صحة, منوعات

أطباء يحذرون من أكثر العادات السيئة تدميرا للكليتين

تتمثل المهمة الأساسية للكلى في إزالة الماء الزائد من الجسم، كما تساعد على الاحتفاظ بالماء عندما يحتاج الجسم إلى المزيد…

تتمثل المهمة الأساسية للكلى في إزالة الماء الزائد من الجسم، كما تساعد على الاحتفاظ بالماء عندما يحتاج الجسم إلى المزيد منه، وتقوم الكلى بإزالة السموم من الدم وتصفية النفايات من خلال البول.

وتساعد الكلى أيضا في تنظيم مستويات المعادن مثل الكالسيوم والفوسفات في الجسم، كما تنتج الهرمونات المهمة التي تساعد في تنظيم وظائف الجسم مثل ضغط الدم وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

وللحفاظ على وظائف الكلى بشكل صحيح، يحذر الأطباء من بعض العادات السيئة التي يمكن أن تدمر الكليتين، وهذه أكثرها شيوعا…

تناول الأطعمة المصنعة: الأطعمة المصنعة تمتلئ بالفوسفور والصوديوم، بينما يجب على الأشخاص الذين يعانون بسبب مرض الكلى الحد من الفوسفور في وجباتهم الغذائية. وقد أظهرت الدراسات أن تناول الأطعمة عالية الفوسفور مثل الأطعمة المصنعة قد تشكل خطرًا على الكلى.

الكثير من الملح ضار: الأطعمة التي تحتوى على الكثير من الملح تمتلئ بالصوديوم، وهو يرفع ضغط الدم، ويضر الكلى، لأن الكلى تحتاج إلى بذل المزيد من الجهد لإفراز الملح الزائد، وهذا بدوره يمكن أن يسبب احتباس الماء في الجسم، مما يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض الكلى.

عدم شرب كميات كافية من الماء: الجسم الرطب بالماء يساعد الكليتين على التخلص من السموم، لذا فإن شرب الكثير من الماء هو أحد أفضل الطرق لتجنب “حصوات الكلى”.

تناول الكثير من اللحوم: عند تناول اللحوم، ينتج البروتين الحيواني كميات كبيرة من الحمض في الدم، وهذا الحمض يمكن أن يكون ضارًا على الكلى، فعند الإصابة بحموضة في الدم لا تستطيع الكليتان إزالة الحمض بشكل أسرع، فإذا كان البروتين الحيواني ضروريًا للجسم، لكن الاستهلاك المفرط في تناوله يمكن أن يكون قاتلاً للكلية.

قلة النوم: النوم مهم جدًا للجسم، لأنه يريح عضلات المخ والجسم، أيضًا أثناء النوم يتم تنظيم وظيفة الكلى، ويساعد على تنسيق عمل الكلى على مدار 24 ساعة.

الإفراط في تناول الأطعمة عالية السكر: يُساهم السكر في حدوث السمنة والبدانة بالجسم، مما يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم، لذا ينصح الخبراء بعدم تناول كميات كبيرة من السكر، لأنه يمكن أن يسبب أمراض الكلى.

عدم التبول عند الحاجة: التبول هو الطريقة التي يتم من خلالها خروج السموم من الجسم، لذا فإن عدم التبول عند الحاجة، وحبس البول يضر الكلى، فمع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي ذلك إلى تكوين “الحصوات” وأمرض الكلى.

الإفراط في تناول المسكنات: مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية قد تخفف من الآلام، ولكنها يمكن أن تدمر كليتك أيضًا، خصوصًا إذا كنت تعاني بسبب مشاكل في الكلى، لذا قلل من تناول مسكنات الألم إذا كنت تتناولها بانتظام.

التدخين: علميًا وطبيًا، التدخين سيئ لكل عضو في الجسم، بما في ذلك الكليتان. التدخين يزيد ضغط الدم ومعدل ضربات القلب ويقلل من تدفق الدم إلى الكليتين، ويبطئ عملهما.

شاركونا آراءكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

منوعات, ميديا

واتساب يطوّر خاصيّة جديدة قد تفاجئك!

ذكرت صحيفة “الصن” البريطانية، نقلاً عن مواقع مختصة في تكنولوجيا المعلومات، أن مطوّري تطبيق الرسائل القصيرة “واتساب” يعكفون على تحديث…

ذكرت صحيفة “الصن” البريطانية، نقلاً عن مواقع مختصة في تكنولوجيا المعلومات، أن مطوّري تطبيق الرسائل القصيرة “واتساب” يعكفون على تحديث ميزة سحب الرسائل المرسلة غير المرغوب فيها حال إرسالها، في محاولة لمواكبة التطور في الخدمات المنافسة.

وأضافت الصحيفة أن “واتساب” سيزيد المدة المتاحة للمستخدمين لحذف الرسائل إلى أكثر من ساعة، بعدما كانت الفترة التي كان مسموح فيها القيام بذلك لا تتجاوز 7 دقائق فقط من توقيت إرسال الرسالة.

وكانت خدمة سحب الرسائل المرسَلة قد أُطلقت في شهور أكتوبر من 2017، ويخطط القائمون على “واتساب” حاليا لتوسيع فترة السماح من 7 دقائق إلى 68 دقيقة و16 ثانية، وهو ما يعادل 10 أضعاف الوقت المسموح به حاليا لاستدعاء الرسائل، حسب ما داء في تقرير “الصن”.

أكمل القراءة
منوعات

فيديو.. مغاربة يتعاركون في المدرجات بسبب العَلم الإسرائيلي

نشب عراك بالأيدي بين مشجعين مغاربة وآخرين رفعوا العلم الإسرائيلي في مدرجات ملعب “لوجنيكي” بالعاصمة الروسية موسكو، حيث جرت مباراة…

نشب عراك بالأيدي بين مشجعين مغاربة وآخرين رفعوا العلم الإسرائيلي في مدرجات ملعب “لوجنيكي” بالعاصمة الروسية موسكو، حيث جرت مباراة المنتخب المغربي أمام نظيره البرتغالي، وانتهت بفوز الأخير بهدف لصفر.

ووقع الاشتباك، خلال أطوار المباراة، التي جرت ما بعد زوال اليوم الأربعاء 20 يونيو، ضمن مباريات المجموعة الثانية من مونديال روسيا 2018، بعدما رُفع علم إسرائيل في المدرجات التي احتضنت المشجعين المغاربة، ما دفع بعضهم إلى منع حدوث ذلك.

أكمل القراءة
منوعات

ليلى الحديوي.. هل كانت “فأل شؤم” لأسود الأطلس؟

على إثر نشرها صورة “سيلفي” لها مع مدرب المنتخب المغربي هريفي رونار، يوم أمس الثلاثاء (19 يونيو)، انتقد كثيرون السماح…

على إثر نشرها صورة “سيلفي” لها مع مدرب المنتخب المغربي هريفي رونار، يوم أمس الثلاثاء (19 يونيو)، انتقد كثيرون السماح لعارضة الأزياء ليلى الحديوي بزيارة المدرّب وعددٍ من أفراد الطاقم التقني للمنتخب بمقر إقامتهم، حيث يُمنع الدخول حتى على الصحافيين المعتمدين لتغطية أحداث مونديال روسيا 2018.

ومباشرة بعد نشر الحديوي للصورة على حسابها بموقع “إنستغرام”، أبدى كثيرون تشاؤمهم وقلقلهم من أن تكون السيدة “متعدّدة التخصصات”، كما يُسميها البعض، “فأل شؤم” على أسود الأطلس، خصوصا بعد مشاركتها الأخيرة في عدد من الأعمال الفاشلة، مثل المسلسل الرمضاني “حي البهجة” وأغنية “أبطال الوطن”.

ونظرا لظهورها المتعدّد والمتكرّر والمتزامن في عدد من البرامج والفاعليات، بدت ليلى الحديوي كما لو كانت قدراً مكتوباً على المغاربة، عليهم القبول به مهما كان بئيسا وتجرّعه مهما كان مرّاً، ما دفع بمشجعي المنتخب المغربي إلى وضع أيديهم على قلوبهم خوفاً من تبعات صورة غريبة تجمع بين عارضة أزياء ومدرّب كرة قدم، وتجمع أيضا كل متناقضات المغرب بدءاً من المحاباة، وانتهاءً بصنع نجمة زائفة وفرض حضورها على المجتمع، مهما كان باهتا ومؤسفا.

وبعد خسارة المغرب أمام البرتغال ومغادرته المونديال مبكّرا، عاد الجدل حول صورة الحديوي مع رونار، حيث امتلأت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بالسخرية من الصورة واعتبارها سببا في الخسارة، و”فأل شؤم” قد يرافق الناخب الوطني وربما كل لاعبي المنتخب لوقت طويل.

أكمل القراءة
منوعات

نتيجة مباراة المغرب والبرتغال كما توقعها أشهر المتنبّئين في المونديال (فيديو)

أثبت أحد الصقور أنه من بين أشهر الحيوانات التي تتنبأ بنتائج كأس العالم 2018 في روسيا، حيث تحققت جلّ تنبؤاته…

أثبت أحد الصقور أنه من بين أشهر الحيوانات التي تتنبأ بنتائج كأس العالم 2018 في روسيا، حيث تحققت جلّ تنبؤاته السابقة بخصوص مباريات المنتخبات المشاركة.

وسبق لهذا الصقر أن تنبأ بخسارة المنتخب المغربي أمام نظيره الإيراني في المباراة التي جمعت بينهما يوم الجمعة الماضي، وقد تنبأ أيضا بنتيجة مباراة المغرب والبرتغال. شاهد المقطع حتى تتعرف على ما تنبأ به الصقر العراّف…

 

أكمل القراءة
error: