آخر الأخبار

عمال الإنعاش الوطني في طنجة.. تعامل مهين ومخاطرة بحياتهم (صور)
طنجة7  (18-11-2017)

 
مع صلاة الجمعة.. ترك دراجته قرب دائرة أمنية في الدرادب فعاد ليجدها مسروقة
طنجة7  (18-11-2017)

 
#منوعات | نجاح أول عملية زرع رأس في العالم
عن الشرق الأوسط  (18-11-2017)

 
كأس العرش.. الرجاء البيضاوي بطلا على حساب الدفاع الحسني الجديدي (فيديو)
طنجة7 - ماب  (18-11-2017)

 
الأوقاف: الجمعة فاتح دجنبر عيد المولد النبوي في المغرب   (18-11-2017)

 
جراء السرعة المفرطة.. حافلة لنقل العمال تصدم طفلة في طنجة (صور)
طنجة7  (18-11-2017)

 
#كأس_العرش.. إصابات في انهيار جزء من مدرج ملعب الرباط   (18-11-2017)

 
محاولة سطوٍ فاشلة على وكالة بنكية في طنجة تطيح بقاتلٍ هارب منذ سنتين
طنجة7  (18-11-2017)

 
استقلال المغرب.. محطات عودة الملك محمد الخامس (فيديو)
  (18-11-2017)

 
سخرية واستنكار.. ما قصة تدشين "السقاية"؟
طنجة7  (18-11-2017)

 

  >>  شأن محلي    
إعلان فشل.. عندما تحول منتدى ميدايز طنجة إلى مقهى لمشاهدة مباراة المنتخب

طنجة7
 مقهى ميدايز ترحب بكم لمشاهدة مباراة المنتخب


هي صور ولقطات لا يمكن مشاهدتها في أي منتدى عالمي "مرموق" صغيرا كان أو كبيرا، إلا في منتدى ابراهيم الفاسي الفهري، إذ اختار بنفسه إعلان فشله في وضع قدم بين "المنتديات المحترمة" محليا  على الأقل، وذلك في ذكرى ميلاده العاشرة.

المنتدى تحوّل يوم الأحد 11 نونبر في جلسته الختامية، حيث كان يُرتقب إصدار ما أصبح يعرف بـ "إعلان طنجة" وما يتضمنه من توصيات تتناول قضايا المغرب وإفريقيا والعالم، (تحوّل) إلى مجرد "مقهى" لنقل مباراة المنتخب الوطني أمام ساحل العاج، في صورة غير مسبوقة قد تكون هي "الانفراد" الوحيد الذي حظي به المنتدى بعد مجده أيام استضافة المسؤولين الإسرائيليين.


إعلان طنجة غاب أو غُيّب، ولم يتناقل الحضور إلا صورة أشخاص مجتمعين أمام شاشة عملاقة لمشاهدة المباراة، رغم أن السلطات الولائية رفضت تمكين الساكنة من شاشة لمشاهدة المباراة في ساحة عامة، قبل أن يتحول المنتدى إلى احتفال ورفع العلم الوطني (ما لن يؤثر في حضور البوليساريو في قمة أوروبا-إفريقيا).

موقع "ميديا24" نشر يوم الأحد 12 نونبر تقريرا، تناول فيه "فشل" المنتدى، حيث غاب صناع القرار ولم تحضر إلا شخصيات لا تتحمل المسؤولية حاليا وأغلبهم وزراء سابقون، فضلا عن غياب آخرين دون توضيح أو إعلان من هذه الشخصيات ومن إدارة المنتدى، التي تتغنى بالتكنولوجيا والتواصل، بينما عجزت حتى عن تحديث البرنامج، الذي كان نادرا احترامه.

التقرير أشار إلى التغيُّب المفاجئ لبعض الضيوف، وقيام الإدارة بدمج ندوات وإلغاء آخرى دون إعلان مسبق، مؤكدا أن رئيس الاتحاد الإفريقي ومباراة المنتخب المغربي هما فقط من أنقذا هذا المنتدى.

وكان رئيس معهد أماديوس ابراهيم الفاسي الفهري، مُنظم "ميدايز"، قد ادّعى بأن المنتدى هو الوحيد الذي يستطيع خلق نوع من الحوار واللقاء بين المسؤولين وصناع القرار والشباب، وواقعيا لم يحضر صناع القرار حتى على المستوى المحلي، إذ غُيّبت طنجة ومشاريعها، في حين اقتصر حضور الشباب على الموالين لخط الفاسي الفهري.
طنجة7  (12-11-2017)    











             
        عن الموقع  
          للإتصال  
          للإعلان  
          خدمات إعلامية  
          سياسة الموقع  
          معرض الوسوم  
2016 © جميع الحقوق محفوظة - طنجة7

  news tanger maroc