب فنانين آخرين كالفرنسيي ن دولاكروا وديغاس والانجليزي الايرلندي فرنسيس باكون والبريطاني جورج أبيرلي الذين “اعتبروا طنجة مصدر إلهام”.

وبرأي سوريما نيتو، فإن مدينة طنجة لم تفقد “هالتها من السر أو سحر الأبنية المتوسطية، وإنما خضعت للحداثة” كما يبرز ذلك إطلاق خط للقطار فائق السرعة يصل إلى المدينة وهو ما سيمكن من الرفع بشكل أكبر من عدد السائحين الوافدين عليها.

وفضلا عن ذلك، تضيف الصحيفة الواسعة الانتشار، فإن المدينة تحتضن “ميناء طنجة المتوسط” المخصص للشحن على بعد 40 كلم منها، مبرزة أن هذه المنشأة تتوفر أيضا على محطة بطاقة استيعابية تصل إلى 7 ملايين شخص سنويا، ودعت قراءها إلى استكشاف هذه المدينة ذات الأذواق الفريدة.

وسلطت اليومية في هذا الصدد الضوء على مغارة هرقل “إحدى المواقع السياحية الأكثر استقطابا للزوار بالمغرب” و”كاب سبارتيل”حيث تلتقي مياه الأطلسي المحمومة مع مياه المتوسط الهادئة”.

ولم يفت “أو غلوبو” أن تبرز الطابع العالمي لطنجة وماضيها الدولي، قبل أن تخوض مغامرتها في تشابك أزقة المدينة القديمة، حارسة التاريخ.

وبعد جولته في مدينة طنجة ومعالمها المختلفة، كان من الطبيعي أن يختار الكاتب مواصلة سفره نحو تطوان ومدينتها القديمة، التي صنفتها اليونيسكو تراثا عالميا.

وخلص الكاتب، في هذا الملف الذي تم إغناؤه بصور لمدينة طنجة وساحلها ومعالمها، إلى أن النوافير والأكشاك والزهور التي تزين أزقة تطوان جعلت من هذا الجزء من المغرب مشابها جدا للأندلس، وأن زيارة هذه المدينة تعطي الانطباع بالتواجد في مكانين مختلفين”.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منوعات

الصين وروسيا تلجآن إلى “الإغلاق” بعد عودة الإصابات بكورونا

فرضت السلطات الصينية يوم الإثنين 25 أكتوبر إغلاقاً شمل عشرات آلاف الأشخاص في شمال البلاد، وطالبت سكان العاصمة بالحد من…

فرضت السلطات الصينية يوم الإثنين 25 أكتوبر إغلاقاً شمل عشرات آلاف الأشخاص في شمال البلاد، وطالبت سكان العاصمة بالحد من تنقلاتهم بسبب عودة الإصابات بفيروس كورونا.

وفي بكين، حيث من المقرر أن تنطلق الألعاب الأولمبية الشتوية في 4 فبراير القادم، تم تأجيل الماراثون الذي كان سيشارك فيه حوالي 30 ألف عداء في 31 أكتوبر الحالي إلى أجل غير مسمى “من أجل الحد من انتقال الوباء”، بحسب المنظمين.

وكذلك، أُرجئ ماراثون ووهان، الذي كان من المقرر أن يشارك فيه 26000 شخص الأحد الماضي في المدينة التي ظهر فيها الفيروس لأول مرة في نهاية عام 2019، في اللحظة الأخيرة لنفس الأسباب.

وفي إيجين، وهي مدينة في مقاطعة منغوليا الداخلية (شمال)، تم فرض الإغلاق على حوالي 35000 شخص لمدة أسبوعين اعتباراً من الإثنين. أما في لانتشو، عاصمة مقاطعة قانسو، تم تعليق خدمات الحافلات وسيارات الأجرة وأغلقت المواقع السياحية أمام الزوار.

وعلى خلفية الارتفاعات القياسية في الإصابات والوفيات بفيروس كورونا، بدأ الإثنين 25 أكتوبر في ست مناطق روسية، سريان مفعول إغلاق عام، كما تم فرض قيود في مناطق فورونيج ونيجني نوفجورود ونوفجورود وكورسك وسامارا وإقليم بيرم.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وافق الأسبوع الماضي على فرض عطلة رسمية مدفوعة الأجر من 30 أكتوبر الحالي حتى السابع من شهر نونبر القادم على خلفية ارتفاع أعداد ضحايا فيروس كورونا في البلاد إلى مستويات قياسية.

  • د ب أ / أ ف ب

أكمل القراءة
منوعات

تونس على خطى المغرب.. مرسوم رئاسي يفرض جواز التلقيح على المواطنين

صدر مساء الجمعة 22 أكتوبر الحالي في تونس، مرسوم متعلق بجواز التلقيح الخاص بفيروس كورونا، وهو أول مرسوم يصدره رئيس…

صدر مساء الجمعة 22 أكتوبر الحالي في تونس، مرسوم متعلق بجواز التلقيح الخاص بفيروس كورونا، وهو أول مرسوم يصدره رئيس الدولة منذ إعلان التدابير الاستثنائية في 22 شتنبر الماضي.

ويشتمل المرسوم على 11 فصلا، يُحدّد الفصل الثاني منه الفضاءات التي يجب إدلاء المواطنين بجواز التلقيح لدخولها، وهي المصالح والمقرات التابعة للدولة والجماعات المحلية والهيئات والمنشآت والمؤسسات العمومية، والمؤسسات التربوية والجامعية ومؤسسات التكوين المهني والمحاضن ورياض الأطفال والكتاتيب التابعة للقطاعين العمومي والخاص، ومراكز الرعاية الاجتماعية، والهياكل الصحية العمومية والخاصة لمرافقة المرضى أو بغرض الزيارة، والمقاهي والمطاعم ومختلف أصناف المحلات والوحدات السياحية والفضاءات المفتوحة للعموم والأماكن والفضاءات المخصصة للأنشطة الترفيهية وللأفراح ولاحتضان المعارض والملتقيات والتظاهرات الفنية والعلمية والثقافية والرياضية وأماكن العبادة.

أما الفصل السادس من المرسوم المذكور، فيتعلق بتبعات عدم الإدلاء بهذا الجواز بالنسبة للعاملين في القطاعين العام والخاص، والتبعات ضد المخالفين.

ووفق هذا الفصل، فإنه يترتب عن عدم الإدلاء بجواز التلقيح، تعليق مباشرة العمل بالنسبة إلى أعوان الدولة والجماعات المحلية والهيئات والمنشآت والمؤسسات العمومية، وتعليق عقد الشغل بالنسبة إلى أجراء القطاع الخاص، وذلك إلى حين الإدلاء بالجواز. وتكون فترة تعليق مباشرة العمل أو عقد الشغل غير خالصة الأجر.

وكانت الحكومة المغربية قد قرّرت بدورها اعتماد “جواز التلقيح ضد كورونا”، ابتداءً من يوم الخميس 21 أكتوبر الحالي، كوثيقة ضرورية تسمح لحامليها فقط بولوج الإدارات العمومية والخاصة والعديد من المؤسسات، ما لقي استنكارا ورفضاً علنيا من مجموعة من الهيئات.

أكمل القراءة
منوعات

تلقيح الأطفال ابتداءً من 5 أعوام.. ماذا تقول شركة فايزر؟

قالت شركة “فايزر” وشريكتها “بيونتك” إن لقاحهما المضاد لفيروس كورونا، “آمن وفعّال بنسبة 90.7 في المئة” للأطفال ممّن تتراوح أعمارهم…

قالت شركة “فايزر” وشريكتها “بيونتك” إن لقاحهما المضاد لفيروس كورونا، “آمن وفعّال بنسبة 90.7 في المئة” للأطفال ممّن تتراوح أعمارهم ما بين 5 إلى 11 عاما.

وأعلنت الشركتان عن البيانات في وثيقة نُشرت يوم الجمعة 22 أكتوبر الحالي، قبل اجتماع مستشاري إدارة الغذاء والدواء الأمريكية المقرر عقده يوم الثلاثاء القادم، للتداول بشأن عزم الإدارة الأمريكية تلقيح هذه الفئة العمرية من الأطفال ضد “كوفيد19” بداية شهر نونبر 2021.

وكان البيت الأبيض قد أعلن في وقت سابق أن إدارة بايدن اقتنت ما يكفي من اللقاحات لتلقيح جميع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 إلى 11 عاما، والبالغ عددهم 28 مليون طفل.

أكمل القراءة
منوعات

دراسة تكشف خطراً مُحدقاً بأصحابها.. أمراض اللثة يجب علاجها بأسرع ما يمكن

أكد فريق من الباحثين بكلية “تي إتش تشان” للصحة العامة في جامعة “هارفارد” الأمريكية المرموقة، أن إحدى العلامات في الفم…

أكد فريق من الباحثين بكلية “تي إتش تشان” للصحة العامة في جامعة “هارفارد” الأمريكية المرموقة، أن إحدى العلامات في الفم يمكن أن تشير إلى خطر كبير للإصابة بمرض السرطان، ما يستدعي علاجا فوريا.

ووفقا للباحثين ، فإن الأشخاص الذين لديهم تاريخ من أمراض اللثة لديهم أيضا مخاطر أعلى للإصابة بسرطان المعدة والمريء.

وبالاعتماد على دراستين كبيرتين، وجد الباحثون أن الذين يعانون من أمراض اللثة لديهم خطر أعلى بنسبة 43 في المئة للإصابة بسرطان المريء، و52 في المئة للإصابة بشكل أكبر بسرطان المعدة.

وفحص الباحثون العلاقة بين أمراض اللثة وخطر الإصابة بالسرطانين لدى ما يقارب 150 ألف شخص من دراستين منفصلتين. ووقع تقييم مقاييس طب الأسنان والتركيبة السكانية وأنماط الحياة والوجبات الغذائية من خلال مجموعة من الاستبيانات.

وبعد مراجعة السجلات الطبية، وجد الفريق 199 حالة إصابة بسرطان المريء و238 حالة إصابة بسرطان المعدة خلال فترة متابعة الدراسة.

ومن بين أولئك الذين لديهم تاريخ من أمراض اللثة، ارتبط فقدان سن واحدة أو أكثر بزيادة خطر الإصابة بسرطان المريء بنسبة 59 في المئة، مقارنة بأولئك الذين ليس لديهم تاريخ للإصابة بالمرض.

وافترض الباحثون أن التعرض لبكتيريا الفم والمواد المشتقة من تلك البكتيريا، قد يكون مسؤولا عن زيادة المخاطر، وخلصوا إلى أن “هذه البيانات مجتمعة تدعم أهمية الميكروبيوم الفموي في سرطان المريء والمعدة”.

أكمل القراءة
error: