غرفة الأخبار

الاعتداء جنسيا على العاملات المغربيات في مزارع إسبانيا.. وزارة التشغيل تنفي مجددا

قالت وزارة الشغل والإدماج المهني أنه لم يتم معاينة أي حالة تتعلق بالتجاوزات والمضايقات المثارة من طرف وسائل الإعلام والمواقع…

قالت وزارة الشغل والإدماج المهني أنه لم يتم معاينة أي حالة تتعلق بالتجاوزات والمضايقات المثارة من طرف وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية بخصوص العاملات المغربيات بمقاولات الفواكه الحمراء الإسبانية، وذلك بعد تحقيق نشره موقع “بزفيد” بشراكة مع مواقع تحقيقات وقنوات تلفزيونية.

وأوضح بلاغ للوزارة أنه تبعا للتوصيات الصادرة عن اجتماع المجموعة المشتركة الدائمة المغربية الإسبانية في مجال الهجرة، المنعقد خلال شهر أبريل، قام وفد مشترك مغربي-إسباني يتكون من ممثلين عن وزارة الشغل والإدماج المهني، والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، والقنصلية العامة للمملكة المغربية بمدينة إشبيلية عن الجانب المغربي، وممثلين عن وزارة الشغل بإسبانيا والسفارة الإسبانية بالرباط، بزيارة ميدانية لإقليم “هويلفا” الإسباني يومي 10و 11 من الشهر الجاري، قصد معاينة أوضاع العاملات المغربيات بالضيعات الفلاحية الإسبانية.

مضيفا أن الوفد المشترك عاين ظروف اشتغال العاملات المغربيات بالحقول الفلاحية وبمصانع تلفيف المنتوجات الفلاحية، ومحلات الإقامة بعين المكان، واطلع على مختلف الخدمات المقدمة لفائدة العاملات في إطار مواكبتهن وتيسير اندماجهن. وأكد البلاغ أنه خلال الزيارة التفقدية التي شملت ثلاث شركات رائدة في مجال التوت الأرضي والفواكه الحمراء، “لم تتم معاينة أي حالة معينة من خلال التواصل مع العاملات المغربيات، أو فيما يخص زميلاتهن في ضيعات أخرى”، مضيفا أنه لم يتم تسجيل أي شكاية لدى السلطات الإسبانية، علما أنه جرى استقبال الوفد الرسمي المغربي من قبل الممثلة الحكومية لإقليم هويلفا.

وشددت الوزارة في هذا الصدد على أن المصالح القنصلية المغربية بإقليم إشبيلية لم تتوصل بأي شكاية من هذا القبيل، مؤكدة استعدادها لتتبع معالجة أي تجاوزات مع السلطات الإسبانية.

وأبرزت أن المعاينات التي همت أيضا ظروف العمل، أظهرت أن عقد العمل المبرم بين الطرفين يتطابق والقوانين الوطنية المعتمدة، والاتفاقية الجماعية الموقعة بين الحكومة ومهنيي قطاع الفراولة، التي عمدت بعض الشركات إلى ترجمتها إلى اللغة العربية معززة بميثاق الأخلاقيات، مضيفة أن ساعات العمل تصل إلى 39 ساعة أسبوعيا، على ألا تتجاوز الساعات الإضافية تسع ساعات، ليصل السقف الأقصى إلى 48 ساعة أسبوعيا.

وفي ما يخص السكن، يضيف المصدر، فإن الشركات المشغلة التي تستقطب يدا عاملة أجنبية ملزمة باحترام دفتر التحملات المحدد من قبل السلطات الإسبانية، مسجلا أن السلطات الإسبانية ستقدم دعما ماليا لجمعيات المجتمع المدني قصد زيارة ومعاينة محلات الإقامة وأماكن العمل، وإعداد تقارير بهذا الخصوص، على أن تقوم مفتشية الشغل بزيارات ميدانية طبقا لقانون الشغل الإسباني. وفي ما يتعلق بآفاق التشغيل بالضيعات الفلاحية، أكد المصدر أن مقاولات الفواكه الحمراء عبرت عن رضاها واستعدادها لمنح فرص أكبر للعاملات المغربيات، وتمديد مدة تراخيص العمل في السنوات المقبلة، مسجلا أن أكبر تحد للجانب المغربي يتجلى في احترام العاملات المغربيات لمبدأ العمل الموسمي، مع الالتزام بالعمل عند الوصول وكذا العودة مع انتهاء مدة العقد.

يشار إلى أن السلطات الإسبانية أصدرت خلال سنة 2018 تراخيص العمل لما مجموعه 15 ألف 134 عاملة، وهو رقم لم يسبق تحقيقه مند دخول الاتفاق الثنائي المبرم بين البلدين في مجال اليد العاملة حيز التطبيق بتاريخ 25 يوليوز 2001.

وأظهر تحقيق نشر شهر أبريل تعرض نساء بينهم مغربيات للتحرش الجنسي وحتى الاغتصاب في مزارع هوليفا الإسبانية، التقرير أشار لحالات سجلت سنة 2017، ولم يتكتفي التحقيق بالوضع بإسبانيا بل تحدث عن تحرش في مزارع المغرب ورومانيا.





شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

تعليمات جديدة من الملك محمد السادس بخصوص عودة الجالية

أعطى الملك محمد السادس تعليمات لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، من أجل وضع ترتيبات خاصة للمواكبة رهن إشارة أفراد الجالية المغربية…

أعطى الملك محمد السادس تعليمات لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، من أجل وضع ترتيبات خاصة للمواكبة رهن إشارة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج على متن البواخر التي تؤمن العبور، وذلك لضمان استفادتهم من ظروف مثلى خلال العبور والوصول.

وتهدف هذه الترتيبات الى تسهيل مجموع المساطر الإدارية والجمركية والصحية ،خلال عملية العبور، لضمان ظروف آمنة وسلسلة وم رضية اثناء السفر وخلال الوصول والإقامة في المغرب.

وسيتم الاستمرار في العمل بباقي التدابير الاعتيادية الأخرى المتعلقة بالاستقبال والمساعدة، التي تؤمنها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، في المغرب وبالخارج.

من جهة أخرى، أعطى الملك تعليماته لكي تتجند السفارات والقنصليات العامة للمملكة بالخارج خلال هذه العملية. وهكذا، فإن التمثيليات الدبلوماسية والقنصلية مدعوة إلى تسهيل جميع الإجراءات القنصلية والادارية المطلوبة من طرف المواطنين المغاربة والأجانب الراغبين في زيارة المغرب، والتجاوب بطريقة ناجعة مع طلباتهم وانتظاراتهم.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

أكثر من 7 آلاف تلميذ يتغيّبون عن امتحانات البكالوريا بجهة طنجة

أكدت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، اليوم الأحد، أن الدورة العادية لامتحانات البكالوريا برسم سنة 2021 مرت في “ظروف…

أكدت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، اليوم الأحد، أن الدورة العادية لامتحانات البكالوريا برسم سنة 2021 مرت في “ظروف جيدة” من حيث التنظيم والإجراء، كما عرفت انخراطا إيجابيا لأسرة التربية والتكوين في توفير الأجواء المناسبة لهذا الاستحقاق الوطني الهام.

أفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان الحسيمة، أن الدورة العادية لامتحانات البكالوريا برسم سنة 2021 عرفت حضور 40 ألفا و395 مترشحة ومترشحا من أصل 47 ألفا و995 مترشحة ومترشحا، بينهم 10 آلاف 252 مترشحا حرا، وبنسبة حضور إجمالية بلغت 84.17 في المئة.

وأشارت الأكاديمية الجهوية إلى أنه تم تخصيص 3601 قاعة للامتحان بمختلف المديريات الإقليمية بالجهة، فيما سهر على حراسة المترشحين 7452 أستاذا، وبلغ عدد مراكز الامتحان 279 مركزا.

وأضافت أن عملية التصحيح انطلقت على مستوى جميع مراكز التصحيح الـ 17 بالجهة بالموازاة مع إجراء الاختبارات، حيث تمت تعبئة 1625 أستاذا مكلفا بالتصحيح و170 إطارا تربويا و إداريا لتأطير عملية تصحيح ما يناهز 3570 ظرفا، فيما بلغ عدد الأطر المكلفة بالدعم التقني لعملية مسك النقط 50 إطارا، يقومون بالمواكبة التقنية للأساتذة المصححين.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

المغرب يتجاوز 24 مليار درهم في عجز الميزانية

أفادت الخزينة العامة للمملكة التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة أن وضعية التحملات وموارد الخزينة سجلت، حتى نهاية شهر ماي…

أفادت الخزينة العامة للمملكة التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة أن وضعية التحملات وموارد الخزينة سجلت، حتى نهاية شهر ماي المنصرم، عجزا في الميزانية بقيمة 24,6 مليار درهم، مقابل 23,3 مليار درهم مع نهاية ماي 2020.

وأوضحت الخزينة في نشرة مالية أن هذا العجز يأخذ في الاعتبار الرصيد الإيجابي (13,8مليار درهم)، الذي أفرزته الحسابات الخاصة للخزينة ومصالح الدولة التي يتم تدبيرها بكيفية مستقلة.

وأشارت إلى تسجيل انخفاض في المداخيل العادية الخام بـ 5,8%، وارتفاع في النفقات العادية الصادرة بـ 1,9%، مما نتج عنه رصيد عادي سلبي بقيمة 10,3 مليار درهم.

ويُعزى تراجع المداخيل إلى انخفاض الضرائب المباشرة بـ 2,3%، والمداخيل غير الجبائية بـ 61%، مقرونا بارتفاع رسوم الجمارك بـ 29,3%، والضرائب غير المباشرة بـ 15,6%، وكذا رسوم التسجيل والطابع بـ 11,8%.

وفي ما يتعلق بالنفقات الصادرة عن الميزانة العامة، فقد بلغت 156,5 مليار درهم إلى غاية نهاية ماي المنصرم، بتراجع نسبته 0,4% مقارنة مع الفترة ذاتها سنة من قبل.

ويعود هذا الانخفاض، حسب المصدر ذاته، إلى تراجع نفقات الاستثمار بـ 14,4%، وارتفاع نفقات التشغيل بـ 1,7% ، وتحملات فوائد الديون بـ 8,1%.

وأرجعت الخزينة زيادة تحملات فوائد الديون إلى ارتفاع أقساط سداد أصل الدين بـ 10,7% إلى 20,9 مليار درهم، وفوائد الديون بـ 3,8% إلى 11,5 مليار درهم.

وفي ما يتعلق بالحسابات الخاصة للخزينة، أبرزت النشرة أنها حققت مداخيل بقيمة 48,5 مليار درهم، مقابل نفقات صادرة بلغت 35,1 مليار درهم، أي برصيد إيجابي بلغ 13,4 مليار درهم.

فيما ارتفعت مداخيل مصالح الدولة التي يتم تدبيرها بكيفية مستقلة بـ 8% إلى 773 مليار درهم، مقابل تراجع النفقات الصادرة بـ 23,5% إلى 342 مليون درهم.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

حذف شرط “الترخيص” لدخول مغاربة الإمارات والقائمة “ب” إلى المملكة

قررت السلطات المغربية حذف شرط “الحصول على رخصة” من أجل السفر إلى المغرب من دولة الإمارات وباقي الدول التي وضعت…

قررت السلطات المغربية حذف شرط “الحصول على رخصة” من أجل السفر إلى المغرب من دولة الإمارات وباقي الدول التي وضعت في القائمة “باء”.

وقالت الخارجية إن هذا الشرط لم يعد مطلوبا للراغبين بالسفر إلى المغرب، لكنها في المقابل أبقت على باقي الشروط ولاسيما “الحجر لمدة 10 أيام”، وهو المطلب الذي دخل بناء عليه مغاربة وخصوصا المقيمين في دول الخليج باحتجاجات وطالبوا بإعادة النظر في الأمر.

ووضع المغرب مجموعة من الدول التي ينتشر بها “المتحور الهندي أو البريطاني” فضلا عن عدم توفرها على نظام شفاف للكشف عن الوضعية الوبائية في قائمة ضمت أكثر من 70 بلدا بينهم الإمارات وقطر وعمان والبحرين والكويت..

أكمل القراءة