آخر الأخبار

وفاة مرشد الإخوان المسلمين السابق
رويترز  (22-09-2017)

 
المحرشي يرد على اتهامات بـ "تزوير" شهادته المدرسية ويحمل العماري المسؤولية
طنجة7  (22-09-2017)

 
الداخلية تفتحص صفقات جهة طنجة تطوان الحسيمة
طنجة7  (22-09-2017)

 
توقيف مغربي جديد على علاقة بهجوم برشلونة طنجة7  (22-09-2017)

 
أم تبكي أمام محكمة الاستئناف في طنجة بعد تبرئة متهم باغتصاب طفلها
طنجة7  (22-09-2017)

 
#الصحة | هل يمكن الوقاية من الوفاة المبكرة..؟
وكالات  (22-09-2017)

 
خدمة المروحية الطبية تنقذ حياة قاصر في طنجة تعرض لأزمة تنفسية حادة
طنجة7 - ماب  (22-09-2017)

 
ابتزاز جنسي لفتاة في الـ 22 من عمرها بطنجة.. والمتهم فرد من العائلة
طنجة7  (22-09-2017)

 
بعد 17 مذكرة بحث.. أمن بوجدور يعتقل أخيرا تاجر مخدرات مطلوب على الصعيد الوطني
طنجة7 - ماب  (21-09-2017)

 
المغرب يعلن موقفه من الاستفتاء على استقلال إقليم كاطالونيا عن إسبانيا
طنجة7 - ماب  (21-09-2017)

 

  >>  شأن محلي    
مجلس أبرشان يقر هيكله التنظيمي.. وفائض مالي غير حقيقي يدفع لعقد دورة استثنائية

طنجة7
 


أقر مجلس عمالة طنجة أصيلة هيكله التنظيمي والذي يهدف إلى تنظيم إدارة العمالة وتحديد اختصاصاتها، خلال الدورة العادية لشهر يناير، والمنعقدة يوم الاثنين 9 يناير في طنجة.

وحسب لجنة الشؤون القانونية والتعاون والشراكات والتعمير، فإن إدارة مجلس العمالة تتكون من مديريتين، الأولى هي مديرية عامة للمصالح والثانية مديرية لشؤون الرئاسة والمجلس.

وبناء على التنظيم الجديد ستتشكل المديرية العامة من قسم الشؤون القانونية والإدارية ويضم مصلحة الموارد البشيرة ومصلحة الشؤون القانونية والتعاضد.

والقسم الثاني (قسم الشؤون المالية) يضم مصلحة الميزانية والصفقات والمحاسبة ومصلحة الموارد المالية والممتلكات.

القسم الثالث (قسم التنمية والتجهيز) ويشمل مصلحة المسالك والنقل المدرسي وبالمجال القروي وتأهيل المجال، إضافة لمصلحة تشخيص الحاجيات والأشغال والآليات.

وبالنسبى لمديرية شؤون الرئاسة فيناط بها تدبير شؤون الأعضاء وإعداد الدورات وكل ما هو مرتبط بالبروتوكول، ويلحق بها مكلفان بمهة.

دورة استثنائية بسبب فائض مالي غير حقيقي

هذا وقد قرر المجلس عقد دورة استثنائية  في وقت لاحق بسبب فائض مالي غير حقيقي مقدر بـ 4 ملايين درهم، إذ أوصت لجنة الميزانية بتأجيل مناقشة النقطة في دورة يناير، بعد أن تبين لها أن الاعتماد المشار إليه هو فائض تقديري وليس حقيقي.

ووفق نفس المصدر فإن المصالح المعنية بتحديد الفائض عجزت على تحديده بدقة، وتتطلب منها العملية مدة أطول لتحديد المبلغ الحقيقي.
طنجة7  (10-01-2017)    











             
        عن الموقع  
          للإتصال  
          للإعلان  
          خدمات إعلامية  
          سياسة الموقع  
          معرض الوسوم  
2016 © جميع الحقوق محفوظة - طنجة7

  news tanger maroc