أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

الجزائر تعرقل قرارا عربيا يدين إسرائيل بسبب إشادته بدور لجنة القدس التي يرأسها المغرب

 أقدم الممثل الدائم للجزائر لدى الأمم المتحدة، أمس السبت، على عرقلة اعتماد بيان صادر عن المجموعة العربية في نيويورك، يتعلق…

 أقدم الممثل الدائم للجزائر لدى الأمم المتحدة، أمس السبت، على عرقلة اعتماد بيان صادر عن المجموعة العربية في نيويورك، يتعلق بالإعتداء الإسرائيلي الأخير على الأماكن المقدسة بالقدس، وذلك لسبب وحيد كونه يشير إلى لجنة القدس التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي وإلى عمل رئيسها صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وقام الوفد الفلسطيني بتوزيع مشروع بيان على المجموعة العربية في نيويورك من أجل اعتماده، يدين الاعتداء الإسرائيلي بالمدينة المقدسة ويعترف بالدور الهام للجنة القدس برئاسة جلالة الملك محمد السادس، في الدفاع عن المدينة المقدسة والحفاظ على هويتها. وقد أيد الوفد المغربي بقوة هذا المشروع الذي لم يقترح أي تغيير أو تعديل عليه.

كما أيدت جميع الدول الأعضاء في المجموعة العربية نص البيان كما قدمه الوفد الفلسطيني، باستثناء السفير الجزائري. هذا الأخير، الوفي للحقد المرضي لسلطات بلاده تجاه المغرب، عارض الإشارة إلى لجنة القدس، وحاول إدراج إشارة إلى دعم رئيسه للقضية الفلسطينية.

وأدان السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، السيد عمر هلال، بشدة هذه المناورة الجزائرية التي لا تكف التهجم على المغرب ورموزه، مشددا على أنه ليس من الأدبيات ولا من الأخلاقيات، وحتى من اختصاصات السفراء العرب في نيويورك، التعليق أو انتقاد المسؤوليات الموكلة إلى رؤساء الدول والحكومات العربية.

وأعرب الدبلوماسي المغربي عن إدانته واستنكاره لسلوك السفير الجزائري الجديد الذي يحاول التشكيك في تعبير يهم الدور الهام الذي تضطلع به لجنة القدس برئاسة جلالة الملك محمد السادس، والتي تحظى بالدعم والمساندة منذ عدة عقود من طرف رؤساء دول وحكومات الدول العربية والإسلامية وحركة عدم الانحياز.

وذكر السفير هلال بأنه في 9 مارس 2022 فقط، أشادت اللجنة الوزارية العربية المعنية بالتحرك الدولي لمواجهة السياسات والإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة بالجهود التي يبذلها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، في الدفاع عن المدينة المقدسة. وفي هذا الصدد، كشف ازدواجية الدبلوماسية الجزائرية التي قبلت في القاهرة هذا التعبير حول لجنة القدس، وذلك بمشاركة وزير خارجيتها، بينما تعارض ذلك في نيويورك.

كما ذكر السيد هلال بأن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بصفته رئيسا للجنة القدس، يعمل باستمرار على المستويات الدبلوماسية والسياسية والميدانية، على الدفاع عن المدينة المقدسة، والحفاظ على طابعها الديني والثقافي، والقانوني والتاريخي، وكذلك لتحسين الظروف المعيشية وصمود سكانها من خلال ذراعها التنفيذي بالأساس، وكالة بيت مال القدس. وأكد في هذا السياق أن المغرب يمول وكالة بيت مال القدس بأكثر من 86 في المائة بينما لا تساهم فيها الجزائر بأي شكل من الأشكال. وقام الدبلوماسي المغربي ، علاوة على ذلك، بافشال المحاولة اليائسة للسفير الجزائري، الرامية إلى إدراج، في مشروع البيان، إشارة إلى دعم الرئيس الجزائري للقضية الفلسطينية، موضحا أن نص البيان كان حول الوضع الخاص بالقدس الشريف، الذي لا تملك فيه الجزائر أية مساهمة، على عكس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وجلالة الملك عبد الله ملك الأردن، في إطار الوصاية الهاشمية على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية في القدس.

كما أن السفير هلال لم يعترض يأي حال من الأحوال على مقترح مصري يشير إلى دور مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي، علما أن لهذا البلد بالفعل مساهمة مهمة في القضية الفلسطينية.

واستنكر أيضا التسييس الدنيئ للقضية الفلسطينية من طرف الجزائر، من خلال إدراجها في حملتها البغيضة على المغرب وإخضاعها لمزايدات سياسية في تهجماتها المقيتة المتكررة على مؤسسات المملكة.

وهكذا، كان هذا التعنت المرضي للسفير الجزائري الجديد المصر على التهجم كل ما هو مغربي وراء فشل تبني المجموعة العربية للبيان الذي اقترحته فلسطين لإدانة الاعتداء الإسرائيلي على القدس، على الرغم من كونه يجدد التأكيد ببساطة على التعبير المعتمد منذ عقود. وهو ما تسبب في موجة سخط كبيرة في صفوف السفراء العرب.

وأثار السلوك الجزائري المعرقل حول قضية حيوية بالنسبة للعالم العربي مخاوف وهواجس حقيقية داخل المجموعة العربية من نزوع الجزائر، الرئيس المقبل للقمة العربية، إلى التضحية بالقضية الفلسطينية، لإسترضاء رغبتها ضد المغرب ولمؤسساته.

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة سفراء منظمة التعاون الإسلامي في نيويورك اعتمدت، من جهتها، بيانا مماثلا قدمه الوفد الفلسطيني للتنديد بالاعتداء الإسرائيلي على القدس. ويشيد هذا البيان بدور لجنة القدس برئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس. وبالطبع، لم يذكر أي إشارة إلى الجزائر، لأنها ببساطة ليست لها أي مساهمة في ما يتعلق بالمدينة المقدسة.

وأيد المغرب بقوة مشروع هذا البيان من العالم الإسلامي، كباقي أعضاء منظمة التعاون الإسلامي. وحدها الجزائر أبدت في مذكرة رسمية تحفظاتها الشديدة على الإشارة إلى لجنة القدس وانتقدت الدور الذي يضطلع به رئيسها، صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وينذر سلوك الجزائر، الرئيس المقبل للقمة العربية، بأيام عصيبة وتحديات هائلة للقضية الفلسطينية وجميع القضايا العربية، لأن هذا البلد، للأسف، يضع حساباته السياسية المناهضة للمغرب قبل كل المصالح الحيوية للعالم العربي.

  • ماب

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

ناشط ريفي يدخل في إضرابٍ عن الطعام والماء

أعلن المعتقل السابق وأحد نشطاء “حراك الريف”، ربيع الأبلق، اعتزامه الدخول في إضراب عن الطعام والماء لستة أيام متواصلة بمقر…

أعلن المعتقل السابق وأحد نشطاء “حراك الريف”، ربيع الأبلق، اعتزامه الدخول في إضراب عن الطعام والماء لستة أيام متواصلة بمقر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الحسيمة، وذلك ابتداءً من يوم السبت 21 ماي الحالي.

وفي تدوينة له على صفحته بموقع فيسبوك، قال الأبلق إنه يتعرّض لمضايقات وملاحقات قد تسلبه حريته لمدة طويلة، مشيرا إلى أنه لا يقوم إلا بممارسة حرّيته في التعبير وحقه في التواصل مع الرأي العام الوطني دفاعاً عن معتقلي الرأي في المغرب، على حدّ قوله.

ويأتي اعتزام الأبلق الدخول في إضراب عن الطعام والماء، بعد استدعائه للمثول أمام محكمة الاستئناف بالحسيمة يوم 26 ماي الحالي للنظر في التهمة المنسوبة إليه، والمتعلقة بـ “الإخلال بواجب التوقير والاحترام للمؤسسة الدستورية العليا للمملكة بوسائل إلكترونية”، والتي صدر حكمٌ ابتدائي فيها يقضي بالسجن النافذ أربع سنوات.

وكان الأبلق قد اعتُقل عام 2018 وحُكم عليه بالسجن النافذ 5 أعوام لمشاركته في “حراك الريف”، قبل أن يتم الإفراج عنه بعفو ملكي عام 2020 رفقة نشطاء آخرين في الحراك.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

مدير الجمارك بجهة طنجة: معبر سبتة لن يكون للتجارة ولا تساهل مع إدخال البضائع (فيديو)

أكد عبد الحكيم الزحاف المدير الجهوي لإدارة الجمارك بطنجة تطوان الحسيمة بأن معبر سبتة الذي أعيد افتتاح يوم 17 ماي،…

أكد عبد الحكيم الزحاف المدير الجهوي لإدارة الجمارك بطنجة تطوان الحسيمة بأن معبر سبتة الذي أعيد افتتاح يوم 17 ماي، لن يكون أبدا “معبرا للتجارة”، مؤكدا عدم التساهل مع إدخال البضائع.

الزحاف قال إن إدارة الجمارك ستعمل من أجل عدم العودة إلى ما كان يشهده المعبر فيما سبق، مشددا بأنه لن سيمح بأي عمليات تجارية أو تداول للبضائع.

وأفاد المسؤول بأن الجمارك عملت مع باقي السلط لضمان إعادة افتتاح المعبر في ظروف جيدة، ليقتصر فقط على دخول السياح ومواطني الاتحاد الأوروبي والمغاربة الذين يتوفرون على تأشيرة شينغن.

للإشارة فإن التصريح جاء على هامش لقاء مغربي إسباني نظم مساء الخميس 19 ماي في مدينة طنجة وخصص جزء كبير منهم لعمل الجمارك والعلاقات المغربية الإسبانية في هذا الجانب.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

لماذا لا تُحقّق “أونصا” في خطورة منتجات إندومي على صحة المغاربة؟

بعدما أقدمت جمهورية مصر العربية، قبل بضعة أسابع، على سحب منتجات “إندومي” من أسواقها بعدما تبيّن احتواؤها على نسب عالية…

بعدما أقدمت جمهورية مصر العربية، قبل بضعة أسابع، على سحب منتجات “إندومي” من أسواقها بعدما تبيّن احتواؤها على نسب عالية من مواد مُسبّبة للسرطان، تقدمّ نائب في البرلمان المغربي بسؤال للحكومة عن سبب “عدم سحب منتج إندومي من الأسواق ومنع إنتاجه وبيعه رغم أضراره المتعددة والخطيرة”.

وفي سؤال كتابي وجّههه لوزير الفلاحة، تساءل البرلماني عن حزب العدالة والتنمية إبراهيم اجنين، عمّا إذا كانت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونصا onssa” قد بادرت إلى القيام بعمليات التدقيق والتحليل لمحتويات ومكونات هذا النوع من المعكرونة سهلة التحضير.

وأكّد اجنين أن أنواعا كثيرة من “إندومي” تُباع في الأسواق المغربية، رغم أن التحاليل التي أجريت على هذا المنتج أثبتت وجود نسبة من مادة “الافلاتوكسينات”، وهي مادة سامة مسببة للسرطان، كما أثبتت وجود متبقيات من مبيدات تتعدى الحدود الآمنة المسموح بها للاستهلاك البشري.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

الملك محمد السادس يحصل على جائزة

حصل الملك محمد السادس، اليوم الخميس 19 ماي، على “جائزة إسكيبولاس للسلام”، وهي أرفع جائزة يمنحها منتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات…

حصل الملك محمد السادس، اليوم الخميس 19 ماي، على “جائزة إسكيبولاس للسلام”، وهي أرفع جائزة يمنحها منتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات التشريعية في أمريكا الوسطى وحوض الكاراييب والمكسيك (الفوبريل).

وتم منح هذه الجائزة للملك بموجب قرار تمت المصادقة عليه بالرباط، خلال الجلسة الافتتاحية للدورة الاستثائية الـ 26 للمنتدى التي يستضيف البرلمان المغربي أشغالها ما بين 19 و21 ماي الحالي.

وأبرز قرار “الفوبريل”، الذي يحظى فيه البرلمان المغربي بصفة عضو ملاحظ منذ سنة 2014، أن هذا التتويج يأتي “تكريما وتقديرا لحكمة وشجاعة الملك التي قادته لرفع لواء الصالح العام من أجل نبذ الخلافات والسعي الدؤوب لإحقاق السلم بين الشعوب”.

وجاء في نص القرار أن الملك محمد السادس “يُعتبر مثالا يُحتذى به لكل من يعمل على احترام والحفاظ على هذه القيم لدى مختلف ثقافات وشعوب العالم”، مؤكدا أن منح هذه الجائزة يأتي كذلك تقديرا للجهود الحثيثة لرفع لواء السلام، والتي مافتئ الملك يبذلها منذ اعتلائه عرش المملكة.

وتهدف جائزة “إسكيبولاس للسلام” إلى إعلاء القيم الأخلاقية والروحية للصداقة المتحضرة والتفاهم والتسامح والتضامن بين الشعوب، وكذلك احترام حقوق الإنسان، وهي مكونات لثقافة السلام الأصيلة.

وسُمّيت هذه الجائزة باسم “إيسكيبولاس” نسبة إلى المدينة التي تحمل نفس الإسم في غواتيمالا، والتي احتضنت اجتماعات توجت سنة 1987 بالتوقيع على اتفاقية سلام في أمريكا الوسطى بين خمسة بلدان هي (غواتيمالا، السلفادور ، الهندوراس، نيكاراغوا وكوستاريكا).

أكمل القراءة
error: