أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

طبيب في مستشفى محمد الخامس بطنجة يُدخل فتاة شابة السجن (فيديو)

أدانت المحكمة الإبتدائية في مدينة طنجة، الفتاة سهام البالغة من العمر 20 عاما بتهمة تهجمها على طبيب بمستشفى محمد الخامس…

أدانت المحكمة الإبتدائية في مدينة طنجة، الفتاة سهام البالغة من العمر 20 عاما بتهمة تهجمها على طبيب بمستشفى محمد الخامس في شهر رمضان، وأصدرت حكما بالسجن النافذ في حقها لمدة شهرين.

والدة الفتاة خرجت لتنفي هذه التهمة، مؤكدة أن ابنتها أُدينت بناء على محاضر أُجبرت على توقيعها ولم تعلم بمضمونها.

ووفق الأم، فإن خلافا وقع مع الطبيب في شهر رمضان، خلال تواجدهما بمستشفى محمد الخامس للحصول على شهادة طبية بعد كسرٍ أصيبت به الفتاة أثناء عملها كحارسة أمن خاص في إحدى المؤسسات الفندقية.

الأم ذكرت أن ابنتها احتجت على مستخدم أمن خاص بمستشفى محمد الخامس بسبب التأخر في حصولهما على الشهادة وقيامه بإدخال أشخاص قبل الآخرين، وعندما سمع الطبيب احتجاجها، خرج وشتم الفتاة وأهانها.

الأم قالت إنها وبينما كانت تُحاول فضّ الخلاف، تعرضت للضرب من طرف الطبيب، هذا الأخير أمر الأمن الخاص باحتجازهما والاتصال بالشرطة، وفق قولها.

مصالح الدائرة الأمنية الثالثة التي كانت مكلفة بالمداومة، نقلت الأم وابنتها إلى المركز الأمني، حيث قالت الأم إنه تم فيها دفع البنت لتوقيع محضر لم تقرأه، كما دُفعت هي أيضا لتوقيع محضر يتضمن شهادةً ضد ابنتها، رغم أنها “لا تعرف لا القراءة ولا الكتابة”.

وأمام هذه المحاضر، ورفض شهادة الشهود، تقول الأم إن المحكمة الابتدائية قررت سريعا إدانة ابنتها وإيداعها السجن.

تعليقات
  • الاطباء أمسوا تجارا و الامن الخاص مرتشون و بيادق للادارة و الله يصبرنا كاملين على هاد المصايب

  • هل هذا مقال صحفي أم محام يدافع عن الفتاة؟
    أنت يا كاتب المقال تتهم الطبيب بالاعتداء و الأمن الخاص بالرشوة و الأمن تتهمه بتغيير معالم جريمة و التزوير…. هل تعلم يا كاتب المقال أن المستشفيات و الإدارات العمومية اليوم مملوءة بالكاميرات ويتم العودة إليها في مثل هذه الحالات؟ هل تعلم أن الطبيب و الأمن الوطني إذا ما انتبهوا لما تنشره و تابعوك فستقضي كدة قد تصل لخمس سنوات في الحبس؟

    • السلام عليكم.هناك في مستشفى محمد الخامس مافيا بكل ما تملكه الكلمة من معنى.( بعض الأطباء و سارقي سيارات الإسعاف و مراكز السكانير و التحاليل. تسبب الدكتور زغلول في أبشع موتة و عذاب لا مي رحمها الله بعد أن مرضت رجلهابالغانغرينا.أمروني أن أعمل لها (صدى راديو)echodopplaire لكي تقبل و بعده كلما دخل دكتور يقولون لي أخرجها حتى أن هناك شخص brancardier إسمه هشام قال لي خذها إلى الخيرية عنما رفضت أن أخرجها بدون علاج و مهمته فقط ينقل المرضى بالكراسي المتحركة.و أن ليس لدينا طبيب العروق و هذا كذب.و عندما أتى الدكتور زغلول صرخ في وجهي( لماذا أتيت بها و اليوم جمعة و بعده نهاية الأسبوع) و قال لي يجب أن تدخل قاعة العمليات أريد السكانير لا écho doppler (الذي كان كافيا) و أريده فقط عند(إبن سيناء السكانير قرب عمارة جوليانا) و لم تخرج النتيجة حتى يوم الثلاثاء.و عندما رجعت يوم الاربعاء و بعده الخميس لأجد أن هذا الدكتور المجرم الذي لن أسامحه في الدنيا و لا في الآخرة لم يعمل شيئا سوى ترك و رقة الخروج و وصفة الدواء.و بما أني الوحيد الذي كان يعتني بها منذ خمس سنوات(بعد ترك العمل ثلاث مرات ) رفضن بعض الممرضات الاعتناء بها و طلبوا مني أن أحضر إمرأة للعناية بها إلا و احدة جزاها الله خيرا كانت تأتي بعد الزوال بعد أخذها السرير بعد 5أيام في الاسفل الذي عندما كانت في ( la salle d’observation) حيث كانت امرأة النظافة طلبت منها أن تغير الحافظات مقابل بعض المال لأن أمي رحمها الله لا تدعني أن أغير لها الحافظات أمام الناس( و هي من الشرفاء بوثيقة النسب و كان جدها الثالث إمام السلطان حسن الاول في قصر مراكش و يعلم أولاده القران و العلوم الفقهية…) و عندما أسأل تلك المرأة أن أغير لها الملابس كانت تقول لي إنها جافة غير أن هذه الأخيرة كانت لا تعمل شيئا و تأخذ الحفاضات لشخص آخر و أثناء تلك الأيام كانت أمي ضلت أمي بنفس بالحفاصات لأيام حتى تعفن أسفل ظهرها من الفخد حتى كليتها و ما زلت مريضا و آخذ 4 أنواع من الأدوية للاكتئاب…….لأنني عندما أرجعتها إلى المنزل كجثة صامتة و أسوء من يوم دخولها للمستشفى أصبحت يدي تصل أبعد من عمودها الفقري و فشلت مثانتها و تعفن رجليها و ظهرها و بعد ثلاثة أشهر توفيت بين يدي.الآن ما زلت أعاني من ما رأيت تلك الأيام.الأعمار بيد الله إلا أنها عانت و أنا معها إلى يومنا هذا بسبب مجرمين المستشفيات.لقد مرت سنة و ببضعة أشهر و عندي الحجج لأقوم بدعوى قضائية ضد هذا الدكتور و من تواطأ معه.أرجوا أن يصل هذا الأمر إلى ملكنا محمد السادس و إلى أحد يمكنه مساعدتي و هل يمكن أن أقوم بدعوة عضائية أو شكاية لاني ما زلت أحتفظ بكل شيء كدليل

  • حتى الطبيب حاليا يتعرض للتعنيف يوميا من طرف مرافقي المرضى، بدون ادنى تدخل من طرف حراس امن المستشفى، أين هو الامن داخل هذا المستشفى ؟ يوميا تتعرض الطبيبات للتحرش و التعنيف من طرف سائقي سيارات الاسعاف الخاصة و لا حياة لمن تنادي. هذا المستشفى بالضبط تعمه العبثية و عدم التنظيم، و قلة حراس الامن. إلى متى ؟

  • الكل يتحدقث عن حالة المستشفى لكن لا احد يتحدث عن الطبيب الذي يتعرض للسب والاهانة وكانه هو المسؤول عن حال الصحة في هذا البلد لا احد يتحدث عن معاناة الطبيب وسط هذه المشاكل التي لا علاقة له بها الجميع يحملون المسوواية للطبيب وكانه هو الفاعل لكل شيء.

  • مستشفى محمد الخامس مستشفى بالإسم فقط أما واقع الأمر فالحالة مزرية يصعب معها الوصف .. وهذه الحالة تعكس حقيقة إنجازات المغرب الحقيقية في قطاع الصحة بعيدا عن الدعاية التي تروج لها وسائل الإعلام المخزنية

  • من فضلكم، هل تضحكون على أهل طنجة بما يقع في مستشفى محمد الخامس من كوارث؟!
    رجل الحراسة اكبر مسؤول هرمي هناك اذا اردت الوصول الى الطبيب…
    الفقير لا يصل إلى المستشفى الا اذا تقطعت به الاسباب، يفترض يرهن يبيع و يطلب الاستشفاء في المصحات الخاصة!!
    هل تريدون ان تبيعوا الناس الوهم بتسويق الورع و حسن السير و حسن الاستقبال و حسن التطبيب!!
    الكل يعلم ان لا الوسائل متاحة و لا الأطقم كافية و لا ..و لا…
    سؤالي هو التالي هل قصدت تلك السيدة او اي مواطن مغربي مكانها يقصد المستشفى بغرض سب او الدخول في صراع مع من فيه؟!
    او لا تسمعون الناس يدعون ب لهلا يوصلنا عندهم؟!
    الناس في طابور الانتظار هم مرضى و المريض من الألم و مشاهد الآلام في مستشفياتنا يتأثر و قد يصدر عنه، معذورا، كما الطبيب من شدة الضغط يصدر و سيصدى عنه….
    اكلما احتج المواطن نفينا بعكس ما يصف، هل اصبحت مستشفياتنا في مستوى تطلعات المواطن؟! طبعا لا و التقارير الرسمية الصادرة عن هيئات حكومية وطنية تفيد بعكس ذلك….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

أمانديس تُنظّم أنشطة تحسيسية لفائدة تلاميذ طنجة

نظّمت شركة “أمانديس” المكلفة بتدبير قطاع الماء والكهرباء في مدينة طنجة، أنشطةً تحسيسية خلال الأسبوع الحالي استفاد منها عدد من…

نظّمت شركة “أمانديس” المكلفة بتدبير قطاع الماء والكهرباء في مدينة طنجة، أنشطةً تحسيسية خلال الأسبوع الحالي استفاد منها عدد من تلاميذ المؤسسات التعليمية بالمدينة، وذلك بهدف زيادة الوعي لديهم بهذا المجال.

وتمكّن هؤلاء التلاميذ من زيارة محطة معالجة المياه العادمة “بوخالف”، حيث تعرّفوا عن قرب على أهمية الحفاظ على الموارد المائية، وقُدّمت لهم شروحات حول دورة الماء قبل أن يصل إلى المنازل.

كما اطّلع الأطفال المستهدفون من هذه الأنشطة على نظام إزالة التلوث، مع التركيز على المشروع الكبير الذي نفذته “أمانديس” في السنوات الأخيرة على نطاق واسع، والذي بدأت تتحقّق نتائجه، ويتعلق الأمر باستخدام المياه العادمة المعَالجة في سقي الفضاءات الخضراء وملاعب الغولف (REUSE).

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

توقيف 42 شخصا بسبب أعمال شغب عقب مباراة اتحاد طنجة ونهضة بركان

ذكرت ولاية أمن طنجة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالحها في الساعات الأخيرة من مساء الأربعاء 25 ماي، أسفرت عن…

ذكرت ولاية أمن طنجة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالحها في الساعات الأخيرة من مساء الأربعاء 25 ماي، أسفرت عن ضبط اثنين وأربعين (42) شخصا، بينهم ثلاثة وعشرون قاصرا، يُشتبه تورطهم في إهانة موظفين عموميين وارتكاب أعمال عنف مرتبط بالشغب الرياضي وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عمومية.

وكان المشتبه فيهم أقدموا على تكسير بعض المقاعد في ملعب “ابن بطوطة” على هامش مباراة فرقين اتحاد طنجة ونهضة بركان، كما قاموا برشق القوات العمومية بالحجارة، ما تسبب في إصابة أربعة شرطيين بجروح طفيفة وإلحاق خسائر مادية بخمس سيارات للأمن الوطني.

وتم إيداع الموقوفين الرشداء تحت تدبير الحراسة النظرية، فيما تم الاحتفاظ بالموقوفين القاصرين تحت تدبير المراقبة، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه الأفعال الإجرامية، بينما لا تزال التحريات جارية لتوقيف باقي المشاركين والمساهمين فيها.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

بعد نشر فيديو الاعتداء.. الشرطة تُسارع لاعتقال مُعنّف لبنى موريد

بعد نشر فيديو الاعتداء على “المؤثّرة” لبنى موريد داخل محلها بمدينة برشيد، وتداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي منذ…

بعد نشر فيديو الاعتداء على “المؤثّرة” لبنى موريد داخل محلها بمدينة برشيد، وتداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي منذ صباح يوم الأربعاء 25 ماي، تحرّكت مصالح الشرطة وأوقفت المُعتدي بعدما تمكّن في وقت سابق من الحصول على إفراج حسب ما أفادت ضحية الاعتداء.

وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها، أن مصالحها تفاعلت بسرعة وجدية كبيرة مع شريط الفيديو المنشور الذي يُوثّق لاعتداء خطير يرتكبه شخص في مواجهة سيدة داخل محل تجاري بمدينة برشيد، حيث بادرت بإشعار النيابة العامة المختصة، وتنفيذ تعليماتها بشأن فتح بحث قضائي بخصوص الجرائم التي يوثقها الشريط المذكور.

وأضافت المديرية أن الأبحاث والتحريات المنجزة مكّنت من توقيف المشتبه فيه المتورط في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، والبالغ من العمر 23 عاما، وهو من ذوي السوابق القضائية، كما تمّ تحصيل شكاية السيدة التي كانت ضحية الاحتجاز والضرب والجرح العمديين من طرف المعني بالأمر.

وتم الاحتفاظ بمرتكب هذه الأفعال الإجرامية تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث القضائي، الذي أمرت به النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف، للكشف عن دوافع وملابسات ارتكابه لهذه الجرائم، وكذا تحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

بينها العزل لثلاثة أسابيع.. تفاصيل خطة وزارة الصحة للتصدي لمرض جدري القرود

وضعت مديرية علم الأوبئة ومحاربة الأمراض التابعة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، خطة وطنية للمراقبة والتصدي لمرض جدري القرود، وذلك التيبتنسيق…

وضعت مديرية علم الأوبئة ومحاربة الأمراض التابعة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، خطة وطنية للمراقبة والتصدي لمرض جدري القرود، وذلك التيبتنسيق مع الهياكل الصحية والعمومية والخاصة والعسكرية. في ما يلي أهمّ النقاط الرئيسية في هذه الخطة…

نظام المراقبة الوبائية:

1 – الحالات المشتبه فيها: أي شخص يظهر عليه طفح جلدي أو حويصلي أو حويصلي – بثري، مع ارتفاع في درجة الحرارة (أكثر من 38 درجة مئوية)، وكذا الحالات التي تم استبعاد الأسباب المعتادة لديها، ولاسيما جدري الماء والحصبة والهربس أو أي رد فعل تحسسي محتمل.

2 – الحالات المؤكدة: أي حالة محتملة تأكدت لديها الإصابة بفيروس جدري القردة عن طريق التقنية الجزيئية في المختبر.

– يجب الإبلاغ عن أي حالة مشتبه فيها أو محتملة على الفور إلى السلطة الصحية الإقليمية التي تعتبر الوحدة الصحية (عمومية أو خاصة)، التي أجرى فيها الطبيب عملية التشخيص، تابعة لها.

– تأمر المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، على وجه السرعة، إلى جانب المصلحة الجهوية للصحة العمومية، بالتحقق من الحالة والقيام بالتحقق الوبائي بمجرد تصنيف الحالة على أنها مشتبه فيها.

مصادر الخطر :

– أي شخص كان له اتصال جسدي مباشر غير محمي بالجلد المصاب أو السوائل البيولوجية لحالة عرضية محتملة أو مؤكدة ، بغض النظر عن الظروف، بما في ذلك داخل أماكن الرعاية الصحية، أو مشاركة الأدوات الشخصية، أو ملامسة المنسوجات (الملابس، الأفرشة) وغيرها.

– أي شخص كان لديه اتصال غير محمي على مسافة تقل عن مترين لمدة ثلاث ساعات مع حالة عرضية محتملة أو مؤكدة (مثل صديق مقرب أو حميم ، داخل وسائل النقل، الزملاء في المكتب، النادي الرياضي..).

الخطوات الواجب القيام بها :

– العزل الذاتي لمدة ثلاثة أسابيع بعد آخر اتصال مع الحالة المحتملة أو المؤكدة، مع مراقبة درجة الحرارة مرتين يوميا.

– يجب على فريق التدخل السريع على المستوى الإقليمي، القيام بمتابعة منتظمة عبر الهاتف للتحقق من عدم وجود أعراض المرض.

– في حالة الحمى أو الطفح الجلدي، يجب ألا يذهب الشخص، الذي يمكن الاتصال به إلى مرفق صحي، حيث سيتم تأمين عملية التكفل به من طرف فريق التدخل السريع على المستوى الإقليمي.

أكمل القراءة
error: