أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

وزير الفلاحة ومسؤولو جهة طنجة “يباركون” كارثة بيئية من أجل “الذهب الأخضر”!

أصدرت وزارة الفلاحة تقريرا عن زيارة قام بها إلى منطقة وزان والعرائش، وزير الفلاحة برفقة كبار مسؤولي جهة طنجة تطوان…

أصدرت وزارة الفلاحة تقريرا عن زيارة قام بها إلى منطقة وزان والعرائش، وزير الفلاحة برفقة كبار مسؤولي جهة طنجة تطوان الحسيمة وعلى رأسهم الوالي مهيدية ورئيس مجلس الجهة عمر مورو.

الزيارة بحسب التقرير شملت دار خروفة التي تعرف إنجاز مشروع “هيدروفلاحي” بكلفة إجمالية تفوق  2,8 مليار درهم، ويمتد المشروع على مساحة إجمالية تصل إلى 21 ألف هكتار لفائدة حوالي 30000 فلاح.

هذا المشروع يهدف إلى “تعبئة موارد مائية سطحية جديدة وتشجيع الزراعة السقوية والحديثة في إطار استراتيجية الجيل الأخضر، ومن أجل ذلك تم إنجاز قنوات رئيسية، كما تم تجهيز 10 آلاف هكتار من قطاعات “ريصانة الغربية” و”كدية عبو” و ” ريصانة الشرقية“ وشمال وادي المخازن”.

في محيط هذا المشروع يتم إنجاز مشاريع لغرس أراض بـ “أشجار الأفوكادو” في محاولة لتكرار نجاح زراعة “الفواكه الحمراء”، لكن أشجار ما يعرف بـ “الذهب الأخضر” يترافق وكارثة بيئية ستواجه المنطقة الخصبة وسلة جهة طنجة تطوان الحسيمة، بسبب طبيعة هذه الزراعة.

ورغم أن المغرب يعاني أساسا من شح التساقطات المطرية وندرة في المياه ستؤثر على عدة مناطق وقد تسبب انقطاعا في مياه الشرب، إلا أن ذلك لم يوقف مشاريع زراعة “الأفوكادو”، الذي قد يحتاج الحصول على نصف كيلوغرام منه حوالي 270 لترا من المياه، فضلا عن استخدام مكثف للمبيدات الحشرية لنجاح الزراعة والانتاج.

أما عن الحيوانات، فيقول بعض الاختصاصيين إن أوراق شجرة الأفوكادو لها أخطار على بعض أنواع الحيوانات، حيث يمكن أن تكون شديدة الضرر أو حتى قاتلة عندما تستهلك أوراقها، كما أن الثمرة نفسها سامة على الطيور في بعض الحالات.

ويخشى إلى جانب استنزاف المياه، أن تؤدي الأرباح الكبيرة التي تحققها هذه الزراعة إلى إهمال باقي الزراعات من الفلاحين، والتوجه إلى تدمير الغطاء النباتي لزرع كميات أكبر منها بحثا عن الربح السريع، في ظل تحول “الأفوكادو” إلى “صيحة عالمية” وإحدى علامات الغذاء الصحي.

فهل يبارك وزير الفلاحة ومسؤولو الجهة هذه الزراعة ويعرضون هذه المنطقة الغنية “مائيا” للمخاطر؟

تعليقات
  • لا حول ولا قوة إلا بالله. حسبنا الله ونعم الوكيل. الفلوس عماوا ليهم العينين. الشعب المغربي يحتاج للأمن الغذائي. و الأمن الغذائي موجود في زراعة القمح و الشعير و القطاني بكل أنواعها. الأشجار المثمرة كأشجار الزيتون، اللوز، الجوز، التين و زد و زد من الأشجار الأصيلة…

  • ما الفائدة من حضور الوالي؟الزراعة من اختصاص وزارة الفلاحة،واطره،اما سعادة الوالي فليهتم بشؤنه لا أقل ولااكثر

  • بعض المسؤولين ما يهمهم هو تسجيل اسمائهماليوم والتباهي ببعض المنجزات ولايهمهم المستقبل بل المصالح الانية فقط

    • اللهم هذا منكر الناس تستثمر في الفلاحة ذات القيمة المضافة والتي تساهم في الأمن الغذائي كالحبوب والقطاني وأشجار الزيتون وكل من يدخل في أساسيات القفة الغذائية وهاؤلاء يهدرون ويذمرون الفرشة المائية على ثمرة تعد من الكماليات (الله غالب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

غرفة الأخبار

الحكومة: مخزون الدم في المغرب يكفي لـ 4 أيام فقط

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، اليوم الخميس، بالرباط، أن الاحتياطي المتوفر من…

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، اليوم الخميس، بالرباط، أن الاحتياطي المتوفر من أكياس الدم في الوقت الراهن يبلغ 4200، مما يكفل تغطية أربعة أيام فقط.

وأبرز السيد بايتاس، في معرض جوابه على أسئلة الصحفيين، خلال ندوة صحافية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، المنعقد برئاسة السيد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن الهدف الأساس يتمثل في تأسيس مخزون وطني آمن من الدم يغطي سبعة أيام على ألأقل.

وتابع بالقول “يتعين تحصيل أكثر من ألف كيس دم يوميا في أفق بلوغ 5 ألاف كيس دم”.

وسجل الناطق الرسمي باسم الحكومة أن وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تواصل، عبر المركز الوطني لتحاقن الدم، إطلاق عدة حملات ومبادرات لتجاوز النق الحاصل في المادة الحيوية.

أكمل القراءة
غرفة الأخبار

فضيحة.. محطة القطار تحفر الحفر لساكنة طنجة لإجبارها على دفع ثمن الباركينغ (فيديو)

لجأت محطة القطار بمدينة طنجة لأساليب قديمة واحتيالية من أجل فرض دفع ثمن “الباركينغ” الذي أحدثته أخيرا، وذلك عبر حفر…

لجأت محطة القطار بمدينة طنجة لأساليب قديمة واحتيالية من أجل فرض دفع ثمن “الباركينغ” الذي أحدثته أخيرا، وذلك عبر حفر الطرق المجاورة المؤدية للمحطة وترك حفر مفتوحة بطريقة عشوائية لمنع المواطنين من الولوج إليها.

حفر هذه الحفر تزامن مع تركيب مكتب السكك الحديدية لمحطة أداء بجوار محطات سيارات الأجرة، هدفها إجبار كل من يلج محطة القطار طنجة المدينة أداء تعريفة توقف في حال استمر التواجد داخلها أكثر من 15 دقيقة.

المكتب فرض أيضا عددا محددا من سيارات الأجرة المسموح لها بالعمل داخل المحطة، الشيء الذي تسبب في فوضى وازدحام كبير منذ انطلاق التجربة، لاسيما عند وصول قطارات البراق التي تحمل أعدادا كبيرة من المسافرين.

عدد من نقابات سيارات الأجرة أصدرت بلاغا مشتركا تنديدا بهذا الإجراء، وطالبوا السلطات المحلية بالتدخل وحماية حقوقهم وحقوق المواطنين، لكون قرار إدارة محطة القطار انفرادي وصدر دون تشاور أو اتفاق مع أي جهة، مؤكدين أن القرار سيُجبر مهنيّي النقل إلى الرحيل من هناك.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

فيديوهات اللحوم.. مسؤولو طنجة يدفنون رؤوسهم في الرّمال!

قبل أربعة أسابيع تقريبا، انتشر فيديو لأشخاصٍ يُمارسون ما بدا أنها عملية للذبيحة السرية بمنطقة “بدريوين” ضواحي مدينة طنجة، حيث…

قبل أربعة أسابيع تقريبا، انتشر فيديو لأشخاصٍ يُمارسون ما بدا أنها عملية للذبيحة السرية بمنطقة “بدريوين” ضواحي مدينة طنجة، حيث أظهرت لقطات مُصوّرة قيام هؤلاء الأشخاص بذبح خرفان ونقل لحومها في ظروف لا تحترم أدنى شروط السلامة، ما يجعلها تُشكّل خطرا على الصحة العامة.

ومؤخرا، انتشر فيديو آخر لأشخاصٍ يبيعون لحوما مُعلّقة على جانب عربةٍ من نوع “فاركونيت”، يُعتقد أنها كانت مركونة في حي شعبي بمنطقة “بني مكادة”، حيث عُرضت اللحوم مجهولة المصدر للبيع للعموم رغم ما قد تُشكّله من خطورة على صحة المستهلك.

وقبل فيديو “لحوم بدريوين” وفيديو “لحوم بني مكادة”، انتشرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي لأشخاصٍ يبيعون لحوما بـ “القِطعة” على قارعة الطريق بحي “بن ديبان”، غير عابئين بِما قد يُسبّبه فعلهم المخالف للقانون من ضرر.

بعد انتشار الصورة ومقطعيْ الفيديو، وتداولهم بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الجرائد الإلكترونية، انتظرت ساكنة طنجة توضيحا أو حتى تكذيبا من السلطات المحلية والمصالح الإدارية المختصة، لكن شيئا من ذلك لم يحدث رغم خطورة هذه الأفعال المُهدّدة للصحة والسلامة العامة.

وقوع التجاوزات والجرائم شيء مُتوقّع، لكن غير المتوقّع وغير المنطقي هو تجاهلها والتغاضي عنها من طرف من يتوجّب عليهم الحرص على حماية الناس من الأخطار التي قد تُحدّق بهم.

لم يُعلن أحد من المسؤولين عن فتح تحقيق في هذه التجاوزات ولا نفى حدوثها في طنجة ولا أبلغ عن أي شيء بخصوصها، فقط صمت ودفنٌ للرؤوس في الرّمال.

أكمل القراءة
أخبار ومتابعات, غرفة الأخبار

المغرب يُقرّر تمديد حالة الطوارئ الصحية

قرر مجلس الحكومة، المنعقد اليوم الخميس 26 ماي، تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني إلى…

قرر مجلس الحكومة، المنعقد اليوم الخميس 26 ماي، تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني إلى غاية 30 يونيو 2022، وذلك في إطار الجهود المبذولة لمكافحة تفشي جائحة كورونا.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، إن قرار تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني، من يوم الثلاثاء 31 ماي 2022 في الساعة السادسة مساء إلى غاية يوم الخميس 30 يونيو 2022 في الساعة السادسة مساء، يهدف إلى استمرار السلطات العمومية في اتخاذ الإجراءات والتدابير المناسبة لضمان الفعالية والنجاعة في الحد من تفشي فيروس كورونا.

أكمل القراءة
error: